كليات الهن

أنا معماري

عضو جديد
إنضم
21 مايو 2008
المشاركات
10,599
مجموع الإعجابات
898
النقاط
0




عندما دخلنا كلية الهندسة...وجدنا شئ لطيف لأول مرة
وهو معامل الكيمياء..
وتجربة كل طالب لمعظم التجارب بنفسه....
عما كان عليه...في المدرسة....فالمعلم هو فقط من يعمل التجربة....والتلاميذ يشاهدونها
وده فرق كبير بين الأثنين....

برغم عدم فهمي لمادة كيمياء أعدادي.....ربما لأن علومها مستقطعة بدون إسترسال أو بها إستقطعات للأفكار...
وعدم وضوح علاقات المواد....ولكن العملي كان معقول....رغم عدم معرفة بتأثيرها التجاري كمواد بالسوق والمصنع.....إلا خلطها كيمياءيا كان له تأثيير لوني ودخان التفاعل أو الرائحة......

وبرضه في أعدادي هندسة دخلنا الورش المختلفة.....لأيام معدودة....الورش....وجودها مميز....
ولكن العاملين بيها....لديهم ربما عدم تقدير من الجامعة...ولا ربط بهيئات التدريس
كان هناك تقرير....
أو مجموعة ورق بها رسومات ....نوع الورشة....وده برضه كويس....
ولكنه هذة الورش بطريقة التدريس....وتدرج المعلومات....وتفاعل المدرس و الفنيين.....مع الطلاب....
ومع التكنولوجي البناء الحديثة...ينقصها الكثييير....
مما تتحول في الاخر لمجموعة تقرير ينقلها الطلاب...منذ إبان عهد الاحتلال البريطاني

وربما يسأل الطالب نفسه....في هذا الجو .....الغير صحي علميا وتعليميا....لماذا ندرس تلك الأشياء المنقرضة.....ويعتقد أنها كسل منه أو أنعدام رغبة تعليمية....ولكنها هي منظومة تعليمية غير صحية...لا شكلا ولا موضوعا.....
.
.
والغريب....تختفي تلك الورش مع التخصص....المعماري وربما المدني....لتصبح من الأثار القديمة....
أو لتصبح متحف الكلية...
كلية الهندسة بها إلالاف الطلاب....من كل التخصصات....
والناس دي هي من ستبني و تعمر البلد....والبلدان القريبة منا
إلا تستحق نظره عطف....من المسئوليين عليها....وعلي هؤلاء الطلاب.....

وأين أتحادات الطلاب و أهتماماتهم؟!.....من ذلك......

ربما لم يهتم....أحد بذلك...أو لم يكن الاهتمام كافي وموصل.....

ولو حتي بطلب تبرع من شركات ومصانع وورش الكبري بالبلد.....لدعم العملية التعليمية....
بجوار ميزانية الكلية المحدودة....
وإذا لم تجد....فعلي الأقل إحتكاك الطلاب
بمشاريع تنفيذ تلك الشركات و المصانع.....
سواء بالنزول إليها مع هئيات التدريس....أو بالفيديوهات المختصرة...والصور....

أو حتي كلمه أسف...فقد تكفي.....

...
وأين تواجد الدراسات العليا.....من العملية التعليمية....طلاب الماجستير و الدكتوره....بأعدادهم الرهيبة....هل دراساتهم و أبحاثهم .....وتعبهم وسهرهم...والماديات التي تكبدوها.....

هل تصب في العملية التعليمية بشئ ما...ام هي مجرد أوراق حبيسة الأدراج...
فهل تم توجيه ولو جزء منها....كيف ستخدم مهندسي المستقبل....كيف تيسر لهم التفاصيل و الرسومات.....كيف ستربطهم بالتنفيذ و التفاصيل.....كيف تحلل المشاريع الكبري المحلية و العالمية....
بموادها...بتفاصيلها....بربط الرسمه التفصيلة بخطوات التنفيذ....مختصرة مفيدة.....

ممكن تطالب بذلك....وإذا لم تستطع....ممكن تسأل....وإذا لم تستطع...ممكن ترسلها مطبوعة أو من تحت فتحة باب....العميد وأعضاء هئية التدريس....
لا يضيع حق وراءه مطالب....
برغم تقديرنا وأحترمنا لأعضاء هئيات التدريس و لأساتذتنا...وكل من يفوقنا علما ودراسة....ولكل العاملين بكليات الهندسة....

إلا أن هناك معاناة منا كطلاب....فخرجيين....فمهندسين....معاناة متراكمة....أثرت علي حياة المهندس بالكامل.......

فهو ليس نقد للنقد....وانما وضعت الحلول بجوار النقد.....ومن حقنا أن نعرف الأسباب....فربما كانت أسباب وجيه....ومقنعة....ونطالب بالحلول...ربما كانت سهلة وميسرة.....

فالتغيير ليس يبدء فقط برأس الهرم....ولكن يبدء أيضا بقاعدة الهرم.....

 
أعلى