قصة حقيقية تستحق الحوار حولها

الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.

عاطف مخلوف

عضو جديد
إنضم
5 مايو 2007
المشاركات
3,157
مجموع الإعجابات
325
النقاط
0
(ملحوظة : هذه قصة حقيقية ، دوري فيها انني نسبت الايات القرآنية الي السور ، وحولت بعض الكلمات من اللهجة العامية الي العربية.)


لولا ان الحكاية قصها علي من اثق فيه ، لما صدقتها ، يقول الثقة :


- كنت اسير في أحد شوارع القاهرة ولم تكن مزدحمة كالعادة ، وكانت تسير امرأة او فتاة في الثلاثين من عمرها ،خارجة من احد اشهر المولات في القاهرة ، غير ملتزمة وغير متبرجه ، ومظهرها يدل علي انها من الطبقة العليا من الطبقة الوسطي ، وتتجه مسرعة الي سيارتها .

واذا برجل في اواخر الثلاثينات واوائل الاربعينات ، ضخم الجثة ، ذو لحية كثيفة ، واثر السجود ظاهر علي جبهته يرتدي قميصا وبنطالا قصيرا ، وهو يتابع المرأة ويقترب منها مسرعا قائلا لها بغضب وتهديد ووعيد " ربنا ينتقم منكم ، ربنا يخلصنا منكم ، مصيرك الي النار وبئس القرار ، غدا لن تستطيعوا الخروج الي الشوارع ، ولن نسمح لكم بذلك "

- للوهلة الاولي لم تفطن المرأة الي ان هذا الكلام موجه اليها ، ولكن مع اقتراب الرجل منها ، التفتت فروعها مظهر الرجل المتابع وضخامته ، ثم الغضب البادي علي وجهه ، ثم التهديد والوعيد الذي يخرج كقذائف مسلطة عليها ، ثم تهجمه واقترابه السريع منها وكأنه سيطور هجومه من الكلام الي الفعال ، وانكمشت الفتاة خوفا ورعبا .

- يقول صاحبي وفي لحظة نادرة جمعت الفتاة قوتها ، واسترجعت شجاعتها الهاربة ، والتفتت اليه متوقفة عن السير وقالت له :
- نعم انا مخطئة في مخالفتي أمر ربي لي بالحجاب ، لكنك لست افضل مني ، فقد خالفت أمر ربنا اليك بغض البصر حين قال " قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ [النور : 30]، ولو غضضت بصرك ما لاحظتني .

- ثم تعال ايها المتألي علي الله ، من وكلك انت لتحدد من في الجنة ومن في النار ، والله تعالي يقول لنبيه الكريم " لَيْسَ لَكَ مِنَ الْأَمْرِ شَيْءٌ أَوْ يَتُوبَ عَلَيْهِمْ أَوْ يُعَذِّبَهُمْ فَإِنَّهُمْ ظَالِمُونَ (128) وَلِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ يَغْفِرُ لِمَنْ يَشَاءُ وَيُعَذِّبُ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ (129) [آل عمران : 128 ، 129]

واردفت قائلة :
- لقد كان الاتقياء من الرجال اذا قابلوا امرأة طأطأوا رؤسهم ، ونظروا عند مواقع اقدامهم ، حياء من الله وخوفا ان يقع بصرهم علي محرم من محارم الله ، وأنت لك لحية حافلة ، واثر السجود كركبة الماعز علي جبهتك ، لكنك فاسق النظر .



- يقول صاحبي و بُهت صاحبنا من هجومها المفاجئ وقبل ان يستفيق ، كانت ركبت سيارتها الصغيرة ، وغادرت المكان .
- يقول صاحبي فلا ادري هل اعجب من شجاعتها ، ام من حضور ذهنها في هذه اللحظة المخيفة ، ام من حفظها لايات القرآن واستحضارها له في لحظة حرجة .

- نسأل الله لها الالتزام بشرعه ، والتوبة عن سفورها .
 

