كتابة القائمة عند الزواج

إسلام علي

عضو جديد
إنضم
15 مارس 2005
المشاركات
12,012
مجموع الإعجابات
1,839
النقاط
0
السلام عليكم ورحمة الله

كتابة القائمة أمر جائز لا واجب ولا محرم فيجوز كتابتها ويجوز عدم كتابتهاحسب الإتفاق وذلك أنه

جرى العرف بأنه يدفع الزوج مهرا يشتري به أهل الزوجة شيئا من الأثاث وغالبا ما يتفقون عليه

فيكون كل ذلك ملكا للزوجة أو يتم الأتفاق على ألأن لا يدفع الزوج مهرا ماليا ولكن يلزمه أهل

الزوجة بإحضار أثاث معين وعليهم هم أثاث معين ويكون ما يحضره الزوج بديلا عن المال الذي

يقدم كمهر هذا في الغالب فيكون مقدم مهر الزوجة هو هذا الأثاث فيكون أيضا ملكا للزوجة

وضمانا للحقوق تكتب القائمة ويوقع عليها الزوج بالإستلام

وقد يكون هناك ثقة بين الطرفين فلا تكتب القائمة

وإن كان الأمر في الشرع واحدا وهو أن الأثاث في هذه الحالات هو ملك للزوجة ولكن لا بد من

مراعاة الصدق عند كتابتها فلا يوقع بإستلام أشياء غير موجودة أو بقيم كاذبة للمفاخرة أو للضغط

عليه عند الإختلاف وكذلك لا يكتب في القائمة ما أحضره الزوج من أمور ليست بديلا عن مقدم

الصداق ولم يلتزم بها كشيء مستحق للزوجة.

والأصل في الشرع أن الزوج يدفع مهرا للزوجة ولا يلزمها شيء من أثاث المنزل فعليه تجهيز

منزل الزوجية بكماله ولكن من التعاون على الخير وتيسير الزواج أن يأتي أهل الزوجة بأشياء أو

أن تشارك المرأة بمهرها في التأسيس فإذا فعلوا ذلك كان ذلك إحسانا منهم ينبغي أن يجازى

بالإحسان والله المستعان.
موقع صوت السلف
 

مواضيع مماثلة

إنسانة من تراب

عضو جديد
إنضم
24 أبريل 2008
المشاركات
1,017
مجموع الإعجابات
211
النقاط
0
السلام عليكم

لعل هذه الطريقة تضمن الحقوق ،ولكنني استغربت وجود من يناقشون هذه التفاصيل ويكتبون ويوثقون للأمر ....

فما قيمة الأثاث عندما تفقد المرأة منزلها وبيتها وسعادتها إذا حصل الطلاق مثلاً ؟

ثم إن المرء منا يستحي سواء كان رجل أو امرأة مقبلون على الزواج ان يتم كتابة عقود وشهود ليقعوا على ما نحضر من أغراض لمنزل الزوجية .

ليقروا أن هذا من حق الزوجة ...

إذا أحسنت المرأة اختيار الزوج الصالح ، فإن هذه التفاصيل ليس لها أي قيمة ..

وحتى في حال نشوب الخلاف ، فلن يضيع حقها مع رجل يخاف ربه ، لأنه لن يظلمها حتى إن لم يبادلها مشاعر المحبة .
 
  • إعجاب
التفاعلات: Ayman

Ayman

عضو جديد
إنضم
24 فبراير 2003
المشاركات
2,100
مجموع الإعجابات
277
النقاط
0
السلام عليكم

لعل هذه الطريقة تضمن الحقوق ،ولكنني استغربت وجود من يناقشون هذه التفاصيل ويكتبون ويوثقون للأمر ....

فما قيمة الأثاث عندما تفقد المرأة منزلها وبيتها وسعادتها إذا حصل الطلاق مثلاً ؟

ثم إن المرء منا يستحي سواء كان رجل أو امرأة مقبلون على الزواج ان يتم كتابة عقود وشهود ليقعوا على ما نحضر من أغراض لمنزل الزوجية .

ليقروا أن هذا من حق الزوجة ...

إذا أحسنت المرأة اختيار الزوج الصالح ، فإن هذه التفاصيل ليس لها أي قيمة ..

وحتى في حال نشوب الخلاف ، فلن يضيع حقها مع رجل يخاف ربه ، لأنه لن يظلمها حتى إن لم يبادلها مشاعر المحبة .


مشاركة قيمة تستحق التقييم:75::75::75:
 

إسلام علي

عضو جديد
إنضم
15 مارس 2005
المشاركات
12,012
مجموع الإعجابات
1,839
النقاط
0
السلام عليكم

لعل هذه الطريقة تضمن الحقوق ،ولكنني استغربت وجود من يناقشون هذه التفاصيل ويكتبون ويوثقون للأمر ....

