الهجرة من مكّة إلى المدينة و حارس المدرسة.

إنضم
9 ديسمبر 2006
المشاركات
661
مجموع الإعجابات
130
النقاط
0

أخ طلب أن يكون إيفاء دين لي معه بمقالة.
و يتحمّل الأخ المهندس الذي جرّني لكتابة مقالة, أرادها طويلة و موضوعها عن هجرة رسول الله صلّى الله عليه و سلّم, و في بضعة أيّام !! يتحمّل مهندسنا كامل المسؤولية عن غياب النسق و قلّة المراجعة و ثغور المنهجيّة.:71::71::71:
صعبّها عليّ الأخ كثيرا هذه المرّة.

من أين لعبد الله الفقير إلى رحمة ربّه, أن يكتب في حدث جلل مثل الهجرة؟ حدث قال فيه رسول الله صلّى الله عليه و سلّم, " لولا الهجرة لكنت إمرأ من الأنصار".
ما فهمته من ظاهر الحديث أنّه لولا الهجرة لكان قدر خير البشر غير ما كان عليه. لولا الهجرة لما كان, رسول الله مكيّا, ربّما أو مثلا.
لما كان عمّاه أبو طالب و حمزة و لما كان جدّه عبد المطلّب.
سبحان الله, لولا الهجرة لما كان ما كان. فلو لم تكن الهجرة لكنّا كمن عاش في كوكب آخر وقع فيه تأريخ آخر و أحداث أخرى.
لولا الهجرة لما كانت آيات سورة ياسين " وَجَعَلْنَا مِن بَيْنِ أَيْدِيهِمْ سَدًّا وَمِنْ خَلْفِهِمْ سَدًّا فَأَغْشَيْنَاهُمْ فَهُمْ لاَ يُبْصِرُونَ" و ما تبعها.
و لولاها لما كانت هذه الآيات الرائعة من سورة التوبة "إِلَّا تَنْصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللَّهُ إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُوا ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الْغَارِ إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لَا تَحْزَنْ إِنَّ اللَّهَ مَعَنَا فَأَنْزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَمْ تَرَوْهَا وَجَعَلَ كَلِمَةَ الَّذِينَ كَفَرُوا السُّفْلَى وَكَلِمَةُ اللَّهِ هِيَ الْعُلْيَا وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ 40.
والله, إنّ كانت الهجرة سببا لنزول هذه "لا تحزن إنّ الله معنا" لكفت.
و لكنّ الله أعظم و أكبر ممّا يمكن أن تحيط إدراكاتنا.
أخبر الله المؤمنين أنّه معهم, مهما حصل. و لو كنتما إثنان في الغار تواجهان كتيبة فرسان, الله معكما.
و لو كنت وحدك مرابطا في الأحراش تراقب جيوش المغول و تستذكر بن تيمية و فتاواه, الله معك.
و لو كنت وحدك في أنفاق غزّة تهرّب الدقيق و السكّر لأطفال جياع, الله معك.
و لو كنت وحدك في زنازين روافض المالكي في بغداد صامدا بوجه التعذيب, وجلّادوك يشتمون الصحابة أمامك, و أنت في القيد تغضب, نازفا تغضب, لمعاوية و علّي و خالد, الله معك.
و أنت الطالب في كلّيّة الهندسة, صليّت العشاء, ثمّ الشفع و الوتر, وقمت بالذكر, ثمّ ذهبت للمراجعة للإمتحان المصيرّي غدّا و فيك رهبة منه, لا تحزن أنت صلّيت العشاء جماعة, أنت في حفظ الله. الله معك.
"لا تحزن إنّ الله معنا".
