قصة قصيرة : وتطاير رحيق الذكريات

إنضم
5 مايو 2006
المشاركات
145
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
السلام عليكم ورحم الله وبركاته : اسمي مروة سيد أيوب بالسنة النهائية بقسم العمارة بجامعة الفيوم أود أن أعرف أرائكم في قصة قصيرة كتبتها بالأمس فأنا من هواة كتابة الخواطر والقصص القصيرة وهي :
وتطاير رحيق الذكريات
سكون الليل أثار شجونها...وصوت خافت رجف له قلبها..بحثت عن مصدره فاحتار عقلها.. من أين ينبع ذلك الصوت الحزين ...من أين ينبع وكأنه بئر دفين.. ويبدو من رنينه أنه أنين... كانت تعلم مصدره..ولكنها أنكرته وتركته.. إنه أنين قلبها المجروح.. وتعجبت أما زال الجرح مفتوح..أمل زال قلبها يبكي بكاء الغريب .. الذي أغلق الهوى أمامه باب الحبيب..وفتح الحبيب الباب لمن سواه.. فأصبح قلبها يتمنى سلواه..فألقى من نافذة الحب ذكراه.. ولكنه اليوم يئن لانتظاره رد كبريائه..فرفع الأمل فوقه راياته...وأسدل على الماضي ستائر النسيان... وأفاق من وهم الأحزان...بعد أن انتصف له الزمان..فرأى في عين الجارح نظرة الندم والحرمان...فقد حرم من سعادة الأيام ...كما حرّم على قلبها الحب والهيام..فأصبح يهيم الجارح في وادي جاف..باحثا عن حبيبة كانت تحبه حب صاف...فوجدها على غير ما كانت.. وجد مشاعرها نحوه قد ماتت ...فتوسل إليها أن تعود...فضحكت قائلة : ضعفك أعاد إليّ..فقاطعها بلهفة قائلا: الحب أم الذكريات أم الحنين ..فاستردت قائلة : بل أعاد إليّ الكبرياء والهناء لقلبي الحزين .....ليتطاير رحيق الذكريات من أزهار وهم حبي لك ... لينشد قلبي أنشودة الآمال وسلوان العذاب
 

مواضيع مماثلة

إنضم
5 مايو 2006
المشاركات
145
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
عاشقة كتابة الخواطر والقصص القصيرة تريد رأيكم

أرجوكم أريد أن أعرف رأيكم في هذه القصة من خلالها سيتحدد هل استمر في كتاباتي أم لا
 

طالبة الجنة

عضو جديد
إنضم
6 أبريل 2006
المشاركات
4,647
مجموع الإعجابات
315
النقاط
0
بسم الله الرحمن الرحيم

تملكين إحساساً مرهفاً أختي مروة وجملك تحمل بين ثناياها موسيقا حلوة..... أكثر ما اعجبني في قصتك القصيرة هذه ...الكبرياء ..... وتذكرت قولاً للبهاء زهير:
غير أن ليَ في الحـــ **** ـــــب طريق قد سلكته قد سلكته
لو أراد البعد عني ****** نور عيني ما تبعته

وسبحان الله الخوف من الله أولاً ومن ثمّ كبرياء المرأةعندما يوظف التوظيف الصحيح هما اللذان يحميانها من الانزلاق في مهاوي الحب الحرام والانسياق وراء العلاقات غير الشرعية .... كأن الله جعل كبرياء وغرور المرأة معيناً لها على نفسها ......

