نانو - سيارة من تاتا رخيصة الكلفة

إنضم
18 أكتوبر 2010
المشاركات
98
مجموع الإعجابات
1
النقاط
0
اطلقت مجموعة "تاتا" الهندية ارخص سيارة في العالم بسعر الفي دولار للطبقات المتوسطة في الهند على ان يتم تسويقها لاحقا في الغرب، في اوج الازمة الاقتصادية العالمية.

وقال راتان تاتا رئيس التكتل الاقتصادي الذي يحمل اسمه اثناء مؤتمر صحافي في بومباي تم اثره اطلاق السيارة رسميا "اننا نوفر وسيلة نقل جديدة للشعب الهندي وفي وقت لاحق لاسواق اخرى في العالم".

وكان تاتا اعلن خلال معرض السيارات في جنيف مطلع آذار/مارس ان السيارة التي وعد الهنود بالحصول عليها لقاء مئة الف روبية (الفا دولار او 1500 يورو) في اكثر نماذجها بساطة، ستباع في اوروبا في 2010 او 2011 -- لكن بخمسة آلاف يورو -- نظرا لضرورة تجهيزها بمعدات تتطابق مع معايير السلامة ومكافحة التلوث الاوروبية.

وفي الوقت الذي تعاني فيه صناعة السيارات في اوروبا والولايات المتحدة انكماشا فان "الوضع الاقتصادي الحالي يجعل (سيارة نانو) اكثر جاذبية"، بحسب تاتا.

وسيبدأ قبول طلبات هذه السيارة الجديدة في الهند في 9 نيسان/ابريل ليبدأ الاستلام في تموز/يوليو، بحسب ما اوضح رافي كانت رئيس فرع "تاتا موتورز".

وتستهدف شركة تاتا عشرات الملايين من العائلات الهندية المصنفة بين الطبقات البرجوازية في المدن والاوساط الاكثر حرمانا والتي لا يمكنها شراء سيارة تقليدية.

واوضح تاتا العام الماضي "لقد لاحظت عائلات تركب دراجات نارية: الاب يقود وابنه امامه بينما زوجته تجلس وراءه حاملة رضيعا". واضاف "وتساءلت كيف يمكن ان نبتكر وسيلة نقل لهذه العائلة تكون آمنة وغير مكلفة ومناسبة لمختلف الاحوال الجوية".

غير ان الشركة لن تنتج الا ما بين 30 الفا و50 الف نموذج هذا العام بعد ان كان العدد المقرر اصلا 250 الفا وذلك بسبب عوائق اعترضت شركة "تاتا موتورز" اضطرتها الى تأجيل انتاج السيارة لعدة اشهر.

فقد اضطرت الشركة في تشرين الاول/اكتوبر الماضي الى التخلي عن مصنع انتاج السيارة الجديدة "نانو" شبه الجاهز في ولاية البنغال الغربية (شرق) لتبني مصنعا اخر في غوجارات (غرب).

وكان من المقرر ان تطرح السيارة في الاسواق في الخريف الماضي بعد ان عرضتها الشركة للمرة الاولى في كانون الثاني/يناير 2008. وزودت ال"نانو" بمحرك صغير من 624 سنتم مكعبا (اي ما يوازي محرك دراجة نارية جيدة) بسرعة لا تزيد عن 105 كلم في الساعة لكنها تفتقر الى التكييف والنوافذ الاوتوماتيكية والمقود الهيدروليكي.

واقرت "تاتا موتورز" ان اعمال البناء لن تنتهي في المصنع الجديد قبل نهاية العام، كما انه بحاجة الى اشهر عدة ليعمل بطاقته القصوى، فهي بالتالي تقوم بتجميع النماذج الاولى في مواقع اخرى.

وانتقد مهندس ساباراد وهو وسيط يعمل لحساب "سينتروم بروكينغ" ما اسماه "عملية اطلاق متسرع لان خط الانتاج الرئيسي غير جاهز". وقال لوكالة فرانس برس "اننا قلقون حقا بشأن طلب المستهلكين" مشيرا الى "تقليص الاجور في الاشهر الاخيرة ومخاوف كبيرة بشأن فرص العمل".

وفي الواقع فان القوة الاقتصادية العاشرة في العالم تعاني بشدة من انعكاسات الازمة الاقتصادية العالمية وقد يؤدي الخفض الممتد للاسعار الى متاعب تطال مجمل النشاط الاقتصادي.

وقد تراجعت مبيعات السيارات في الهند اصلا بنسبة 20 بالمئة في نهاية 2008 بعد سنوات من النمو الذي فاق العشرة بالمئة.








غير ان هاشموك كاكاديا وهو كادر مالي يريد التخلص من سيارته من نوع "فورد فيستا" التي اشتراها لقاء 13 الف دولار قال انه مع سيارة نانو "ساحصل على شيء يوازي المال الذي انفقه". واضاف "في ظل اقتصاد يشهد تراجعا فاني سافكر مرارا قبل استثمار مال في سيارة جديدة غير ان الامر لا ينطبق على هذه" النانو.

غير ان هذه السيارة الرخيصة تثير حفيظة دعاة حماية البيئة. وكان الهندي راجيندرا باشورا رئيس مجموعة الخبراء الدوليين في التغير المناخي وحائز جائزة نوبل للسلام 2007 قال في 2008 "ان وسيلة النقل هذه لا يمكن ان تدوم في الهند" ثالث بلد ملوث في العالم.
 

مواضيع مماثلة

أعلى