ما هو أول حزب سياسي إسلامي دعا إلى إعادة الخلافة الإسلامية؟

ابن سينا

عضو جديد
إنضم
26 أكتوبر 2005
المشاركات
1,340
مجموع الإعجابات
61
النقاط
0
السلام عليكم
الحقيقة أنني أحب الأتراك المسلمين ,وحبي لهم ينبع من حبي للإسلام وإجلالي لدولة الإسلام,وهم_أي الأتراك_ قوم حملوا الإسلام إلى العالم ودافعوا عنه قرون من الزمن,وكانت استنبول أخر معقل لدولة الخلافة,وكانوا أقرب المسلمين وأكثرهم شعورًا بعظمة الدولة الإسلامية...وبعد أن هُدمت الخلافة وجاء العاهر آتاتورك وأعلنها دولة علمانية فاسدة نتنة عفنة على أنقاض دولة العز التليد ,تصدى له شيخ علامة مبارك وجمع حوله الأعوان والانصار ودعا إلى إعادة الخليفة والقضاء على الدولة العلمانية بقيادة الرجل الصنم ....فمن هو هذا الشيخ الجليل؟
الشيخ العلامة سعيد بيران رحمه الله وأسكنه الفردوس ووسع الله له في دار الخلد, وهو الشيخ سعيد بن محمود بن علي البالوي, نسبة إلى البالو في شمال كردستان حيث ولد هناك عام 1865,وكان صوفيًا من أتباع الطريقة النقشبندية, وهذا يدل على أن الصوفية ليست كلها خمول وذكر وطبول ,بل هي طريقة في التصدي للظلم والكفر وصد العدوان ,وكانت الصوفية في تركيا هي مرادف لكلمة الإسلام.
منذ اللحظة التي أعلن فيها الهالك آتاتورك الدولة التركية الحديثة_العلمانية_ وفي نفس العام الذي هُدمت فيه دولة الإسلام 1924 أعلن الشيخ رفضه للعلمانية والدولة التركية الحديثة ودعا المسلمين إلى التحالف لإعادة الخليفة ودولة الإسلام كما كانت فأسس حركة _لم يطلق عليها أي اسم معين,فعُرفت بحركة الشيخ سعيد بيران_والتف حوله الأعوان والأنصار من تركيا وغيرها من البلاد العربية والإسلامية,فكان حزبه هوالأول الذي دعا إلى إعادة الخلافة الإسلامية.إلا أن الهالك الغادر الطاغية الصنم لم يمهله بل حاربه حتى تمكن منه وأعدمه وبعض أعوانه, في عام 1925,إلا أن هذا لم يثن من أعوانه وأنصاره وخاصة أحظى أتباعه العلامة الشهير بديع الزمان سعيد النورسي، الذي أعلن بوضوح رفضه لمبادئ العلمانية الوقحة التي أتى بها أتاتورك، فنُفِي إلى مدينة نائية من مدن تركيا هي بوردو، ثم إلى مدينة أورفة، وظل في المنفى طيلة حياته حتى مماته، وذلك من سنة 1925م إلى سنة 1960م
 

أريج الجنان

عضو جديد
إنضم
18 يناير 2009
المشاركات
27
مجموع الإعجابات
5
النقاط
0
جزاك الله خيرا اخي ابن سينا على هذه المعلومات
 

م عامر

مشرف الملتقى العام
إنضم
5 نوفمبر 2007
المشاركات
6,551
مجموع الإعجابات
587
النقاط
0
جزاك الله كل الخير
وبإذن الله الدولة الاسلامية عائدة ولعل أول غيثها نجاح الأتراك المسلمين في الوصول إلى الحكم
نسأل الله لهم التمكين
 

eng1_romy

عضو جديد
إنضم
15 يوليو 2006
المشاركات
86
مجموع الإعجابات
1
النقاط
0
الا ان لعنة الله على الظالمين اللهم انصر الاسلام
 

Martyr2

عضو جديد
إنضم
19 مارس 2009
المشاركات
8
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
بارك الله فيك أخي ابن سينا
و لا تنسى دور الجيش الانكشاري (نخبة الجيش التركي) الذي بفضل الله ثم بفضله استطاع الاتراك طرق ابواب فيينا عاصمة قلب اوربا....
و انا معك أن مذهب الدولة العثمانية (غير الرسمي) كان هو التصوف...

يَخْتَصُّ بِرَحْمَتِهِ مَن يَشَاء وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ
 

إسلام علي

عضو جديد
إنضم
15 مارس 2005
المشاركات
12,012
مجموع الإعجابات
1,839
النقاط
0
جزاك الله خيراً
رجاءاً تفصل لنا مسألة مذهب الشيخ
وحال التصوف و مفهومه هذه الأيام
 

ابوهشوم

عضو جديد
إنضم
19 يناير 2009
المشاركات
4,572
مجموع الإعجابات
322
النقاط
0
مشكووووووووووووووووووور
 

ابو اسامة63

عضو جديد
إنضم
8 نوفمبر 2008
المشاركات
4,249
مجموع الإعجابات
446
النقاط
0
جزاك الله خيرا الاخ ابن سينا على المعلومات القيمة
راية الجهاد لن تسقط باذن الله فما ان تسقط من يد الا وتحملها يد اخرى
 
أعلى