مواضيع مماثلة

سمندل السوداني

إدارة الملتقى
إنضم
29 نوفمبر 2009
المشاركات
6,080
مجموع الإعجابات
1,324
النقاط
0

جزاكـ الله خيراً اُستاذنا الحبيب عاطف مخلوف علي القصة ... موقف الرجل غريب بعض الشيئ كان من الممكن أن يلين في خطابه بالتي هي أحسن :confused:
 

عدالة

عضو جديد
إنضم
23 أبريل 2011
المشاركات
1,652
مجموع الإعجابات
95
النقاط
0
هذه المواقف تجدها في كل مكان ولها أسبابها التربوية في الدرجة الاولى
في السابق ولنسميه العهد القديم القريب منذ خمسين سنة مضت شهد العالم العربي المسلم تغييرات وهذه التغييرات أتت بداية من الاحتلال الغربي للوطن العربي الانكليز في مصر والفرنسببن في سوريا الجزائر تونس والايطاليين في ليبيا وهكذا هنا حدث إختلال في أخلاق الناس ومعتقداتهم بسبب نشر الفساد في تلك الدول الملتزمة دينياً سابقاً كانت المرأة محجبة ولا ترى منها حتى ظفرها
من يديها

هم من زرعو الفتن في هذه الشعوب بعد سيطرتهم عليها فنجد في الشارع الملتزم والعاهر وووو
هذا الانقسام سبب الكثير في جهل الناس منهم من لم يدرس ويأخذ نصيبه من العلم كما يجب دينياً
ومنهم من حاز لهؤلاء المحتلين ليكسب رضاهم ويتبع أهوائهم

نحن نعذر هذه البنت لانها تلقت علوم مغايرة تأثرت بها ودعوة تحرير المرأة
اختلطت الامور وتداخلت في بعضها لنجد مثل هذه الحوادث قي معظم مدن العالم

ونعذر هذا الرجل لانه تعلم وعلمه ناقص في الدعوة لله ولكنه متحمس حسب رأيه أن هذا هو الصح
حسب ما توصل له من علوم

والان الدعوة إلى الله نجدها تسير في خطى مدروسة ووعي وتأتي عن علم لابد من وجود اخطاء ولكن تلك الاخطاء لاتعتبر أن الدين ناقص النقص يأتي من الاشخاص وديننا والحمد لله سليم وقيم

وهذه الاخطاء ايضا ليست بالعظيمة
نسأل الله تعالى أن يردنا إلى ديننا رداً جميلا
وعلى من يجد تلك الاخطاء وجب عليه التصليح فوراً لانه عرف أين الخطأ وعرف أيضا طريقة الدعوة الصحيحة
ولا يأتي هذا الذي رأى الحادثة ليشرحها وكأن المسلمين بعبع مخيف ويحط من قدرهم وللأسف نجده هو من المسلمين
والعالم العربي بحاجتك أخي الفاضل عاطف مخلوف وزميلك الذي نشر الحادثة وكل من يتعرض لمثل تلك الحوادث عوضأ عن أن ينتقد ويرمي بكلمات بذيئة بحق المسلمين عليه أن يساهم في الاصلاح وتصليح الوضع
العالم العربي بحاجتكم يا مسلمين لتنصحو المرأة والرجل وكلنا مسلمين
إن الله تعالى سيسألكم عما كان دوركم وأنتم ترون الاخطاء وخاصة إنكم مثقفون ومتعلمون
على الكل جهد ليس بالقليل في أن يصلح لاينتقد وينشر
دوركم في الحياة هو الانتقاد ونشر الحوادث ورمي العبارات البذيئة هذا هو دوركم في إتمام نشر الفساد
أم دوركم هو أنكم ترون ووجب عليكم العمل والكثير من الجهد ليكون المجتمع مسلم خالي من الاخطاء كما كان مجتمع متماسك طاهر نظيف متعاون ولا ذلنا تحت الاحتلال فمتى نتحرر وأنتم هكذا
كونو لله مخلصين وله عابدين ولتكن أعمالكم لله خالصة مخلصة
قبل أن تتحاسبون لانكم ستتحاسبون
أجعلو حسابكم يسيراً والجنة
ولا تجعلوه عسيراً والنار
اللهم أجعل الجنة والدرجات العلى بها لكل الاخوة لانهم سيساهمون في الاصلاح
ليكون الدين لله وحده ولا نشرك به أحداً
ولنتوقف ونفكر ونتدبر ونعمل
والله المستعان

