صـــــدى الحيــاة

إنضم
6 نوفمبر 2005
المشاركات
669
مجموع الإعجابات
16
النقاط
0


صـــــدى الحيــاة

يحكى أن أحد الحكماء خرج مع ابنه خارج المدينة ليعرفه على

تضاريس الحياة في جو نقي .. بعيد عن صخب المدينة وهمومها


سلك الاثنان وادياً عميقاً تحيط به جبال شاهقة .. وأثناء سيرهما

تعثر الطفل في مشيته .. سقط على ركبته.. صرخ الطفل على

إثرها بصوتِ مرتفع تعبيراً عن ألمه : آآآآه

فإذا به يسمع من أقصى الوادي من يشاطره الألم بصوت

مماثل :آآآآه


نسي الطفل الألم وسارع في دهشةٍ سائلاً مصدر الصوت : ومن

أنت؟؟

فإذا الجواب يرد عليه سؤاله : ومن أنت ؟؟


انزعج الطفل من هذا التحدي بالسؤال فرد عليه مؤكداً .. : بل أنا

أسألك من أنت ؟
ومرة أخرى لا يكون الرد إلا بنفس الجفاء والحدة : بل أنا أسألك من أنت؟



فقد الطفل صوابه بعد أن استثارته المجابهة في الخطاب .. فصاح

غاضباً :"أنت جبان" فهل كان الجزاء إلا من جنس العمل ..وبنفس

القوة يجيء الرد: أنت جبان


أدرك الصغير عندها أنه بحاجة لأن يتعلم فصلاً جديداً في الحياة

من أبيه الحكيم الذي وقف بجانبه دون أن يتدخل في المشهد

الذي كان من إخراج ابنه


قبل أن يتمادى في تقاذف الشتائم تملك الابن أعصابه وترك

المجال لأبيه لإدارة الموقف حتى يتفرغ هو لفهم هذا الدرس


تعامل _الأب كعادته _ بحكمة مع الحدث .. وطلب من ولده أن ينتبه

للجواب هذه المرة وصاح في الوادي

:

" إني أحترمك "

كان الجواب من جنس العمل أيضاً .. فجاء بنفس نغمة الوقار

" إني أحترمك " ..


عجب الشاب من تغير لهجة المجيب ..

ولكن الأب أكمل المساجلة قائلاً : " كم أنت رائع "

فلم يقلّ الرد عن تلك العبارة الراقية : كم أنت رائع


ذهل الطفل مما سمع ولكن لم يفهم سر التحول في الجواب ولذا

صمت بعمق لينتظر تفسيراً من أبيه لهذه التجربة الفيزيائية


علق الحكيم على الواقعة بهذه الحكمة :

أي بني ..نحن نسمي هذه الظاهرة الطبيعية في عالم الفيزياء

صدى .. لكنها في الواقع هي الحياة بعينها .. إن الحياة لا تعطيك

إلا بقدر ما تعطيها .. ولا تحرمك إلا بمقدار ما تحرم نفسك منها

الحياة مرآة أعمالك وصدى أقوالك ..

إذا أردت أن يحبك أحد فأحب غيرك ..

وإذا أردت أن يوقرك أحد فوقر غيرك ..

إذا أردت أن يرحمك أحد فارحم غيرك ..

وإذا أردت أن يسترك أحد فاستر غيرك ..

إذا أردت الناس أن يساعدوك فساعد غيرك ..

وإذا أردت الناس أن يستمعوا إليك ليفهموك فاستمع إليهم

لتفهمهم أولاً

لا تتوقع من الناس أن يصبروا عليك إلا إذا صبرت عليهم ابتداء

أي بني .. هذه سنة الله التي تنطبق على شتى مجالات الحياة ..

وهذا ناموس الكون الذي تجده في كافة تضاريس الحياة ..