جلّ و على ربّي, من كرمه لم يكتفي في هذه الآية بتبيان وقوفه مع المؤمن, فزاده وعدا باهرا مطمئنا, مثبتّا لقلوب المؤمنين بإذن الله.
في نفس الآية التي موضوعها الهجرة, نزل التأكيد الصارم الحاسم لوعد الله و سنّته الأزليّة في الصراع الدائر إلى قيام الساعة, بين الإيمان و الكفر. وعد: أنّ دين الله ظاهر.
إقرئوا معي آخر الآية: "وَجَعَلَ كَلِمَةَ الَّذِينَ كَفَرُوا السُّفْلَى وَكَلِمَةُ اللَّهِ هِيَ الْعُلْيَا وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ."
حَكمَ الله, وآنتهى الأمر. الكلمة العليا لله.
أين نقرأ هذا؟
في آية موضوعها الهجرة.
و تريدني أن أكتب عن الهجرة يا أخي !!!
لو كنت طلبت منّي مقالة عن زراعة البرتقال لكنت نفعتك, بإذن الله.
سامحك الله مهندسنا. سامحك الله.
كيف تريدني أن أحمل أمانة الكتابة عن الهجرة؟
من أين أبدأ؟
هل أبدأ بطفل يتيم في مدينة بخارى ترعاه أمّه, جزاها الله عن المسلمين كلّ خير, و قلب الطفل في ثنايا جزيرة العرب يتبع خطوات رسول الله, صلّى الله عليه و سلّم, و يجري كالسحاب النافع كلّما أحسّ همسا بأنّ هنالك حديث لرسول الله صلّى الله عليه و سلّم يتداول في الطائف أو البصرى. يجري كيّ يسجّل الحديث.
و يصبح هذا الطفل من بخارى, الإمام البخاري. يصبح الإمام البخاري العربي و التركي و الهندي و الإفريقي و الأوروبي.
فعلا !!؟.. هل خطر ببالنا يوما أنّ الإمام البخاري ليس عربيّا؟؟؟
لا.
لأن الأمر لا يهمّ هنا.
لأنّ الهجرة آخت بين المكّي و المدني, آخت بين الهندي و الإفريقي. فيصبح أحمد ديدات, الإفريقي من أصل هندي, عربي أو تركي.
أعرف أنكم تفهمون ما أعني, و لكنّ هل يمكن لكافر أن يفهم كيف أنّ الفتاة البلجيكيّة تصبح عربّية أو كرديّة و تذهب إلى بغداد لمحاربة الصليبيين الذين منهم جيش بلجيكيا؟
الهجرة أصل هذا الأمر, منذ أن آخى رسول الله صلّى الله عليه و سلّم, المسلمين.
أصبح هنالك وطنان فقط فوق الأرض. وطن لا إلاه إلّا الله محمد رسول الله يهاجر إليه المسلمون. وطن مستقلّ عن المكان و الزمان.
و الوطن الآخر الذي بقي, وطن الكفر, و العياذ بالله.
أم تراني أبدأ بنشأة دولة الإسلام الخالدة, بإذن الله, عبر هذه الهجرة المباركة. الدولة التي كانت عاصمتها المدينة: طيبة حفظها الله. مدينة رسول الله صلّى الله عليه و سلّم.
المدينة التي يقف فيها الخليفة عمر بن الخطّاب بجنب, و مخاصما, أحد رعاياه أمام القاضي. فيقول القاضي لعمر بن الخطّاب:" تكلّم يا أمير المؤمنين." فيردّ عمر و يقول, لم تنصف خصمي إذ كنّيتني بأمير المؤمنين و لم تكنّه هوّ و نحن سواسية أمامك.
هذه المدينة الفاضلة من خيرات الهجرة.
هل لديك إقتراح أخي من أين تريدني أن أبدأ؟
لا.. بالطبع لا.. لا أحد يمكنه أن يحيط بأبعاد الهجرة.
أمري إلى الله.
إذا إسمع, فالنتحدّث اليوم عن بعد واحد وهو فتح الهجرة الباب لإسلام من تلزمهم مؤسسات كي يستطيعوا العيش و المبادرة و تفجير طاقاتهم.