فما قيمة الأثاث عندما تفقد المرأة منزلها وبيتها وسعادتها إذا حصل الطلاق مثلاً ؟

ثم إن المرء منا يستحي سواء كان رجل أو امرأة مقبلون على الزواج ان يتم كتابة عقود وشهود ليقعوا على ما نحضر من أغراض لمنزل الزوجية .

ليقروا أن هذا من حق الزوجة ...

إذا أحسنت المرأة اختيار الزوج الصالح ، فإن هذه التفاصيل ليس لها أي قيمة ..

وحتى في حال نشوب الخلاف ، فلن يضيع حقها مع رجل يخاف ربه ، لأنه لن يظلمها حتى إن لم يبادلها مشاعر المحبة .
رأيي الشخصي مثل رأيك تماماً ورؤيتي هي رؤيتك
أنا لا أعير الماديات أي إهتمام
لكن أنا ناقل الموضوع للجميع
وللأسف أختي ــ ووالله ــ أعرف أناس تزوج بناتها من أجل أن تُجبر الرجل بعد ذلك على الطلاق ثم تأخذ ماله !!

أعتذر عن كلمة "ناس" فهم حتى لا يرقوا لدرجة الحيوانات
 

إسلام علي

عضو جديد
إنضم
15 مارس 2005
المشاركات
12,012
مجموع الإعجابات
1,839
النقاط
0
فوائد النكاح

يقول ابن القيم عن محمد بن زكريا


أنه قال "ورأيت جماعة تركوه لنوع من التقشف فبردت أبدانهم وعسرت حركتهم ووقعت عليهم كآبة بلا سبب وقلت شهواتهم وهضمهم" إهـ وبالنكاح يحصل عكس ذلك .

- أن الله تعالى عز وجل اختار النكاح لأنبيائه
ورسله قال تعالى " ولقد أرسلنا رسلا من قبلك وجعلنا لهم أزواجا وذرية " وقال في حق آدم " وجعل منها زوجها ليسكن إليها "
واقتطع من زمن كِلِّيمِهِ- موسى- عشر سنين
في رعاية الغنم مهرا للزوجة ، ومعلوم مقدار هذه السنين العشر في نوافل العبادات ، واختار لنبيه محمد صلى الله عليه وسلم أفضل الأشياء فلم يحبب له ترك النكاح بل زوجة بتسع فلو لم يكن منه فائدة لما اختاره لأنبيائه .

- لو لم يكن فيه إلا أنه بصدد
أنه لا ينقطع عمله بموته كما في حديث أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال " إذا مات الإنسان انقطع عمله إلامن ثلاث وذكر منهم "ولدا صالحا يدعوا له"
وقد روى
حماد بن سلمة عن عاصم عن أبي صالح عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم
قال
: " إن العبد لترفع له الدرجة فيقول أي رب أنى لي هذا فيقول باستغفار ولدك لك من بعدك " .

-1 لو لم يكن فيه إلا أنه يخرج من صلبه من يشهد لله بالوحدانية ولرسوله بالرسالة .

-2 لو لم يكن فيه إلا تحصين امرأة يعفها الله به
.

-3 لو لم يكن فيه
إلا سرور النبي يوم المباهاة بأمته .

-4 لو لم يكن فيه إلا الثواب على قضاء وطره
ووطرها فهو في لذاته وصحائف حسناته تتزايد .
-5 لو لم يكن فيه إلا ما يثاب عليه
من نفقته على امرأته وكسوتها ومسكنها ورفع اللقمة إلى فيها .

-6 لو لم يكن فيه
إلا تكثير الإسلام وأهله وغيظ أعداء الإسلام .

-7 لو لم يكن فيه إلا ما يترتب
عليه من العبادات التي لا تحصل في غيره من النوافل .

-8 لو لم يكن فيه إلا تعديل
قوته الشهوانية الصارفة له عن تعلق قلبه بما هو أنفع له في دينه ودنياه فإن تعلق القلب بالشهوة أو مجاهدته عليها تصده عن تعلقه بما هو أنفع له في دينه ودنياه .

-9 لو لم يكن فيه إلا تعرض الناكح لبنات إذا صبر عليهن وأحسن إليهن كن له سترا
من النار .

-10 لو لم يكن فيه إلا أنه إذا قدم له فرطين لم يبلغا الحنث أدخله الله
بهما الجنة .

-11 لو لم يكن فيه إلا استجلابه عونَ الله له فإنه ورد في الحديث
المرفوع " ثلاثة حق على الله عونهم الناكح يريد العفاف والمكاتب يريد الأداء والمجاهد " .
-12 لو لم يكن فيه إلا أنه سبب من أسباب الرزق كما قال تعالى
" وأنكحوا الأيامى منكم والصالحين من عبادكم وإمائكم إن يكونوا فقراء يغنهم الله من فضله " .