إنه صدى الحياة

.. ستجد ما قدمت وستحصد ما زرعت
 

مواضيع مماثلة

مهاجر

مشرف عــــــــام
الإدارة
إنضم
24 يونيو 2003
المشاركات
8,678
مجموع الإعجابات
441
النقاط
0
شكراً لك موضوع قرأته في السابق ولكن ما زال رائعاً
 

طالبة الجنة

عضو جديد
إنضم
6 أبريل 2006
المشاركات
4,647
مجموع الإعجابات
315
النقاط
0
بسم الله الرحمن الرحيم
اما أنا فلم أقرأ الموضوع من قبل ........رائع
وأضيف ... مؤثر جداً ......
جزاك الله خيراً جودي
 
التعديل الأخير:

فارسي

عضو جديد
إنضم
27 يناير 2005
المشاركات
1,286
مجموع الإعجابات
24
النقاط
0
عفواً

وأنا كذلك
وأصيح في الصدى
شكراً
 

هيا العاني

عضو جديد
إنضم
18 أبريل 2006
المشاركات
31
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
بارك الله فيك اخ جودي على هذه المشاركة اللطيفه والتي تسهم في تهذيب النفس وعلى الانسان ان يراجع نفسه قبل ان يتصرف اي تصرف قد يكون مردوده سلبي عليه ...شكرا وارك الله فيك
 
إنضم
6 نوفمبر 2005
المشاركات
669
مجموع الإعجابات
16
النقاط
0
شكرا لمروركم جميعا

وبالنسبة للاخ مهاجر اري ان هناك الكثيرمن الاعضاء قد لا يكونوا قراءوا الموضوع من قبل كما اري انه ممكن حتي ولو كان عرض بالملتقي فنظرا لكثرة المشاركات تختفي الكثير من المواضيع الجميله ولا اقصد بجميلة علي موضوعي وانما عامة علي كثير من المواضيع

فاتمني منكم كمشرفين ان تبحثوا عن حل لهذا وليكون مثلا عمل فهرس للمواضيع حتي لا تتكرر طالما هناك من يغضب من تكرار المواضيع

وشكرا
 

mai

عضو جديد
إنضم
16 يناير 2006
المشاركات
27
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
كلمات رائعة....
و حكمة عظيمة.....
و كم هو جميل أن نفكر دائماً أن نعطي الحياة ما نحب أن نأخذ منها....
لك جزيل الشكر.
 

مراد005

عضو جديد
إنضم
2 أبريل 2006
المشاركات
18
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
شكرا على هذذه المساهمة القيمة.
أتمنى أن يعمل الجميع من أجل نفع البشرية جمعاء و إنقاذها من هذا النفق المظلم الذي تسير فيه.
آمين.
 

البرق

عضو جديد
إنضم
11 مايو 2006
المشاركات
5
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
شكرا لك يا أخي على هذاه الحكمة الجميلة وجزاك الله خيرا عنا جميعا
 

العقل الذهبي

عضو جديد
إنضم
20 مايو 2006
المشاركات
48
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
السلام عليكم
قصة جميلة جدا جدا استمتعت بقرائتها مشور اخي وجزاك الله خيرا
 

همس.م

عضو جديد
إنضم
26 أغسطس 2005
المشاركات
1,741
مجموع الإعجابات
6
النقاط
0
بارك الله فيك

قصه بها نصائح رائعه وفعاله

جزاك الله كل خير
 

لمى الزيادي

عضو جديد
إنضم
18 أبريل 2006
المشاركات
27
مجموع الإعجابات
1
النقاط
0
جودي مجدي الحسيني قال:


صـــــدى الحيــاة

يحكى أن أحد الحكماء خرج مع ابنه خارج المدينة ليعرفه على

تضاريس الحياة في جو نقي .. بعيد عن صخب المدينة وهمومها


سلك الاثنان وادياً عميقاً تحيط به جبال شاهقة .. وأثناء سيرهما

تعثر الطفل في مشيته .. سقط على ركبته.. صرخ الطفل على

إثرها بصوتِ مرتفع تعبيراً عن ألمه : آآآآه

فإذا به يسمع من أقصى الوادي من يشاطره الألم بصوت

مماثل :آآآآه


نسي الطفل الألم وسارع في دهشةٍ سائلاً مصدر الصوت : ومن

أنت؟؟

فإذا الجواب يرد عليه سؤاله : ومن أنت ؟؟


انزعج الطفل من هذا التحدي بالسؤال فرد عليه مؤكداً .. : بل أنا

أسألك من أنت ؟
ومرة أخرى لا يكون الرد إلا بنفس الجفاء والحدة : بل أنا أسألك من أنت؟