 
إنضم
6 ديسمبر 2005
المشاركات
7,931
مجموع الإعجابات
572
النقاط
0
لا أدري ماذا يتوقع الرجل من المرأة بعد أن قال لها ما قال؟ هل يتوقع أن تقول له تبت إلى الله ورجعت إلى الله؟

سبحان الله..... هي كلمة واحدة ... ينقصنا الإخلاص.. الإخلاص في النية وفي العمل....

يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((الدين النصيحة)) قلنا : لمن ؟ قال : ((لله ولكتابه ولرسوله ولأئمة المسلمين وعامتهم)) .
الراوي: تميم الداري المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 55
خلاصة حكم المحدث: صحيح

النصيحة أي الإخلاص....

فهل ذلك الفعل من الإخلاص لله أو لدينه؟
 

علي حسين

عضو معروف
إنضم
3 أبريل 2007
المشاركات
10,314
مجموع الإعجابات
2,962
النقاط
113
اصبحنا نعيش في زمن عجيب استاذنا الفاضل ..

هذا هو زمن الغرائب والعجائب .. نرى باعيننا ونسمع باذاننا ما هو مشابه .. وتقص علنا علينا الحكايات التي تؤيد ما نرى وما نسمع احيانا.. واطلق العنان لاصحاب الخيالات في كثير من الاحيان حتى اصبح النصراني عامل في حكايات التاليف والملاحظة !!!

مخطئ وهو يعرف نفسه انه مخطئ .. سائر على طريق الضلال وهو يعلم بذلك تمام المعرفة .. ولكنه يصر عليها ..

هي الفتن التي تساق كقطع الليل المظلم .

هي الجمر التي يقبض عليها من يقبض عليها .. فمنهم من يقبض عليها ويتحمل المها محتسبا .. ومنهم لا يتحمل الالم فيصرخ .

المخطئ يحب ان يكون كل الناس مخطئون مثله ... فيقع في فيلق العقد التبريريه .. ويريد ان يجر الاخرين الى فيلقه ..

هذه الحكايات ومثيلاتها ليست وليدة اليوم ..بل هي حكايات قديمة منذ خرجنا من المجتمعات المحافظة الملتزمه ( حيث لم نكن نسمع بها ونعاينها ) واختلطنا بمختلف المجتمعات .. فصرنا نلحظ فروقات الحياة .. وليتنا اكتفينا بكسرة خبز وشربة ماء في اجواء الطهر والعفاف .

نسال الله السلامة والثبات.

 
التعديل الأخير:

نجدت كوبرلي

عضو جديد
إنضم
30 أبريل 2006
المشاركات
3,162
مجموع الإعجابات
337
النقاط
0
قرات مقالة في احد الصحف السعودية على ما اذكر لكاتبة كانت ايضا تلوم الرجال على ملاحقتهم للنساء ونقدهم المستمر لملابسها وحجابها وربطتها وحذائها ووو
وكانت بنفس المنطق .. لماذا لا تغضون ابصاركم عنا

تحياتي سيد مخلوف
 

سمندل السوداني

إدارة الملتقى
إنضم
29 نوفمبر 2009
المشاركات
6,080
مجموع الإعجابات
1,324
النقاط
0

لن يجد الرجل من يدافع عن موقفه ولله الحمد ... يقول عزّ من قائل : [ فَبِمَا رَحْمَةٍ مّنَ اللّهِ لِنتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنْتَ فَظّاً غَلِيظَ الْقَلْبِ لاَنْفَضّواْ مِنْ حَوْلِكَ
] الأمربالمعروف والنهي عن المنكر واجب علي المسلم ولكن لا أقر مثل هذا الشطط سواء في تصرف الرجل أو إنتقاد هذا الواجب علي مطية الموضوع ...

الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر يعنيان كل مسلم - إسلام ويب - مركز الفتوى

 

سمندل السوداني

إدارة الملتقى
إنضم
29 نوفمبر 2009
المشاركات
6,080
مجموع الإعجابات
1,324
النقاط
0

سبعة عشرة وسيلة لإغاظة الليبراليين

الوسيلة الرابعة : الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وهي الفريضة التي يكرها الليبراليين اشد الكره. أما ترى موقفهم من حماة الفضيلة وأسود الحسبة (هيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر). فينبغي علينا جميعاً ان نأمر بالمعروف وننهى عن المنكر عن أَبي سعيدٍ الخُدْريِّ رضي اللَّه عنه قال : سمِعْتُ رسُولَ اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم يقُولُ : « مَنْ رَأَى مِنْكُم مُنْكراً فَلْيغيِّرْهُ بِيَدهِ ، فَإِنْ لَمْ يَسْتَطعْ فبِلِسَانِهِ ، فَإِنْ لَمْ يَسْتَطِعْ فَبقَلبهِ وَذَلَكَ أَضْعَفُ الإِيمانِ » رواه مسلم .
 

عاطف مخلوف

عضو جديد
إنضم
5 مايو 2007
المشاركات
3,157
مجموع الإعجابات
325
النقاط
0
ولا يأتي هذا الذي رأى الحادثة ليشرحها وكأن المسلمين بعبع مخيف ويحط من قدرهم وللأسف نجده هو من المسلمين
والعالم العربي بحاجتك أخي الفاضل عاطف مخلوف وزميلك الذي نشر الحادثة وكل من يتعرض لمثل تلك الحوادث عوضأ عن أن ينتقد ويرمي بكلمات بذيئة بحق المسلمين


لاينتقد وينشر دوركم في الحياة هو الانتقاد ونشر الحوادث ورمي العبارات البذيئة هذا هو دوركم في إتمام نشر الفساد

أخشي أختي الكريمة أنه قد فاتك مغزي الموضوع ، وحملتينا وحملتيه ما لم يخطر ببالنا ، غفر الله لك .
ملحوظة: اين وجدت الكلمات البذيئة في الموضوع ؟؟؟؟
فإن قواعد الملتقي تأبي ذلك .
 

عاطف مخلوف

عضو جديد
إنضم
5 مايو 2007
المشاركات
3,157
مجموع الإعجابات
325
النقاط
0

لن يجد الرجل من يدافع عن موقفه ولله الحمد ... يقول عزّ من قائل : [ فَبِمَا رَحْمَةٍ مّنَ اللّهِ لِنتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنْتَ فَظّاً غَلِيظَ الْقَلْبِ لاَنْفَضّواْ مِنْ حَوْلِكَ
] الأمربالمعروف والنهي عن المنكر واجب علي المسلم ولكن لا أقر مثل هذا الشطط سواء في تصرف الرجل أو إنتقاد هذا الواجب علي مطية الموضوع ...

الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر يعنيان كل مسلم - إسلام ويب - مركز الفتوى

علي رسلك أخي الكريم سمندل ، مشرفنا الجديد ، التفتيش عن الضمائر لا يجوز ، ولم ننتقد الامر بالمعروف لا علي مطية ولا غيره ، بل الشطط هو تحميل الموضوع مالا يحتمله ، وتحميل المتكلم ما لم يقل به . غفر الله لكم جميع .
 

