كان ولدهما سبباً فى هدايتهما..

إنضم
4 يناير 2006
المشاركات
63
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
:12:​
هى قصة حقيقية أعجبتنى فقررت أرسالها لكم وأتمنى أن تعجبكم والآن أترككم مع القصة ......

لم يعجبها انطلاق ابنها الصغير إلى المسجد لأداء الصلاة فيه جماعة خمس مرات فى اليوم ، بل لم تكن راضية عن صلاته كلها.. كانت ترى- ويالغريب ما ترى- أنه مازال صغيرا على الصلاة ! وكأن صلاته تأخذ منه ولا تعطيه ، تتعبه ولا تريحه، تضيع وقته ولا تنظمه ، على الرغم من أن أبنها ذى الأعوام العشرة ، كان يرد بلطف على أمه شفقتها المزعومة ، مؤكداً لها أنه يشعر بسعادة غامرة فى الصلاة ، وأنها تبعث فيه نشاطاً غير عادى وتنظم وقته حتى صار يكتب وظائفه المدرسية جميعها ويراجع دروسه دون أن يحرم نفسه من اللعب....

ولما عجزت الأم عن صرف ابنها عن التزامه بالصلاة ، التزامه الذى رأته "تعلقا مبكرا" بها ، لجأت إلى أبيه تشكو إليه حال ولدهما الذى " أخذت الصلاة عقله " كما عبرت..
حاول زوجها أن يخفف من قلقها قائلا : لا تحملى همه .. إنها هبة من هبات الصغار .. سرعان ما يمل ويسأم ويعود إلى ما كان عليه .

ومرت الأيام دون أن يتحقق ما منى أبوه به أمه ، فقد زاد الصغير حبا بصلاته ، وتمسكا بها ، وحرصا على أدائها جماعة فى المسجد.

وصحت الأم صباح يوم الجمعة ، وثار فى نفسها خاطر بأن أبنها لم يعد من صلاة الفجر التى قضيت قبل أكثر من نصف ساعة ، فهرعت إلى غرفته قلقة فزعة ، وماكادت تدخل من بابها المفتوح حتى سمعته يدعو الله بصوت خاشع باك وهو يقول :

"يارب ..اهد أمى .. اهد أبى ..اجعلهما يصليان ..اجعلهما يطيعانك ..حتى لا يدخلا نار جهنم..
ولم تملك الأم عينيها وهى تسمع دعاء ولدها ، فانسابت الدموع على خديها .. تغسل قلبها ..وتشرح صدرها

عادت إلى غرفتها ، وأيقظت زوجها ، ودعته ليسمع ما سمعت ، وجاء أبوه معها ليجد ولده يواصل الدعاء .. يقول:

" يارب وعدتنا بأن تجيب دعاءنا ..وأنا أرجوك يارب أن تجيب دعائى .. وتهدى أبى وأمى ..فأنا أحبهما .. وهما يحبانى"

لم تصبر الأم فأسرعت إلى أبنها تضمه إلى صدرها ، ولحق بها أبوه ، وهو يقول لولده :

" قد أجاب الله دعاءك ياولدى"... ومن ساعتها حافظ والداه على الصلاة ، وأصبحا ملتزمين أوامر ربهما ، فكان ولدهما سبب هداية ربهما لهما..

أخواتى وأخوانى فى الله

بعد ما قرأنا القصة سوياً أوصيكم وأوصى نفسى ببعض النصائح التالية:

*المحافظة على الصلاة فى المسجد وفى وقتها وإن أمكن فى جماعة
*برالوالدين وسماع كلامهما إلا إذا أمرانا بنواهى نهى عنها الله أو حبيبه المصطفى صلى الله عليه وسلم لقوله :"لا طاعة لمخلوق فى معصية الخالق"
*عدم اللجوء لأحد غير الله سبحانه وتعالى
*الاستعانه بالله وكثرة الدعاء له
 

gogo_30

عضو جديد
إنضم
21 أبريل 2006
المشاركات
20
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
موضوع جميل جدا واتمنى من الجميع المحافظة على الصلاة
 

أبو عمار

عضو جديد
إنضم
7 مايو 2006
المشاركات
20
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
جزاك الله خيراً أخي المهندس, الموضوع جميل ولكن نريد ان نعرف هل الموضوع منقول عن مصدر او هل القصه قديمه ام حديثه واين وقعت, حتى لا تكون قصتك موضع شك او ممن يؤلفون القصص ضانين منهم ان فيه مرضة لله, وشكراً لك مرة ثانيه0
 

rrrr

عضو جديد
إنضم
4 أبريل 2006
المشاركات
5
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
بارك الله فيك يا اخى
وجزاك الله كل الخير
ان شاء الرحمن
 