ثم قلت: بل أعاد إليّ الكبرياء والهناء لقلبي الحزين .....ليتطاير رحيق الذكريات من أزهار وهم حبي لك

وهذه الفكرة مهمة جداً ....جاءت بأسلوب أدبي عذب ....فكرة الحب وكيف أن الإنسان قد يعيش سنوات وهو في مجرد وهم
عزيزتي ...قصتك قصيرة ...لكنها هادفة ....وأسلوبك عذب ....
لا تتوقفي عن الكتابة ....أوصيك وأوصي نفسي ...فأنا أيضاً من هواتها ....
لكن فقط انتبهي للنحو ...يعني مثلاً : باحثا عن حبيبة كانت تحبه حب صاف
هنا " كانت تحبه حباً صافياً" يعني بالنصب
جزاك الله خيراً
والسلام عليكم
 

مهندس سابك

عضو جديد
إنضم
1 مايو 2006
المشاركات
66
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
قصة جميلة جدا وبصراحة اسلوب جميل خاصة ان هناك تناغم بين الجمل
 
إنضم
6 ديسمبر 2005
المشاركات
7,931
مجموع الإعجابات
572
النقاط
113
ما شاء الله....خاطرة رائعة أختي مروة..
وأثني على ما قالته أختي م. رهف فهو ما أردت قوله وأكثر....
وكما قالت م. رهف..تملكين إحساسا مرهفا...وأسلوبا سلسا....ورغم ذلك عليك بالقراءة ثم القراءة..
لأنها هي وحدها ستعزز قائمة مصطلحاتك واستخدامك للكلمات...وستمنحك ملكة اللغة وتجنبك من الوقوع في الأخطاء النحوية...

أرجو أن نسمع منك الزيد.....
وبالتوفيق دائما..

أحمد
 

Tamer Farouk

عضو جديد
إنضم
28 أبريل 2006
المشاركات
171
مجموع الإعجابات
1
النقاط
0
تجيدين اقتناء الكلمات.......رائع

29476_1147674377.jpg
 
إنضم
5 مايو 2006
المشاركات
145
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
جزاكم الله خيرا
عن هذا الاهنتمام والمشاركة فقد زادت شعلة الحماس داخلي لكي أقرا كثيرا كم أكتب تماما
وأشكر أختي رهف فهي أول من شجعتني للاستمرار في الكتابة كما أشكر المهندس سابك عن رأيه في القصة والذي أضاء الأمل داخلي وأشكر أخي أحمد على نصيحته لي بالقراءة فحقا هي التي توسّع مدارك الإنسان وحسه كما أشكر أخي تامر على هذه الصورة الجميلة الرائعة فأنا أحبكم جميعا في الله
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
 

Eng_Mido

عضو جديد
إنضم
16 يوليو 2006
المشاركات
104
مجموع الإعجابات
1
النقاط
0
قصه جميله فعلا وياريت تقدمى لنا قصص جديده
 

بوجراح

عضو جديد
إنضم
19 أبريل 2006
المشاركات
1,247
مجموع الإعجابات
5
النقاط
0
بارك الله فيكي والله فعلن قصه جميله أختي في الله انتظر جديدكي أخوكي :
[blink]
بوجراح
[/blink]
 
إنضم
5 مايو 2006
المشاركات
145
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
بارك الله فيكِ أختي ريهام سائلة الله عز وجل أن اعمل ما يرضيه وأن يديم المودة بيننا.
 

أحمد داود

عضو جديد
إنضم
30 يوليو 2006
المشاركات
437
مجموع الإعجابات
27
النقاط
0
هايل فى انتظار المزيد من خواطرك متمثله فى قصص رائعه
 

جوري94

عضو جديد
إنضم
18 يوليو 2006
المشاركات
34
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :
القصة أكثر من رائعة ونحن في انتظار المزيد
إياك و التوقف بل تابعي الطريق وابتعدي عن المهاوي ، واعلمي أن القصة تعكس نفسية كاتبها ، أتمنى قراءة المزيد من كتاباتك مهما كانت قصيرة
 
إنضم
5 مايو 2006
المشاركات
145
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
جزاك الله خيراً أخي أحمد على رأيك في القصة وأتمنى أن يكون وجودي من خلال هذه القصة كان خفيفاً وليس مملاً أو تسرب أي ملل إليك.
جزاك الله خيراً أخي جوري فمشاركتك برأيك أثلجت صدري وزاد الحماس بداخلي لكتابة المزيد بإذن الله.
 
أعلى