-13 أن الله سبحانه جعل النكاح وسيلة وسببا إلى المودة والرحمة بين
الزوجين .

-14 أن النكاح سبب لحصول علاقة المصاهرة التي هي أخت النسب ، وقيام
الرجال على النساء .

-15 أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يتعاهده ويحبه ويقول
"حبب إلي من دنياكم النساء والطيب "

-16 روى ابن ماجة في سننه من حديث أنس بن مالك
- رضي الله عنه - قال قال رسول الله " من أراد أن يلقى الله طاهرا مطهرا فليتزوج الحرائر " .

وعند مسلم في صحيحه من حديث عبد الله بن عمر – رضي الله عنهما - قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " الدنيا متاع وخير متاع الدنيا المرأة الصالحة"
 

إنسانة من تراب

عضو جديد
إنضم
24 أبريل 2008
المشاركات
1,017
مجموع الإعجابات
211
النقاط
0
رأيي الشخصي مثل رأيك تماماً ورؤيتي هي رؤيتك
أنا لا أعير الماديات أي إهتمام
لكن أنا ناقل الموضوع للجميع
وللأسف أختي ــ ووالله ــ أعرف أناس تزوج بناتها من أجل أن تُجبر الرجل بعد ذلك على الطلاق ثم تأخذ ماله !!
أعتذر عن كلمة "ناس" فهم حتى لا يرقوا لدرجة الحيوانات


لا حول ولا قوة إلا بالله ...

اللهم أكرمنا بالصالحين يارب واجعلنا منهم وبصحبتهم .


شكراً لنقلك الموضوع مهم ونافع ، والحمد لله على نعمة الإسلام ، الدين العظيم الذي لم يترك صغيراً ولا كبيراً إلا ناقشه وأفرد له الحلول الشرعية التي تروي ظمأ كل محتار ....

اللهم اهدنا جميعاً لما تحبه وترضاه
 

م/عيسى محمد

عضو جديد
إنضم
14 مايو 2009
المشاركات
231
مجموع الإعجابات
8
النقاط
0
جزاك الله خير الجزاء للتوضيح فهذا امر له من الاهميه بمكان
للاسف صار الزواج في وقتنا الحالي الا من رحم ربك صفقه تجاريه
وكأن الناس نسوا قول رسولنا الكريم صلي الله عليه وسلم
(اذا جائكم من ترضون دينه فزوجوه)
(خير متاع الدنيا الزوجة الصالحه)
اللهم ردنا الي الحق ردا جميلا
تحياتي لك اخي بشر انا من الناس المعجبه باسلوبك في طرح المواضيع سواء هندسيه او غيره
وفقكم الله
 

طالبة الجنة

عضو جديد
إنضم
6 أبريل 2006
المشاركات
4,647
مجموع الإعجابات
315
النقاط
0
وعليكم السلام ورحمة الله بركاته

يوجد مايشبه هذه القائمة وهو ان يخصص جزء من المهر لتجهيز الفتاة ... أقصد الملابس ... لكن ليس من المتعارف عليه عندنا أن يخصص جزء للأثاث او يوثق ذلك باوراق .... أصادق على ماذكرته أختي إنسانة من تراب لكن في المقابل من الجيد أن يخصص جزء من المهر لشيء مفيد كالأثاث مما يساعد الشاب ويخفف عنه عبئاً مادياً ...

موضوع مفيد
بارك الله فيكم
 

د.محمد باشراحيل

إستشاري الملتقى
إنضم
11 مارس 2009
المشاركات
7,042
مجموع الإعجابات
1,011
النقاط
0
جزاك الله خير الجزاء للتوضيح فهذا امر له من الاهميه بمكان
للاسف صار الزواج في وقتنا الحالي الا من رحم ربك صفقه تجاريه
وكأن الناس نسوا قول رسولنا الكريم صلي الله عليه وسلم
(اذا جائكم من ترضون دينه فزوجوه)
(خير متاع الدنيا الزوجة الصالحه)
اللهم ردنا الي الحق ردا جميلا
تحياتي لك اخي بشر انا من الناس المعجبه باسلوبك في طرح المواضيع سواء هندسيه او غيره
وفقكم الله

وليس لي تعليق سوى ما أورده المهندس عيسى محمد ،،
بارك الله في المهندس بشر وفي الجميع.
 

المعتضد بالله

عضو جديد
إنضم
21 سبتمبر 2006
المشاركات
679
مجموع الإعجابات
37
النقاط
0
اللهم اجز المهندس بشر عنا خيرا, وبارك له في علمه و عمله,

اللهم ارزق شباب المسلمين أزواجا صالحين,

و أبعدهم عن الحرام,

آمين.
 

