هذا موقف عظيم

<محمد مصطفي>2

عضو جديد
إنضم
28 يناير 2006
المشاركات
1,483
مجموع الإعجابات
45
النقاط
0
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه واله وصحبه ومن والاه ثم اما بعد
هذا موقف عظيم حدث مع شيخنا الفاضل صالح بن عواد المغامسى - امام وخطيب مسجد قباء بالمدينة المنورة حفظه الله - فلقد كان الشيخ فى المستشفى لاجراء عملية قلب مفتوح وبعد الانتهاء من العملية وجد الاطباء ان هناك دما لايزال على القلب ولابد من تدخل جراحى مرة اخرى لازالة الدم واستئذنوا الشيخ فى ذلك فنطق الشيخ الشهادتين ثم أذن لهم وكانت تقف فى الغرفة ممرضة لبنانية ولم تكن تعرف الشيخ فقالت له ياصالح صلى على النبى وهى تفرج فصلى الشيخ على النبى فإذ بالدم يذهب عن القلب او المكان الموجود فيه ولاحظ ذلك الاطباء والحمد لله ولم يجرى اية جراحة بفضل الله وصدق النبى المصطفى ( كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا ذهب ثلثا الليل قام فقال : يا أيها الناس اذكروا الله ، اذكروا الله ، جاءت الراجفة ، تتبعها الرادفة ، جاء الموت بما فيه ، جاء الموت بما فيه . قال أُبيّ : قلت : يا رسول الله إني أكثر الصلاة عليك ، فكم أجعل لك من صلاتي ؟ فقال : ما شئت . قال : قلت : الربع ؟ قال : ما شئت ، فإن زدت فهو خير لك . قلت : النصف ؟ قال : ما شئت ، فإن زدت فهو خير لك . قال : قلت : فالثلثين ؟ قال : ما شئت ، فإن زدت فهو خير لك . قلت : أجعل لك صلاتي كلها ؟ قال : إذاً تُـكفى هـمّـك ، ويُغفر لك ذنبك
والمقصود بالصلاة هنا الدعاء والصلاة على النبى صلى الله عليه وسلم

للمشاهدة والاستماع لحديث الشيخ راجع الرابط ادناه

http://www.islamway.com/?iw_s=Lesson&iw_a=view&lesson_id=90505&scholar_id=323


لشرح الحديث
http://www.almeshkat.net/vb/showthread.php?s=&threadid=35877
 

مواضيع مماثلة

م عامر

مشرف الملتقى العام
إنضم
5 نوفمبر 2007
المشاركات
6,551
مجموع الإعجابات
587
النقاط
0
أللهم صلي على محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً كثيراً ...
الله الشافي وهو القادر ..
الحمد لله على سلامة الشيخ الجليل
 
أعلى