سمندل السوداني

إدارة الملتقى
إنضم
29 نوفمبر 2009
المشاركات
6,080
مجموع الإعجابات
1,324
النقاط
0

غفر الله لنا جميعاً اُستاذنا الحبيب عاطف ...
نعم أنت لم تنتقد الأمر بالمعروف أعلم ويعلم كل من يقرأ الموضوع ذلك :)
كان ردي علي ضوء هذه العبارة : (ونقدهم المستمر لملابسها وحجابها وربطتها وحذائها ووو) فالبعض يلوي عنق الموضوع لغرض معروف مسبقاً _دون تفتيش الضمائر_ بالطعن في العلماء والدعاة ... ولا أفهم أن يعتبر مسلم صفة ملابس وحجاب المرأة مما يُطلق عليه (نقداً) وهذا إمتطاء للموضوع الذي يذم اسلوب الدعوة لا سلامة المقصد ...

ثم أن العبارة فعلاً مستفزة (!!) ...
هل سمع أحدنا شخصاً ينتقد حذاء إمرأة ؟!!

لا أقر مثل هذا الشطط سواء في تصرف الرجل أو إنتقاد هذا الواجب علي مطية الموضوع ...
 
التعديل الأخير:

علي حسين

عضو معروف
إنضم
3 أبريل 2007
المشاركات
10,314
مجموع الإعجابات
2,962
النقاط
113
اخشى ان اكون قد شملني اخي واستاذي الحبيب عاطف مخلوف بالدعوة لي بالمغفرة :7: .
للتوضيح عن مشاركتي السابقة فقد انتقدت ثلاثة اوضاع
الاول : طريقة الرجل في دعوته .
الثاني : سفور النساء الذي اصبح ظاهرة واضحة للعيان مشينة ومقززة .
الثالث: كثرة ترديد مثل هذه القصص حتى اصبحت ظاهرة - او تكاد تقترب - في المجتمعات حتى ان البعض عندما تنصحهم يكون جوابهم : هل تريدني ان اكون مثل فلان او علان (فلان وعلان حالات مقاربة للرجل المذكور في القصة ).

وقصدت ان يبقى الفهم معوما كل حسب ما يريد !!!:7:

غفرالله لنا جميعا وهدانا لما يحب ويرضى .


غفر الله لنا جميعاً اُستاذنا الحبيب عاطف ...
نعم أنت لم تنتقد الأمر بالمعروف أعلم ويعلم كل من يقرأ الموضوع ذلك :)
كان ردي علي ضوء هذه العبارة : (ونقدهم المستمر لملابسها وحجابها وربطتها وحذائها ووو) فالبعض يلوي عنق الموضوع لغرض معروف مسبقاً _دون تفتيش الضمائر_ بالطعن في العلماء والدعاة ... ولا أفهم أن يعتبر مسلم صفة ملابس وحجاب المرأة مما يُطلق عليه (نقداً) وهذا إمتطاء للموضوع الذي يذم اسلوب الدعوة لا سلامة المقصد ...

ثم أن العبارة فعلاً مستفزة (!!) ...
هل سمع أحدنا شخصاً ينتقد حذاء إمرأة ؟!!


صبحنا نعيش في زمن عجيب استاذنا الفاضل ..

هذا هو زمن الغرائب والعجائب .. نرى باعيننا ونسمع باذاننا ما هو مشابه .. وتقص علنا علينا الحكايات التي تؤيد ما نرى وما نسمع احيانا.. واطلق العنان لاصحاب الخيالات في كثير من الاحيان حتى اصبح النصراني عامل في حكايات التاليف والملاحظة !!!

مخطئ وهو يعرف نفسه انه مخطئ .. سائر على طريق الضلال وهو يعلم بذلك تمام المعرفة .. ولكنه يصر عليها ..

هي الفتن التي تساق كقطع الليل المظلم .

هي الجمر التي يقبض عليها من يقبض عليها .. فمنهم من يقبض عليها ويتحمل المها محتسبا .. ومنهم لا يتحمل الالم فيصرخ .

المخطئ يحب ان يكون كل الناس مخطئون مثله ... فيقع في فيلق العقد التبريريه .. ويريد ان يجر الاخرين الى فيلقه ..