و سأبدأ من حارس مدرسة إبتدائية في مدينة بسكرة الجزائرية. المدينة المريحة الهادئة, بوّابة الصحراء كما تسمّى.
في إحدى زياراتي لوالدي عندما عيّن للعمل سنتين في الجزائر, و كنت حينها طفلا, كنّا نتفسّح في وسط مدينة بسكرة الطيّبة.
أمام مدرسة إبتدائيّة قال لي والدي "هل ترى ذلك الشيخ؟"
أجبته: "حارس المدرسة؟"
"نعم"
سألت: "ما به؟"
أجابني والدي مواصلا سيره بشكل طبيعي "كان ذلك الشيخ أيّام الثورة الجزائرية, يمرّ جنب مجموعة من الجنود الفرنسيين في السوق و يرمي وسطهم قنبلة يدويّة, ثمّ يكمل مسيره بهدوء. و كان دائما ما يعيد عمليّته تلك".
واصل والدي سيره بينما كنت أجرّ نفسي ورائه و ألتفت كلّ خطوتين لأملأ عينيّ من طلعة ذلك الشيخ.
الحقيقة لم يكن الأمر يحتاج أن أركزّ كثيرا في وجهه فقد نقشت صورته في مخيّلتي, في اللحظة التي أخبرني فيها أبي بأمره.
لماذا أقصّ هذه القصّة؟
كي أغيض الأخ لطلبه موضوعا طويلا؟:75:
كان يمكن أن تلائمني هذه الإجابة:71:. للأسف, ليس لذلك الغرض أذكرها.
الواقع أنّ ما فعله هذا الشيخ الطيّب و ما هوّ عليه الآن (إن كان حيّا آدام الله في عمره على الخير و إن لاقى الله, رحمه الله و غفر له), هوّ فعلا المسار الصحيح لأيّ بناء كان.
الشيخ فلّاح أو عامل بسيط.
وجد أمامه الإحتلال الفرنسي (الصليبي بأتمّ معنى الكلمة)
قاوم الإحتلال
خرج الإحتلال صاغرا
عاد الشيخ لعمله و ترك المهندسين و الأطبّاء و الإداريين في الجزائر يعملون لبناء الجزائر.
الأدوار واضحة. جهاده, إن شاء الله و لا نزكّيه على الله, كان لإخراج العدو و بناء الدولة. تمّ ذلك. لم يدّعي الشيخ علما بالهندسة أو الطبّ أو الديبلوماسية أو الإدارة. أكمل دوره كما كتبه الله له, ففسح المجال لإخوته في الجزائر, الكلّ حسب كفائته, لبدأ البناء.
عاد إلى عمله حارسا للمدرسة. قد يكون مدير المدرسة التي يحرسها لم ينخرط في الجهاد. ربّما لأنّ الله لم يكتب له ذلك. فذلك فضل الله يؤتيه من يشاء.
و لكنّ المدير جزائري له كفائة لتسيير المدرسة. يسييّر المدرسة.
تمّ التحرير. يعود المجاهد إلى عمله و يكفيه من الخير أجر الجهاد, إن شاء الله.
الأدوار واضحة. تقسيمها واضح. إطاريها الزماني و المكاني واضحين.
الحقيقة أنّني لا أستطيع تصّور خالد بن الوليد رضي الله عنه, قادرا على تقديم الكثير من موقعه كقائد عسكري يأتيه تحديد الأهداف من قيادته السياسية و عليه تنفيذها على أرض الواقع. لا أستطيع تصوّر أن يكون بمقدوره تقديم الكثير أيّام الدعوة الأولى في مكّة. خالد تلزمه مؤسسات.
عمرو بن العاص, رضي الله عنه و أرضاه, الديبلوماسيّ المحنّك و القائد العسكري الداهية, تلزمه مؤسسات, معاوية بن أبي سفيان, بل أبو سفيان نفسه, رضي الله عنهما و أرضاهما, تلزمهما مؤسسات كرجلّي دولة...
الهجرة أنجبت ذلك.
أنجبت واقعا فيه مؤسسات. فيه قرارات سياسية تؤخذ, و أوامر إدارية تنفذ, و توّجهات إقتصاديّة تبنى...
الهجرة أنجبت تاريخنا كلّه و مستقبلنا.
بالطبع من الصحابة العظام من كان أهلا للجمع بين المرحليتين, مرحلة ما قبل بناء المؤسسات و مرحلة ما بعد بنائها. و لكن التخصيص في الأدوار داخل المؤسسات, كان يلزمه الهجرة كي يُبدأ العمل به. جزى الله الصحابة, عن المسلمين, كلّ الخير.
قصدي في الفرق بين العمل قبل الهجرة و بعدها, فهماه بالفطرة شيخنا الفاضل الحارس و مدير المدرسة, في بسكرة.
علم الشيخ أنّ له دور قبل التحرير فقام به, و ترك لمن هوّ كفء بعد التحرير كي يقوم بدوره.
كان إسلام الإشخاص يأخذ طابعا نوعيا آخر بعد الهجرة (لا أتكلّم في العموم و لكن في خصوص بعض الصحابة) إذ نلاحظ أنّ أكثر (أشدد على كلمة أكثر و ليس الكلّ) من يمكن أنّ نسميهم بلغة زماننا الكوادر الإداريّة للدولة أو تكنوقراط الدولة أسلموا بعد الهجرة عبر مراحل بارزة, و سبحان الله, منطقيّة في ترتيبها الزمني.
فنجد أبرز الكوادر العسكرية أسلمت بين الهجرة و الفتح و أبرز الكوادر الإداريّة أسلمت بعد الفتح.
إن أصبت فبفضل من الله و منّة منه و إن أخطأت فمن جهلي و تقصيري
عامكم مبارك أعاده الله علينا و عليكم و على المسلمين بالخير و اليمن و البركة و النصر المبين.
 