إسلام علي

عضو جديد
إنضم
15 مارس 2005
المشاركات
12,012
مجموع الإعجابات
1,839
النقاط
0
جزاكم الله خيراً وجزاك الله خير أخي سيف التوحيد

بما إن الموضوع لمس مسألة الزواج
فأنا لاحظت إنتشار لمنتيدات أو فروع في منتديات للزواج عبر الإنترنت
ولي رأي فيه
وأحب أسمع آرائكم ,,,أو التجارب اللي شاهدتوها لأقارب أو معارف

 

إنسانة من تراب

عضو جديد
إنضم
24 أبريل 2008
المشاركات
1,017
مجموع الإعجابات
211
النقاط
0
لا توجد تجارب قريبة مني شخصياً ....

وليس لدي فكرة عن مثل تلك المنتديات ، فإذا كان بالإمكان أن توضح لنا آلية عملها .

يعني متى ياتي دور الأهل ؟

وكيف تتم الخطبة مثلاً بين الطرفين هل تتم المشاهدة أيضاً عبر الانترنت


على فكرة .. الانترنت فيها الصالح وفيها الطالح ، والفاسد فيها أكثر مع الأسف .
إن كان التعارف سيقود إلى الأهل وبعد موافقتهم سيتم الزواج والارتباط ، فالأمور تعود بذلك لمجراها الطبيعي .

لكن الأمر لا يخلو من مخاطرة

أحياناً في الواقع الشاب يرى فتاة تعجبه في الجامعة او العمل - يراها بالحجاب المعتاد - وقد يتحدث معها حول إمكانية أن يرسل أهله لخطبتها وتتم الأمور كما تعودنا عليها في تقاليدنا ، حصل ذلك مع الكثير من صديقاتنا في الجامعة .

وفي الكثير من الناس يخطبون فقط بمجرد رؤية الصورة ، تأتي الخاطبة وبإذن أهل الفتاة ممكن يرى الشاب صورتها وقد يكون مسافراً مثلاً ويحصل النصيب والأمور تستمر ...



فهل ما يحصل في المنتديات شيء مشابه لهذا ؟

طرح اجتماعي حساس لهذه الظاهرة ولأخينا بشر الشكر والتحية
جزاك الله خيرا
 

مصابيح الهدى

الفائز في مسابقة الطيران الثانية
عضو داعم
إنضم
29 نوفمبر 2007
المشاركات
1,153
مجموع الإعجابات
101
النقاط
0
القائمة .أو كما تنطق عندنا ...( القايمة ) ليها قصصها

أولاً ليس عندنا مهر لاكن بيطلب من الشاب تجهيز المسكن وشراء الأثاث ( الخشب ) وباقي التجهيزات على أهل العروسة

وقبل أن تنتقل هذه الأشياء من بيت أهل العروسة الى بيت الزوج يطلب العريس وأبوه أو عمه المهم أحد أقربه معه

ويسألوه السؤال المشهور ناوي تكتب القايمة بكام ياعريس ويبدء الخلاف لغاية مايجي واحد ابن حلال ويوصل لرقم يرضي الطرفين

وتنكتب القائمة وامضاء العريس أخرها وكمان امضاء اتنين شهود

واكثر من مرة بيستمر الخلاف وكل واحد بيروح لحاله

............................ في الحقيقة دخلت علينا امور كثيرة ضيعت الفرحة ببناء بيت جديد بالرضا والتفاهم والقناعة

الموضوع بالنسبة للطرفين ( شطارة ) مين فيهم ممكن يأمن حقه من الثاني ومافي حد فيهم بيعرف أنها أقدار ونصيب ومودة
 

مصابيح الهدى

الفائز في مسابقة الطيران الثانية
عضو داعم
إنضم
29 نوفمبر 2007
المشاركات
1,153
مجموع الإعجابات
101
النقاط
0
لالكن الأمر لا يخلو من مخاطرة

صدقتي أختي .......
الأمر لا يخلو من المخاطرة...المشكلة ان التعارف الذي يحدث ويأخذ كل واحد من الطرفين صورة تكونية لشخصية الأخر بتكون على العكس تماماً في الواقع

لا أعرف أحد مر بهذة التجربة لاكن كما قولتي بيكون هناك مخاطرة بدرجة كبيرة
 

إنسانة من تراب

عضو جديد
إنضم
24 أبريل 2008
المشاركات
1,017
مجموع الإعجابات
211
النقاط
0
والله يا أختي العزيزة ...
المسألة بالدرجة الأولى تتعلق بالثقة ، وهنا لا بد أن يسأل المرء منا نفسه عدة أسئلة قبل الإقدام على هذه المغامرة - لأنها فعلاً مغامرة - :


يعني إلى أي مدى ممكن أن تضعي ثقتك بشخص تحاوريه على الانترنت ، لتتطور الأمور إلى ارتباط و زواج ؟

إلى أي مدى لدينا الاستعداد لربط هذا الشخص بحياتنا الواقعية ونقله من مجرد لقب وصوت وصورة على الانترنت ليصبح شخص وكيان في الواقع ؟

وكم سمعنا عن قصص مأساوية في هذا الميدان ، مأساوية للطرفين رجالاً ونساءً ، من جراء التهور ، وللانترنت عموماً قوة جذب سحرية تجعل كثيرين يدمنون الشبكة والمواقع التي اعتادوا على تصفحها ، فنجدهم مدفوعين نحوها دون قدرة على التراجع وهذا ما يورطهم أكثر .....