هذه الحكايات ومثيلاتها ليست وليدة اليوم ..بل هي حكايات قديمة منذ خرجنا من المجتمعات المحافظة الملتزمه ( حيث لم نكن نسمع بها ونعاينها ) واختلطنا بمختلف المجتمعات .. فصرنا نلحظ فروقات الحياة .. وليتنا اكتفينا بكسرة خبز وشربة ماء في اجواء الطهر والعفاف .

نسال الله السلامة والثبات.
 
التعديل الأخير:

عاطف مخلوف

عضو جديد
إنضم
5 مايو 2007
المشاركات
3,157
مجموع الإعجابات
325
النقاط
0
الاخ الكريم سمندل والاخ الكريم علي العزام ، تعرفون اننا احباب في الله تعالي مهما اختلفت احيانا وجهات نظرنا في بعض الجزئيات .
فأما الاخ الحبيب (سمندل ) فقد جاء تعليقك علي مشاركة ، ولم تبين ذلك ، فجاء تعليقي كما رأيت ، فحدد في المرة القادمة اتجاه الرمي سدد الله رميك .:34:

أما الاخ الكريم علي العزام ، فنعم دخلت في دعوتي بالغفران ودخل كل المسلمين ، واتفق معك في انتقادك لسوء طريقة الرجل في دعوته ، واتفق معك في مسألة السفور ، وقد انهيت موضوعي بالدعاء للمرأة بطاعة شرع الله والتمسك بأحكام الاسلام .
والقصة تنبع غرابتها عندي ليس في تصرف الشاب الغليظ - فهذا وارد - ولا يدل علي عيب في الاسلام او في المسلمين فهو نموذج شاذ لا أكثر لكنه نموذج يستحق التنبيه علي خطئه - ولكن في رد المرأة الحصيف ، والذي يشير الي انها حافظة لايات من كتاب الله عن فهم ، ورباطة جأشها ، وأحسب أنها في طريقها الي الحجاب بإذن الله تعالي ، والله أعلم .
وبالفعل كان تعليقك غير واضح المعالم - لي علي الاقل - ، فلم أخصه بالتعليق ، وانتظرت اتضاح الرؤية .
فبارك الله فيكم ، وزادكم حرصا علي دينكم، وأيدكم بمدد من عنده .
 

د.محمد باشراحيل

إستشاري الملتقى
إنضم
11 مارس 2009
المشاركات
7,042
مجموع الإعجابات
1,011
النقاط
0
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الأخ الحبيب الفاضل مهندس عاطف
لقد كانت هناك شعيرة ( لاتزال موجودة على استحياء) في المملكة
وكان لها جهاز قوي وفعال إداري منظم وهي
الرئاسة العامة لهيئات للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

وكانت قوية في الحق تأخذ على كل من تسول له نفسه بإرتكاب نواهيه

هناك بعض الحالات الفردية ..

ولكن بدأت أقلام العلمانيين والليبراليين والمنحرفين خلقيا
والداعين إلى الرذيلة تغرس في القصص الفردية .. وتهولها وتضخم من تجاوزات فردية

وترمي هؤلاء بالمتأخرين والمتشددين
وتدعو هذه الأقلام بنفوس خبيثة بان الإسلام دين السماحة والحرية ( وهو كذلك رغم أنفوهم)

ولكنها كلمات ودعاوي اريد بها باطل

وتقلص دور الهيئة .. ولا حول ولا قوة إلا بالله

وهذا لن يرضيهم .. بل هم يسعون لإلغاءها بدعاوي باطلة.



لذا أقول .. هو إستدراج من هؤلاء لزعزعة هذه الشعيرة
حتى يضرب الله قلوبنا ببعض .. فندعوا فلا يستجاب لنا ..
ولا حول ولا قوة إلا بالله ..

ولي عودة .
 

