قصة مؤثرة أدمت قلب كل من قرأها

أسدالرافدين

عضو جديد
إنضم
21 أغسطس 2010
المشاركات
25
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
يحكى أنه كانت هنالك بحيرة في مكان ما، وكانت هنالك فتاة فقيرة تذهب إلى تلك البحيرة يومياُ وتجلس لتعزف بالناي عليها، ومع مرور الأيام صار يأتي إليها الصيادون ويستأذنون منها ويصادوا الأسماك من البحيرة، فذات يوم قدم إليها تاجر وتعرف إليها وأعجب بها، فاقترح التاجر الزواج من هذه الفتاة، وافقت الفتاة وبنى التاجر لها بيتاُ على ضفاف البحيرة وإنجمعا تحت سقف واحد.

كان التاجر ذو عقلية واسعة وأراد أن يمد جسراً من بيته إلى وسط البحيرة ويبني لهما غرفة لكي يقضيان معاً وقتاً ممتعاً، وهنا بدأت المشاكل في الظهور حيث كان رأي الفتاة بعدم الموافقة، وزادت المشاكل بينهم يوماً بعد يوم إلى أن جاء اليوم وخرج التاجر عن طوره وأحكم قبضته على رقبة الفتاة وقتلها.

ومع مرور الأيام حقق حلمه التاجر وبنى الجسر والغرفة في وسط البحيرة، وفي الليل سمع أصواتاً عالية وغريبة ومخيفة، فخرج من غرفته ليتفقد الصوت وإذا بثعبان عملاق يخرج من البحيرة ويهاجمه، فيسرع الرجل إلى غرفته ويحبس نفسه فيها.

حينها علم أن الفتاة التي تزوجته كانت تمنعه من أن يبني وسط البحيرة خوفاً عليه من ذالك الثعبان فقام بالبكاء والصراخ نادماً لكن هيهات ينفع الندم..




منقول من مسلسل المحقق كونان - الجزء الخامس



مع تحياتي

أسد الرافدين
 

مواضيع مماثلة

najebnader

عضو جديد
إنضم
19 يونيو 2010
المشاركات
2,054
مجموع الإعجابات
46
النقاط
0
أخي أسد الرافدين ..... شكراً لك على هذا الموضوع
إن حب الفتاه لزوجها منعتها من بناء الجسر وفي الأخير قتلها
جزاك الله خير أخي أسد الرافدين
 
التعديل الأخير:

أسدالرافدين

عضو جديد
إنضم
21 أغسطس 2010
المشاركات
25
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
شكراً جزيلاً أخي الكريم على الرد

:77::77::77::77::77:

مع تحياتي
 
أعلى