التعديل الأخير:

مواضيع مماثلة

إنضم
20 مارس 2007
المشاركات
5,380
مجموع الإعجابات
1,629
النقاط
113
جزاكم الله خيرا أخي عبد الله وجزى الله اخانا صاحب الدين...ليته طلب كتابا
 
إنضم
9 ديسمبر 2006
المشاركات
661
مجموع الإعجابات
130
النقاط
0
جزاكم الله خيرا أخي عبد الله وجزى الله اخانا صاحب الدين...ليته طلب كتابا
هدانا الله و إياك لما يحبّ ويرضى أخي.
كتابا!!!؟ الحمد لله أنّ ذلك لم يخطر على باله.
 

mokkhtar

عضو جديد
إنضم
3 يناير 2010
المشاركات
145
مجموع الإعجابات
5
النقاط
0
ماشاء الله عليك أخي،دائما تمتعنا بمقالاتك،اللهم أدم هذه النعمة:)
كل عام وأنت بخير وكل أهلك والشعب التونسي الطيب ،دمتم سالمين
 

proud

عضو جديد
إنضم
15 أغسطس 2010
المشاركات
156
مجموع الإعجابات
22
النقاط
0
خواطر جميلة
بارك الله فيمن كان له دين عليك وبارك الله فيك
شكرا على هذا الموضوع
 

إسلام علي

عضو معروف
إنضم
15 مارس 2005
المشاركات
12,013
مجموع الإعجابات
1,843
النقاط
113
ماشاء الله جزاك الله خيرا مهندس عبد الله التونسي
والحمد لله الذي عوضنا بديلا عن الهجرة إلى النبي صلى الله عليه وسلم
من حديث النبي صلى الله عليه وسلم
عبادة في الهرج كهجرة إليّ
نسأل الله أن يجعلنا من عباده ويكتب أجرنا ويغفر لنا
 
إنضم
9 ديسمبر 2006
المشاركات
661
مجموع الإعجابات
130
النقاط
0
ماشاء الله عليك أخي،دائما تمتعنا بمقالاتك،اللهم أدم هذه النعمة:)
كل عام وأنت بخير وكل أهلك والشعب التونسي الطيب ،دمتم سالمين

بارك الله فيك أخي الحبيب مختار mokkhtar على تشريفي بمرورك الطيّب الكريم. حفظك الله و رعاك أنت و أهلك و كلّ المسلمين.

خواطر جميلة
بارك الله فيمن كان له دين عليك وبارك الله فيك
شكرا على هذا الموضوع

جزاك الله خيرا على المرور الكريم أخي افاضل

ماشاء الله جزاك الله خيرا مهندس عبد الله التونسي
والحمد لله الذي عوضنا بديلا عن الهجرة إلى النبي صلى الله عليه وسلم
من حديث النبي صلى الله عليه وسلم
عبادة في الهرج كهجرة إليّ
نسأل الله أن يجعلنا من عباده ويكتب أجرنا ويغفر لنا

اللهمّ آمين و جزاك الله خيرا أخي الحبيب إسلام

حارس المدرسة
كثّر الله من أمثاله

فعلا أخي كثّر الله من أمثاله
جزاك الله خيرا على المرور الكريم
 

علي حسين

عضو معروف
إنضم
3 أبريل 2007
المشاركات
10,343
مجموع الإعجابات
2,973
النقاط
113
الهجرة الى الشجاعة وقوة الباس والعزيمة :
الفاروق عمر رضي الله عنه ينادي على رءوس الأشهاد، ويعلم أن ثمن النداء قد يكون حياته وعمره الغالي الثمين (إني مهاجر، فمن أراد أن تثكله أمه؛ فليتبعني خلف هذا الوادي).
الهجرة الى الفداء والتضحيه:
علي بن أبي طالب رضي الله عنه شاب في الثالثة والعشرين من عمره، يعلم أن سيوف الباطل تلمع فوق رأسه، وتبرق المنايا على أسنتها القميئة، وهو نائم فوق فراش النبي صلى الله عليه وسلم، فما لانت له قناة، وما خارت قواه، وما تردد لحظةً في بذل الحياة..