سمندل السوداني

إدارة الملتقى
إنضم
29 نوفمبر 2009
المشاركات
6,080
مجموع الإعجابات
1,324
النقاط
0


الاخ الكريم سمندل والاخ الكريم علي العزام ، تعرفون اننا احباب في الله تعالي مهما اختلفت احيانا وجهات نظرنا في بعض الجزئيات . فأما الاخ الحبيب (سمندل ) فقد جاء تعليقك علي مشاركة ، ولم تبين ذلك ، فجاء تعليقي كما رأيت ، فحدد في المرة القادمة اتجاه الرمي سدد الله رميك .:34:

:)

أكيد أحباب في الله أكثر مما تتصور اُستاذنا الحبيب ...
إن شاء الله أحرص علي تحديد إتجاه الرمية مستقبلاً
:73:

ولي عودة

اتمني وأنتظر عودتكـ دكتورنا الفاضل
وبالاخص مع نزول هذه الأقلام لمستوي (الأحذية)
:18:

 

م عامر

مشرف الملتقى العام
إنضم
5 نوفمبر 2007
المشاركات
6,551
مجموع الإعجابات
587
النقاط
0
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ...من ميزات الشريعة الإسلامية ولعل ربنا عز وجل قد جعلها صفة خير أمم الأرض بقوله عز وجل:
كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلَوْ آَمَنَ أَهْلُ الْكِتَابِ لَكَانَ خَيْرًا لَهُمْ مِنْهُمُ الْمُؤْمِنُونَ وَأَكْثَرُهُمُ الْفَاسِقُونَ (110) سورة آل عمران
ويقول رسولنا الكريم عليه الصلاة والسلام :
كلام ابن آدم كله عليه لا له، إلا أمرا بمعروف، أو نهيا عن منكر، أو ذكر الله عز و جل
الراوي: أم حبيبة رملة بنت أبي سفيان المحدث: السيوطي - المصدر: الجامع الصغير - الصفحة أو الرقم: 6435
خلاصة حكم المحدث: صحيح


والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر له شروط وضوابط وبالتأكيد (حسب الوصف المذكور للقصة ) لم يكن هذا الرجل موفقاً بطريقته بالأمر بالمعروف .. ولعل اللين خير من الغلظة..
ولكن هذا لا يمنع ضرورة تأصيل هذه القاعدة الفقهية والقيام بها وخاصة إن لم يقم بها الحاكم
ولعل ما لفت نظري جرأة هذه الفتاة وحفظها للقرآن الكريم .. والعجيب كيف تحفظ كل هذه الآيات الكريمة وفي مكانها المناسب وهي غير ملتزمة بشرع الله ...
نسأل الله لها ولنا الهداية ..
 
التعديل الأخير:

رمزة الزبير

عضو معروف
إنضم
6 أغسطس 2007
المشاركات
3,812
مجموع الإعجابات
1,202
النقاط
113
موقف المرأة لا يمكن الحكم على الموقف دون إلمام ببعض التفاصيل ولكن أقول بأنها يمكن أن يكون لها ثقافة إسلامية ولكن ما الفائدة مادامت تلك الثقافة لم تتحول إلى وعي وسلوك.
موقف الرجل من الممكن أن تصرفه يسئ إلى الدعوة إلى التمسك بتعاليم الاسلام بدلاً عن إفادته.
عموما، مثل هذه المواقف تتكرر يومياً بسبب عدم أن ثقافتنا لا تتحول إلى سلوك نمارسه في حياتنا اليومية.
 