لكن بنفس الوقت هناك حالات ناجحة سمعنا عنها وكانت موفقة وتوفر فيها الإخلاص والصدق والثقة كانت في مكانها ...

لكنها قليلة جداً في زمننا الصعب


فلنكن متفائلين على أية حال ....
 

afou2d

عضو جديد
إنضم
7 أبريل 2009
المشاركات
208
مجموع الإعجابات
11
النقاط
0
اللهم انعم على بالزوجه الصالحه ........... قولوا امين
 

مصابيح الهدى

الفائز في مسابقة الطيران الثانية
عضو داعم
إنضم
29 نوفمبر 2007
المشاركات
1,153
مجموع الإعجابات
101
النقاط
0
والله يا أختي العزيزة ...
المسألة بالدرجة الأولى تتعلق بالثقة ، وهنا لا بد أن يسأل المرء منا نفسه عدة أسئلة قبل الإقدام على هذه المغامرة - لأنها فعلاً مغامرة - :


يعني إلى أي مدى ممكن أن تضعي ثقتك بشخص تحاوريه على الانترنت ، لتتطور الأمور إلى ارتباط و زواج ؟

إلى أي مدى لدينا الاستعداد لربط هذا الشخص بحياتنا الواقعية ونقله من مجرد لقب وصوت وصورة على الانترنت ليصبح شخص وكيان في الواقع ؟

وكم سمعنا عن قصص مأساوية في هذا الميدان ، مأساوية للطرفين رجالاً ونساءً ، من جراء التهور ، وللانترنت عموماً قوة جذب سحرية تجعل كثيرين يدمنون الشبكة والمواقع التي اعتادوا على تصفحها ، فنجدهم مدفوعين نحوها دون قدرة على التراجع وهذا ما يورطهم أكثر .....

لكن بنفس الوقت هناك حالات ناجحة سمعنا عنها وكانت موفقة وتوفر فيها الإخلاص والصدق والثقة كانت في مكانها ...

لكنها قليلة جداً في زمننا الصعب


فلنكن متفائلين على أية حال ....


معك الحق فيما قولتي أختي ...........

الزواج شيئ مقدس لاينبغي التسرع به .....أصبح الحكم على أشخاص يعيشون في وقعنا أمر صعب كم من أشخاص تعلق احترمنا بهم ولاكن لا نجد إلا وهم جعلنا تقديرنا يعيش فيه

فمابالك عزيزتي بشخص يختفي خلف سطوره وما أبدع الكلمات وتأثيرها على النفوس

وفيالأول والأخر الزواج قسمة ونصيب مهما حاولنا وأخذنا بالمنطق ودراسة العقل لن يصيبنا إلا نصيبنا

لك مني كل الأحترام والود أختي
 

إسلام علي

عضو جديد
إنضم
15 مارس 2005
المشاركات
12,012
مجموع الإعجابات
1,839
النقاط
0
لا توجد تجارب قريبة مني شخصياً ....
وليس لدي فكرة عن مثل تلك المنتديات ، فإذا كان بالإمكان أن توضح لنا آلية عملها .
يعني متى ياتي دور الأهل ؟
وكيف تتم الخطبة مثلاً بين الطرفين هل تتم المشاهدة أيضاً عبر الانترنت
والله لا أعرف طريقة عملها تحديداً ,,,لكن ما في مخيلتي عن الماكتب المقبولة إنهم يوفق بين الرجل والمرأة ,,, مثلاً الرجل يقدم طلب فيه بيانات عنه والمشرفين يوفقوا بين الطرفين ويقدموا للطالب المقترحات التي تناسبه
على فكرة .. الانترنت فيها الصالح وفيها الطالح ، والفاسد فيها أكثر مع الأسف .
إن كان التعارف سيقود إلى الأهل وبعد موافقتهم سيتم الزواج والارتباط ، فالأمور تعود بذلك لمجراها الطبيعي .
لكن الأمر لا يخلو من مخاطرة
والله هذا هو المفروض ,,, الأهل يجتمعوا ويتكلموا والخطبة تكون فترة طويلة وكافية للتعرف على الخاطب لأنه ـ وبصراحة ـ لا يريح الخاطر بل يجب البحث عنه السؤال عن أهله بدقة
أحياناً في الواقع الشاب يرى فتاة تعجبه في الجامعة او العمل - يراها بالحجاب المعتاد - وقد يتحدث معها حول إمكانية أن يرسل أهله لخطبتها وتتم الأمور كما تعودنا عليها في تقاليدنا ، حصل ذلك مع الكثير من صديقاتنا في الجامعة .
لأ هو حقيقة هذه الطريقة غير جيدة
أولاً كيف يراها ؟! المفروض ـ المفروض يعني ـ هي تلبس لبس فضفاض ونقاب فكيف يراها ؟!
ثانياً كيف يعجب بها ؟! إلا إذا أظهرت هي ما يثير العجب !
ثالثاً كيف يكلمها هو ؟! المفروض يكلم أبوها أو على الأقل أخوها !
وفي الكثير من الناس يخطبون فقط بمجرد رؤية الصورة ، تأتي الخاطبة وبإذن أهل الفتاة ممكن يرى الشاب صورتها وقد يكون مسافراً مثلاً ويحصل النصيب والأمور تستمر ...
طبعاً ممكن الخاطب يرى الصورة من باب الرؤية الشرعية
لكن لا أن يكون الأمر عبثاً
ويدمن الشاب رؤية الصور :17: :)
يعني يرى في الأسبوع 10 أو 15 صورة بحجة البحث عن فتاة مناسبة !
أكيد من يتق الله في كل هذا يوفقه الله للخير