رؤية تحمل في ثناياها المعاني الحقيقيه للهجرة والدروس والعبر .
بارك الله بك اخي الكريم عبدالله على الموضوع المميز .
 
التعديل الأخير:

T. nasr

عضو جديد
إنضم
5 أكتوبر 2009
المشاركات
287
مجموع الإعجابات
41
النقاط
0
تعجز الكلمات أن تعبر عما تجيش به الخواطر عند قراءة مواضيعك أخي الكريم
حتى بحثت عنها فأوصلتني إلى هنا

كثير من مواضيعك تصيب الهدف بدقة بالغة حري بنا أن نتعظ بها

ففي غزة و أظن أن الوضع لا يقتصر عليها و لكن الحادث أن هناك متاجرة بدماء الشهداء
و متاجرة بالارث النضالي حتى لنفس الشخص
لا يسلم من ذلك حزب كان اسلاميا أم لا

ترى مناضلين يتمتعون بثراء بالغ و أخرين يعيشون في فقر شديد هذا يعتمد على الحزب الذي ينتمي أليه و مكانه من السلطة

دوما المناصب في الغالب تكون فيها الأولوية ليس للكفاءة و إنما لمصالح حزبية

الناس تنتمي لهذا الحزب أو ذاك ليس لاقتناع داخلي و انما للحصول على مكاسب تستطيع من خلالها أن تنتقل من حال الفقر إلى حال أفضل ماليا

لا يختلف ذلك بكون الحزب اسلامي أو غير إسلامي


ما إن يصل حزب ما للسلطة حتى تتبدل الولاءات و يرتقي فيها الأقدر على التلون بهذا اللون أو ذاك بحسب ما تقتضيه المصلحة

تجد المسلم الملتزم هو أول من يطالب بالنجاح بدون دراسة !!

أصول الإسلام عندهم لها شروط محددة ليس منها اتقان العمل و ..



إن أشد ما أراه مؤسفا أن يذهب المتقون شهداء نحن لا نستكثر عليهم الشهادة و لكننا نحتاجهم بشدة


حديثك ذو شجون أخي الكريم
و لكنا بحاجة لأن نربي أبناءنا بطريقة صحيحة على مثل المبادئ التي تحاول إيصالها من خلال مقالاتك


و أسئلك أخي الكريم السماح بنقل موضوعك هذا و مواضيع أخرى كما فعلت من قبل

بارك الله فيك و جزاك كل الخير و نفع بك الأمة
 
التعديل الأخير:

محسن 9

عضو جديد
إنضم
31 مارس 2006
المشاركات
3,101
مجموع الإعجابات
132
النقاط
0
جزاكم الله خيرا أخي عبد الله وجزى الله اخانا صاحب الدين...ليته طلب كتابا

هدانا الله و إياك لما يحبّ ويرضى أخي.
كتابا!!!؟ الحمد لله أنّ ذلك لم يخطر على باله.

اولا كل الشكر لك اخي عبد الله كلماتك اخي تكتب بماء الذهب وتباع بأغلى الاثمان جواهر حقيقية تخرج من منبع النور فمك اخي

ولاتنسى انك مديون لنا جميعا وعليك أن تسدد الديون بمقالات كثيرة وكتب اخي سأثقل عليك ( وكله بثمنه ) اجر كبير وثقل عظيم في ميزان حسناتككم اتمنى أن اجد لك كتب تذخر بها المكتبات

ولاتنسى اخي اذا لم تسدد الديون سوف نشتكي عليك يعني ما مجرد حكي
وانا متاكد انك ستوفيها ولو بالتقسيط حتى لانثقل عليك ولن نقول لك دفعة واحدة
 
التعديل الأخير:
إنضم
9 ديسمبر 2006
المشاركات
661
مجموع الإعجابات
130
النقاط
0
الهجرة الى الشجاعة وقوة الباس والعزيمة :
الفاروق عمر رضي الله عنه ينادي على رءوس الأشهاد، ويعلم أن ثمن النداء قد يكون حياته وعمره الغالي الثمين (إني مهاجر، فمن أراد أن تثكله أمه؛ فليتبعني خلف هذا الوادي).
الهجرة الى الفداء والتضحيه:
علي بن أبي طالب رضي الله عنه شاب في الثالثة والعشرين من عمره، يعلم أن سيوف الباطل تلمع فوق رأسه، وتبرق المنايا على أسنتها القميئة، وهو نائم فوق فراش النبي صلى الله عليه وسلم، فما لانت له قناة، وما خارت قواه، وما تردد لحظةً في بذل الحياة..