عدالة

عضو جديد
إنضم
23 أبريل 2011
المشاركات
1,652
مجموع الإعجابات
95
النقاط
0
جزيتم الخير كله أخوتي

غفر الله لنا جميعاً وهذا ما نسعى لاجله أن يغفر لنا ويدخلنا مدخل صدق ويدخلنا الجنة من كل ابوابها

ومن منا من هو مصعوم عن الخطأ إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم

والحمد لله هنا أخطائنا ممكن أن نصلحها بكلمة طيبة ونعوذ بالله أن نسلك طريق الخطأ المؤدي إلى الفظائع التي لها عواقب وخيمة ونار جهنم في النهاية

الحمد لله الذي جمعنا على الخير لنكون إن شاء الله تعالى من أهل الخير والمحبة والتعاون فيما يرضي ربنا عنه
ومن التعاون طلب المشورى في أمر ما

والمشورة وصلنا لها هي الامر بالمعروف والنهي عن المنكر واجب كل مسلم لان المسلمين هم أهل الخير لكل البشر بدون تفريقات

أخي الفاضل عاطف لاأريد الفصح عن كلمات (-------- ) المهم أننا وصلنا لغاية وهي أن نتعلم ونعلم ونعفو ونصبر والعمل واجب على الجميع بالمحبة والاخوة والبسمة والاخلاق الحميدة التي يتمتع بها الكل الحمد لله
والاسلام اليوم محارب وبقوة وهذه من إحدى تعامل الغرب مع العالم ( سياسة الغرب ) حسب زعمهم القضاء على المسلمين بشتى الوسائل قتل إعلام تصفية وغيرها وايضاً للمعلومية من أعماق الفكر المسيحية هي التالي
ليبقى اليهود هم المسيطرون على العالم وهذه هي العلمانية القضاء على الاديان جميعها لتحلو لهم الدنيا كما يتوهمون وهذا هو حلمهم كما حلم إبليس في الجنة

نسأل الله تعالى أن يمدنا بالصبر والطاعة له وحده وبالاخلاق الحميدة الاسلامية والدعوة إلى الله لنكون من الفائزين في جنة النعيم والدنيا زائلة ونحن ميتون وجميعنا لله راجعون
 

عدالة

عضو جديد
إنضم
23 أبريل 2011
المشاركات
1,652
مجموع الإعجابات
95
النقاط
0
موقف المرأة لا يمكن الحكم على الموقف دون إلمام ببعض التفاصيل ولكن أقول بأنها يمكن أن يكون لها ثقافة إسلامية ولكن ما الفائدة مادامت تلك الثقافة لم تتحول إلى وعي وسلوك.
موقف الرجل من الممكن أن تصرفه يسئ إلى الدعوة إلى التمسك بتعاليم الاسلام بدلاً عن إفادته.
عموما، مثل هذه المواقف تتكرر يومياً بسبب عدم أن ثقافتنا لا تتحول إلى سلوك نمارسه في حياتنا اليومية.

كلام في الصميم لك الاجر كله أختي
 

تامر شهير

عضو جديد
إنضم
24 ديسمبر 2009
المشاركات
1,858
مجموع الإعجابات
158
النقاط
0
الثالث: كثرة ترديد مثل هذه القصص حتى اصبحت ظاهرة - او تكاد تقترب - في المجتمعات حتى ان البعض عندما تنصحهم يكون جوابهم : هل تريدني ان اكون مثل فلان او علان (فلان وعلان حالات مقاربة للرجل المذكور في القصة ).

هو ذاك ..هو ذاك ..


وكانت تسير امرأة او فتاة في الثلاثين من عمرها ،خارجة من احد اشهر المولات في القاهرة ، غير ملتزمة وغير متبرجه ، ومظهرها يدل علي انها من الطبقة العليا من الطبقة الوسطي ، وتتجه مسرعة الي سيارتها .

كلمة ( غير متبرجة ) ..قد ساقت فى طياتها ...تبرئة الفتاة ..واستدرارا لتعاطف القراء مع القصة ..فهى كلمة مائعة ربما تفهم على أساس أنها الوسطية التى ينادى بها البعض

- نسأل الله لها الالتزام بشرعه ، والتوبة عن سفورها .

لولا هذه أستاذ عاطف ..لقلت أن شخصا أخر قد كتب تلك القصة ...

عموما ..رايى الشخصى ..ان القصة من قبيل ( دس السم فى العسل )

إن وراء الأَكَمةِ ما وراءها​
 
الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.
أعلى