لقائمة .أو كما تنطق عندنا ...( القايمة ) ليها قصصها
أولاً ليس عندنا مهر لاكن بيطلب من الشاب تجهيز المسكن وشراء الأثاث ( الخشب ) وباقي التجهيزات على أهل العروسة
وقبل أن تنتقل هذه الأشياء من بيت أهل العروسة الى بيت الزوج يطلب العريس وأبوه أو عمه المهم أحد أقربه معه
ويسألوه السؤال المشهور ناوي تكتب القايمة بكام ياعريس ويبدء الخلاف لغاية مايجي واحد ابن حلال ويوصل لرقم يرضي الطرفين
وتنكتب القائمة وامضاء العريس أخرها وكمان امضاء اتنين شهود
واكثر من مرة بيستمر الخلاف وكل واحد بيروح لحاله
............................ في الحقيقة دخلت علينا امور كثيرة ضيعت الفرحة ببناء بيت جديد بالرضا والتفاهم والقناعة
الموضوع بالنسبة للطرفين ( شطارة ) مين فيهم ممكن يأمن حقه من الثاني ومافي حد فيهم بيعرف أنها أقدار ونصيب ومودة
فعلاً ده اللي بيحصل ! مما يسبب خلق روح ـ مقيتة أسميها ـ بين العريس وأهل زوجته وكأنها شروة أو شطارة "تأمين" مستقبل الـ "بنية" جهل × جهل للأسف وأنا أعرف واحدة زوجها تركها وسافر الكويت وتزوج هناك وسابها معلقة فترة طويلة لا مطلقة ولا تتزوج غيره ورغم أنهم كانوا "يحبوا بعض" قبل الزواج !! وهي عصت أهلها في الزواج منه لأنهم رفضوا لكنها نشفت دماغها ,,, وجاء شؤم مخالفتها للشرع وللأهل عليها
الأمر لا يخلو من المخاطرة...المشكلة ان التعارف الذي يحدث ويأخذ كل واحد من الطرفين صورة تكونية لشخصية الأخر بتكون على العكس تماماً في الواقع
تماماً هذا ما أريد قوله ,,, مخاطرة بمعنى الكلمة , البعض يظن أنه بمجرد الحصول على زوج
يتنفس الصعداء ! (سواء بنت أو ولد) ويفاجأ بما بعد الزواج من مشكلات

يعني إلى أي مدى ممكن أن تضعي ثقتك بشخص تحاوريه على الانترنت ، لتتطور الأمور إلى ارتباط و زواج ؟
إلى أي مدى لدينا الاستعداد لربط هذا الشخص بحياتنا الواقعية ونقله من مجرد لقب وصوت وصورة على الانترنت ليصبح شخص وكيان في الواقع ؟
وكم سمعنا عن قصص مأساوية في هذا الميدان ، مأساوية للطرفين رجالاً ونساءً ، من جراء التهور ، وللانترنت عموماً قوة جذب سحرية تجعل كثيرين يدمنون الشبكة والمواقع التي اعتادوا على تصفحها ، فنجدهم مدفوعين نحوها دون قدرة على التراجع وهذا ما يورطهم أكثر .....
لكن بنفس الوقت هناك حالات ناجحة سمعنا عنها وكانت موفقة وتوفر فيها الإخلاص والصدق والثقة كانت في مكانها ...
لكنها قليلة جداً في زمننا الصعب
صحيح ,,,
فلنكن متفائلين على أية حال ....
أيضاً صحيح ,,, !!
فمع صعوبة الزواج والغلاء والعنوسة الزائدة والعزوف عن الزواج عند الشباب
يجب فتح مجال وإلا تفاقمت المشكلة
لكن يجب أن ينضبط كل الإنظباط بالشرع والأخلاق والعرف الحميد
لأنه لا ينال ما عند الله بمعصيته
يعني كما قلنا سابقاً ,,,, أقصى شيء ممكن يلمح الرجل بطلب عنوان بيتهم للذهاب إلى الأهل
لكن بدون الدخول في حوارات محرمة وهكذا