م / رانية

عضو جديد
إنضم
8 مايو 2006
المشاركات
290
مجموع الإعجابات
2
النقاط
0
الله قادر على كل شيئ، ويهدنا الله جميعاً
 

ALFAWARES

عضو جديد
إنضم
20 أبريل 2006
المشاركات
30
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
بارك الله فيك

موضوع جميل جدا واتمنى من الجميع المحافظة على الصلاة
 

تقوى الله

عضو جديد
إنضم
7 أغسطس 2005
المشاركات
1,306
مجموع الإعجابات
91
النقاط
0
كتابا" موقوتا"

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك اخي الكريم مهندس ديكور مصرى

ان الصلاة كانت علي المؤمنين كتابا" موقوتا"

إنك لا تهدي من احببت ولكن الله يهدي من يشاء .

بارك الله فيك ...
 

م. انجى

عضو جديد
إنضم
15 أبريل 2006
المشاركات
27
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
سبحان الله
بارك الله فيك على هذا الموضوع
وليكن صيحة لكل من غفل قلبه و عقله عن ركن من اركان الآسلام
 

hossin

عضو جديد
إنضم
6 فبراير 2006
المشاركات
153
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
يا هادي

اللهم اهدنا الصراط المستقيم
 

عمرالسعيد

عضو جديد
إنضم
15 مارس 2006
المشاركات
30
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
جعلنا الله وايكم من المصليين الفائزين وجزاك الله عنا الخير
 

ahm.2006

عضو جديد
إنضم
26 أغسطس 2005
المشاركات
75
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
سبحان الله
بارك الله فيك على هذا الموضوع
وليكن صيحة لكل من غفل قلبه و عقله عن ركن من اركان الآسلام:)
 
إنضم
8 نوفمبر 2005
المشاركات
96
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
بارك الله فيك
القصة قصيرة ولكن معبرة بشدة
زادك الله حرصا على الصلاة
واسأل الله العلي العظيم أن يهدينا وجميع الناس إلى رحمته وطاعة أوامره
 

rizk852003

عضو جديد
إنضم
3 أبريل 2006
المشاركات
5
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
بسم اللة والصلاة والسلام على رسول اللة
شكرا يا أخى على القصة الرائعة جزاك اللة كل خير
أضيف الى قولك ان الصلاة هى التشريع الوحيد الذى نزل على النبى وهو فى السماء فى رحلة الإسراء فهى هدية من اللة الى المسملين فهل نرفضها ام نقبلها فورد عنة صلى اللة علية مسلم انة قال العهد الذى الصلاة من اقامها فقد بيننا وبينهماقام الدين ومن هدمها فقد هدم الدين .وذهب رجل الى النبى فقال لة إنى قبلت امرأة فهل لى من توبة فأعرض عنة النبى ولم يكلمة وهذا لعظم الذنب وبعد الصلاة قال لة صلى اللة علية وسلم هل حضرت معنا صلاة العصر فقال نعم فقال صلى اللة علية وسلم ان الحسنات يذهبن السيئات
ومن وقع فى ذنب فاليتوضأ ويصلى سواء مكتوبة أو نافلة وليقرأ قولة تعالى"والذين إذا فعلوا فاحشة أو ظلموا أنفسهم ذكروا الله فاستغفروا لذنوبهم ومن يغفر الذنوب الا الله ولم يصروا على مافعلوا وهم يعلمون أولائك جزائهم مغفرة من ربهم وجنات تجرى من تحتها الأنهار خالدين فيها ونعم اجر العاملين"ال عمران 135-136 وان شا ء اللة يغفر اللة لة هذا ليس من كلامى انما هو كلام النبى صلى الله علية وسلم

وجزاكم اللة كل خير على سعة صدركم واسف على الإطالة


لن تفلح هذة الأمة إلا بما أفلح بها سابقوها

 

عبد الله فهد

عضو جديد
إنضم
7 أكتوبر 2004
المشاركات
139
مجموع الإعجابات
1
النقاط
0
جزاك الله خيراً قصة تدمع لها العين و بنشرح بها الصدر و تبعث في النفس الأمل و إن الهدى هدى الله و من يهد الله فهو المهتد و من يضلل فما له من هاد اللهم ردنا و المسلمين إلى دينك رداً جميلاً
 
إنضم
4 يناير 2006
المشاركات
63
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
بارك الله فيكم اخوتى الكرام

اللهم وفقنى واياكم لما فيه خير.....وتقبل صلاتنا
 

هيفا

عضو جديد
إنضم
10 مايو 2006
المشاركات
119
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
جزاك الله خيراً و أعاننا الله واياكم على الطاعات
 

عمرالسعيد

عضو جديد
إنضم
15 مارس 2006
المشاركات
30
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
السلام عليكم
بارك الله في الجميع وبلغنا وايكم من ان نكون هاديين مهديين.
 
أعلى