رؤية تحمل في ثناياها المعاني الحقيقيه للهجرة والدروس والعبر .
بارك الله بك اخي الكريم عبدالله على الموضوع المميز .

أخي علي عزّام أسعد دائم بمرورك. بارك الله فيك على الإضافة و جزاك الله كلّ خير

تعجز الكلمات أن تعبر عما تجيش به الخواطر عند قراءة مواضيعك أخي الكريم
حتى بحثت عنها فأوصلتني إلى هنا

كثير من مواضيعك تصيب الهدف بدقة بالغة حري بنا أن نتعظ بها

ففي غزة و أظن أن الوضع لا يقتصر عليها و لكن الحادث أن هناك متاجرة بدماء الشهداء
و متاجرة بالارث النضالي حتى لنفس الشخص
لا يسلم من ذلك حزب كان اسلاميا أم لا

ترى مناضلين يتمتعون بثراء بالغ و أخرين يعيشون في فقر شديد هذا يعتمد على الحزب الذي ينتمي أليه و مكانه من السلطة

دوما المناصب في الغالب تكون فيها الأولوية ليس للكفاءة و إنما لمصالح حزبية

الناس تنتمي لهذا الحزب أو ذاك ليس لاقتناع داخلي و انما للحصول على مكاسب تستطيع من خلالها أن تنتقل من حال الفقر إلى حال أفضل ماليا

لا يختلف ذلك بكون الحزب اسلامي أو غير إسلامي


ما إن يصل حزب ما للسلطة حتى تتبدل الولاءات و يرتقي فيها الأقدر على التلون بهذا اللون أو ذاك بحسب ما تقتضيه المصلحة

تجد المسلم الملتزم هو أول من يطالب بالنجاح بدون دراسة !!

أصول الإسلام عندهم لها شروط محددة ليس منها اتقان العمل و ..



إن أشد ما أراه مؤسفا أن يذهب المتقون شهداء نحن لا نستكثر عليهم الشهادة و لكننا نحتاجهم بشدة


حديثك ذو شجون أخي الكريم
و لكنا بحاجة لأن نربي أبناءنا بطريقة صحيحة على مثل المبادئ التي تحاول إيصالها من خلال مقالاتك


و أسئلك أخي الكريم السماح بنقل موضوعك هذا و مواضيع أخرى كما فعلت من قبل

بارك الله فيك و جزاك كل الخير و نفع بك الأمة

أختي الفاضلة شرفني مرورك و شرفتني قرائتك للكلمات. جزاك الله كلّ خير و لك الحرية في فعل ما تشائين. كلّ ما تفعلينه على الرأس و العين
حفظ الله اهلنا في غزّة و أرجو من الله أن نرى في إخوان القردة و الخنازير يوما نخلدّه بدمائهم.

جزاك الله خيرا

جزاك الله خيرا أخي الكريم على المرور الطيّب

اولا كل الشكر لك اخي عبد الله كلماتك اخي تكتب بماء الذهب وتباع بأغلى الاثمان جواهر حقيقية تخرج من منبع النور فمك اخي

ولاتنسى انك مديون لنا جميعا وعليك أن تسدد الديون بمقالات كثيرة وكتب اخي سأثقل عليك ( وكله بثمنه ) اجر كبير وثقل عظيم في ميزان حسناتككم اتمنى أن اجد لك كتب تذخر بها المكتبات

ولاتنسى اخي اذا لم تسدد الديون سوف نشتكي عليك يعني ما مجرد حكي
وانا متاكد انك ستوفيها ولو بالتقسيط حتى لانثقل عليك ولن نقول لك دفعة واحدة

حفظك الله و رعاك أخي الغالي
ديون أخرى؟؟؟ رحمنا الله و إياك و غفر لنا و لكم و أرجو من الله أن نلتقي تحت ظله يوم لا ظلّ إلا ظله.
 
أعلى