الزواج شيئ مقدس لاينبغي التسرع به .....أصبح الحكم على أشخاص يعيشون في وقعنا أمر صعب كم من أشخاص تعلق احترمنا بهم ولاكن لا نجد إلا وهم جعلنا تقديرنا يعيش فيه
فمابالك عزيزتي بشخص يختفي خلف سطوره وما أبدع الكلمات وتأثيرها على النفوس
وفيالأول والأخر الزواج قسمة ونصيب مهما حاولنا وأخذنا بالمنطق ودراسة العقل لن يصيبنا إلا نصيبنا
لك مني كل الأحترام والود أختي
تمام ,,, خير كلام وختام
 

إنسانة من تراب

عضو جديد
إنضم
24 أبريل 2008
المشاركات
1,017
مجموع الإعجابات
211
النقاط
0
لأ هو حقيقة هذه الطريقة غير جيدة
أولاً كيف يراها ؟! المفروض ـ المفروض يعني ـ هي تلبس لبس فضفاض ونقاب فكيف يراها ؟!
ثانياً كيف يعجب بها ؟! إلا إذا أظهرت هي ما يثير العجب !
ثالثاً كيف يكلمها هو ؟! المفروض يكلم أبوها أو على الأقل أخوها !

السلام عليكم

أخي بشر أنت تعلم ان النقاب لا تلتزم به كل النساء - والكلام في الشرع يطول حول الحجاب - ، فالكثيرات من النساء - وأنا شخصياً منهن - يكتفين بغطاء الرأس مع كشف الوجه والملابس الفضفاضة الطويلة ، بدون أي تبرج للوجه أو ماشابه ، والحمد لله مرت دراستي الجامعية بسلام وبكل احترام مع الجميع ..

وجامعاتنا كما تعلم خصوصاً كليات الهندسة - مختلطة - فالشباب يرونا ونراهم، نفس القاعات ونفس المخابر ، فكثيراً ما يتابع أحد الأخوة الشباب -ومن المحترمين ومن أصل طيب - ، يتابع إحدى الفتيات ، ويتعرف على أسلوبها في التعامل ولو من بعيد كيف تتعامل مع صديقاتها ، كيف تتصرف ؟
باتزان وأدب ام بميوعة ...

وقد يعجب بها ويرى فيها زوجة مناسبة - إذا كانت الناس من خلال النت تختار - فما بالك بمن تعرفه بشكل شخصي ، كما شاهدت من بعض الشباب أنهم حتى ما يحرجوا البنات ممكن يصطحب أخته على الكلية وتاخذ منها رقم هاتف أهلها ويزوروهم ويصير النصيب .... ومقابلة الأهل ويتفقوا بعد الموافقة على كل شيء ...
وبعض الشباب هو بنفسه يطلب رقم أهل البنت أو رقم والدها ويتصل ويعبر عن رغبته بالتقدم للزواج ...

ولا أرى في ذلك مشكلة ...
وهذا الشاب إن كان محترم ، فلا أرى مانع بان توصله الفتاة بأهلها ، أو أن تستأذن أهلها :
بأن فلان يطلب رقم هاتفنا ممكن أعطيه الرقم ؟
والكثير من الأهل لا يمانعون ، ابنتهم التي أحسنوا تربيتها وجاءت وبكل احترام ووضوح وكلمتهم او حتى تصرفت بما رأته مناسباً ، فما المانع من مقابلة الشاب ودعم قرار الفتاة ؟؟؟

إن كان الشاب جيداً بعد السؤال والاستفسار عنه .. فاهلاً به وسهلاً

وإن لم يكن مناسباً ، فالرجل محترم وجاء البيوت من أبوابها وكل شيء قسمة ونصيب ...

لا أعلم إن كنت توافقني في ذلك ....
لك تحياتي
 

إسلام علي

عضو جديد
إنضم
15 مارس 2005
المشاركات
12,012
مجموع الإعجابات
1,839
النقاط
0
السلام عليكم
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أخي بشر أنت تعلم ان النقاب لا تلتزم به كل النساء - والكلام في الشرع يطول حول الحجاب - ، فالكثيرات من النساء - وأنا شخصياً منهن - يكتفين بغطاء الرأس مع كشف الوجه والملابس الفضفاضة الطويلة ، بدون أي تبرج للوجه أو ماشابه ، والحمد لله مرت دراستي الجامعية بسلام وبكل احترام مع الجميع ..
هو حقيقة أحييك على الحجاب والإلتزام
فغيرك الكثير يعتبرونه تخلف ! وقمع للحرية
والخلاف بين العلماء حول النقاب معروف
ولكنهم أجمعوا ـ جميعاً ـ بأن النقاب فرض في أزمنة الفتنة
وطبعاً هذا الزمن لا يحتاج لشرح أنه أكبر فتنة في تاريخ الإنسان
قنوات فضائية إباحية ـ كليبات وأغاني وأفلام وبرامج ـ إختلاط الجامعات ـ ذهاب الدين والمروءة وكثرة الدياثة
إذا النقاب فرض أكيد اليوم