فقد الطفل صوابه بعد أن استثارته المجابهة في الخطاب .. فصاح

غاضباً :"أنت جبان" فهل كان الجزاء إلا من جنس العمل ..وبنفس

القوة يجيء الرد: أنت جبان


أدرك الصغير عندها أنه بحاجة لأن يتعلم فصلاً جديداً في الحياة

من أبيه الحكيم الذي وقف بجانبه دون أن يتدخل في المشهد

الذي كان من إخراج ابنه


قبل أن يتمادى في تقاذف الشتائم تملك الابن أعصابه وترك

المجال لأبيه لإدارة الموقف حتى يتفرغ هو لفهم هذا الدرس


تعامل _الأب كعادته _ بحكمة مع الحدث .. وطلب من ولده أن ينتبه

للجواب هذه المرة وصاح في الوادي

:

" إني أحترمك "

كان الجواب من جنس العمل أيضاً .. فجاء بنفس نغمة الوقار

" إني أحترمك " ..


عجب الشاب من تغير لهجة المجيب ..

ولكن الأب أكمل المساجلة قائلاً : " كم أنت رائع "

فلم يقلّ الرد عن تلك العبارة الراقية : كم أنت رائع


ذهل الطفل مما سمع ولكن لم يفهم سر التحول في الجواب ولذا

صمت بعمق لينتظر تفسيراً من أبيه لهذه التجربة الفيزيائية


علق الحكيم على الواقعة بهذه الحكمة :

أي بني ..نحن نسمي هذه الظاهرة الطبيعية في عالم الفيزياء

صدى .. لكنها في الواقع هي الحياة بعينها .. إن الحياة لا تعطيك

إلا بقدر ما تعطيها .. ولا تحرمك إلا بمقدار ما تحرم نفسك منها

الحياة مرآة أعمالك وصدى أقوالك ..

إذا أردت أن يحبك أحد فأحب غيرك ..

وإذا أردت أن يوقرك أحد فوقر غيرك ..

إذا أردت أن يرحمك أحد فارحم غيرك ..

وإذا أردت أن يسترك أحد فاستر غيرك ..

إذا أردت الناس أن يساعدوك فساعد غيرك ..

وإذا أردت الناس أن يستمعوا إليك ليفهموك فاستمع إليهم

لتفهمهم أولاً

لا تتوقع من الناس أن يصبروا عليك إلا إذا صبرت عليهم ابتداء

أي بني .. هذه سنة الله التي تنطبق على شتى مجالات الحياة ..

وهذا ناموس الكون الذي تجده في كافة تضاريس الحياة ..

إنه صدى الحياة

.. ستجد ما قدمت وستحصد ما زرعت
كم نحتاج الى هذه الحكمة وهذا الحكيم فيما يحيط بنا من تناقض في الفعل ورد الفعل حيث اختلط الصالح بالفاسد فما اكثر ما يقابل تصرفك الطيب بخبيث الكلام والفعل ,سوف ننقل هذه الرسالة من الحكيم الى اطفالنا عسى ان نصلح ما احيط بنا على الاقل
 

م. عبد المنعم

عضو جديد
إنضم
28 يناير 2006
المشاركات
1,091
مجموع الإعجابات
26
النقاط
0
مشكورة على الموضوع
أي بني .. هذه سنة الله التي تنطبق على شتى مجالات الحياة ..
 

حامد محمد محسن

عضو جديد
إنضم
11 يونيو 2006
المشاركات
437
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
شكرا لك يا أخي على هذاه الحكمة الجميلة وجزاك الله خيرا عنا جميعا
 
أعلى