وجامعاتنا كما تعلم خصوصاً كليات الهندسة - مختلطة - فالشباب يرونا ونراهم، نفس القاعات ونفس المخابر ، فكثيراً ما يتابع أحد الأخوة الشباب -ومن المحترمين ومن أصل طيب - ، يتابع إحدى الفتيات ، ويتعرف على أسلوبها في التعامل ولو من بعيد كيف تتعامل مع صديقاتها ، كيف تتصرف ؟
باتزان وأدب ام بميوعة ...

وقد يعجب بها ويرى فيها زوجة مناسبة - إذا كانت الناس من خلال النت تختار - فما بالك بمن تعرفه بشكل شخصي ، كما شاهدت من بعض الشباب أنهم حتى ما يحرجوا البنات ممكن يصطحب أخته على الكلية وتاخذ منها رقم هاتف أهلها ويزوروهم ويصير النصيب .... ومقابلة الأهل ويتفقوا بعد الموافقة على كل شيء ...
وبعض الشباب هو بنفسه يطلب رقم أهل البنت أو رقم والدها ويتصل ويعبر عن رغبته بالتقدم للزواج ...

ولا أرى في ذلك مشكلة ...
وهذا الشاب إن كان محترم ، فلا أرى مانع بان توصله الفتاة بأهلها ، أو أن تستأذن أهلها :
بأن فلان يطلب رقم هاتفنا ممكن أعطيه الرقم ؟
والكثير من الأهل لا يمانعون ، ابنتهم التي أحسنوا تربيتها وجاءت وبكل احترام ووضوح وكلمتهم او حتى تصرفت بما رأته مناسباً ، فما المانع من مقابلة الشاب ودعم قرار الفتاة ؟؟؟

إن كان الشاب جيداً بعد السؤال والاستفسار عنه .. فاهلاً به وسهلاً

وإن لم يكن مناسباً ، فالرجل محترم وجاء البيوت من أبوابها وكل شيء قسمة ونصيب ...

لا أعلم إن كنت توافقني في ذلك ....
لك تحياتي

هو حقيقة الجامعة المختلطة من أكبر المشكلات
وهناك علماء كبار جداً معاصرين حرّم ذهاب البنت للجامعة إذا كانت مختلطة
لكن ,,, إنّا لله
أنا شخصياً كانت عندي مشاكل بسبب ذلك ـ إختلاص في المدرجات والسكاشن والمواصلات ـ لكن هناك بعض المدرسين الغيورين كان يمنع الإختلاط في المدرج أو السكشن
ولو ترين أشكال الشباب وكل واحد قايم من جوار "صديقته" ! والناس تنظر إليه
طبعاً مش محتاج وصف ,,, ربنا يهدي الجميع
وبسبب الإختلاط في المواصلات كان عندي حلين
أخذ تاكسي مخصوص وهذا مكلف ولكن فعلته
الذهاب مشياً وهذا متعب خاصة في الصيف ولكن فعلته كثيراً
الغياب وهذا فعلته
شراء سيارة وهذا فعلته آخر 6 أشهر من الدراسة رغم إنها كلفتني فوق طاقتي مادياً كطالب
طبعاً ,,, حدث ولا حرج عن الغصة التي تكون في حلوق الشباب الملتزم في أيام رمضان
البنات النصرانيات كأنهم يتعمدوا تضييق الملابس والمسلمات غير المحجبات ولا في أي حياء ودين لا حول ولا قوة إلا بالله

ما أريد قوله ,,,, النقاب فرض زميلاتي البنات :d

بالنسبة لطرق إتصال الولد بالبنت ,, فإنتي في الأول قلتي يكلمها
قلت لأ غير جيد
قلتي يكلمها فقط لكي يطلب عنوانها
أو يرسل أخته لذلك
أقول
جيد

وطبعاً بالنسبة للمراقبة :d
فهي واردة في الآثار أنها جائزة ـ طبعاً لو البنت غير متبرجة
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " إذا خطب أحدكم المرأة فإن استطاع أن ينظر إلى ما يدعوه إلى نكاحها فليفعل " قال جابر فخطبت جارية فكنت أتخبأ لها حتى رأيت منها ما دعاني لنكاحها فتزوجتها" رواه أحمد وأبو داود
 
أعلى