ساعة من اجل الارض 2013

مستريورك

عضو معروف
إنضم
15 نوفمبر 2009
المشاركات
1,525
مجموع الإعجابات
93
النقاط
48
ساعة من اجل الارض 2013

:32::32::32:
:32::32::32::32::32::32::32::32::32::32:


تحت شعار "سأفعل إذا فعلت أنت.. تحدي ساعة الأرض" يستعد الملايين حول العالم اليوم السبت في تمام الساعة الثامنة والنصف مساء للحدث العالمي الذي يشارك به حوالي 152 دولة وأكثر من 7000 مدينة من شتى أقطار العالم، وهو المشاركة في الاحتفال ب "ساعة الأرض".

وتقوم عدد من الدول بالاحتفال ب "ساعة الأرض" عن طريق تقديم العروض باستخدام الملابس المضيئة او عن طريق المشي في المدينة بالشموع، وتقوم معظم الحكومات حول العالم بالمشاركة في هذه الساعة من خلال إطفاء الكهرباء ساعة كاملة عند الساعة الثامنة والنصف في المباني الرسمية، كما ويشارك الأفراد كذلك بإطفاء بعض من الكهرباء والانوار لمدة ساعة كاملة أيضا. وقام الموقع الرسمي لهذا الحدث (EarthHour.org) بوضع ساعة للعد التنازلي تشجيعا لهذه المناسبة التي من شأنها تثقيف مختلف الأجناس بضرورة الحفاظ على البيئة، بالإضافة الى وضع المزيد من أهداف هذه الحملة العالمية. يجدر بالذكر ان المملكة بدأت بالمشاركة في يوم الأرض منذ عام 2010 ، عن طريق إطفاء الأنوار في برج المملكة والفيصلية وعدد من الدوائر الحكومية، كما يشارك الافراد أيضا بهذه المناسبة
392821_414221715340590_2028161166_n.jpg




منوعات
قصة مصورة: العالم يحتفل بالحدث العالمي ساعة الأرض

الاقتصادية الإلكترونية من الرياض

اطفأت المباني الرئيسية في عدد من دول العالم أنوارها خلال ما يسمى بساعة الأرض اليوم 23 مارس)للمطالبة باتخاذ إجراء لحماية البيئة. وانطفأت الأنوار في المباني والجسور الرئيسية في كثير من أنحاء العالم واستمر ذلك لمدة ساعة كاملة. الجدير بالذكر أن ساعة الأرض من فكرة وإدارة الصندوق العالمي لصون الطبيعة، وقد بدأ تطبيقها في سيدني بأستراليا عام 2007، عندما قام 2.2 مليون منزل و مؤسسة بإطفاء أنوارهم لمدة ساعة كاملة، متخذين موقفاً حازماً في مواجهة تغير المناخ، وبعد سنة واحدة، أصبحت ساعة الأرض حدث عالمياً و تحرك بيئي ضخم بدعم ما يزيد على 50 مليون شخص حول العالم





1_414220572007371_226507183_n.jpg




295546_414220745340687_1562161984_n.jpg



تشارك المملكة العربية السعودية غدا السبت في تمام الساعة الثامنة والنصف مساء ولمدة ساعة كاملة دول العالم في الحدث العالمي ساعة الارض , إذ سيغطي الظلام العديد من المدن داخل المملكة وخارجها حيث يتم فيه اطفاء الانوار والاستغناء عن كافة الأجهزة غير اللازمة بشكل تطوعي كرسالة تضامنية تفاعليه تطلقها المجتمعات من خلال هذا التعبير الرمزي التوعوي الذي يهدف الى دعوة جميع سكان العالم للحفاظ على الطبيعة وحماية البيئة التي يعيشون بها مما يشوبها من تغير مناخي يعود بالضرر على البشرية اجمع.

وفي تصريح لـ"الرياض" ذكر مساعد قائد فريق ساعة الأرض السعودية للشؤون الإعلامية عجلان العجلان أنه في العام الماضي 2012م قد شارك في الحدث حوالي 150 دولة و 6525 مدينة حول العالم. موضحا في الوقت ذاته أن الأنشطة و الاجراءات التي تدعو ساعة الأرض الناس إليها هي القيام بدور قيادي في مجال مقاومة عوامل وأضرار تغير المناخ من خلال أعمالهم و سلوكهم في هذه الساعة , داعيا كافة فئات المجتمع من شركات و مؤسسات حكومية وخاصة وأفراد الى التفاعل مع هذا الحدث و زرع ثقافة الاحساس بالمسؤولية كجزء من ثقافة مجتمعنا السعودي والذي لن ينجح الا بتعاوننا جميعا وبشكل خاص من الاباء والامهات في المنازل وتربية الابناء على شكر نعم الله عز وجل والاهتمام بالبيئة بشكل اكبر والاحساس الجاد بالأضرار الناجمة عن الاهمال وعدم الاهتمام، مضيفاً ان اهمالنا و اسرافنا في استخدام الطاقة يشكل خطرا كبيرا يهدد حياتنا من خلال انبعاث العديد من الغازات السامة بالإضافة الى خسارة العديد من مصادر الطاقة والتي قد تعود بنا الى الحياة الى ما قبل الطاقة، تلك الحياة البدائية الشاقة التي لم يحس بها ويدركها الجيل الحالي مع توافر كافة سبل الراحة والرفاهية له والتي تدعونا الى ان نتحرك بشكل سريع من اجل الحفاظ على هذه الطاقة وترشيد استخدمها لضمان استمراريتها للأجيال القادمة .

الجدير بالذكر أن ساعة الأرض من فكرة و إدارة الصندوق العالمي لصون الطبيعة، و بإدارة محلية من قبل فريق ساعة الارض السعودية، بقيادة المهندس عبدالله بن صبّار رئيس فريق ساعة الارض السعودية ، وقد بدأ تطبيقها في سيدني باستراليا عام 2007، عندما قام 2.2 مليون منزل و مؤسسة بإطفاء أنوارهم لمدة ساعة كاملة، متخذين موقفاً حازماً في مواجهة تغير المناخ، وبعد سنة واحدة، أصبحت ساعة الأرض حدث عالمياً و تحرك بيئي ضخم بدعم ما يزيد عن 50 مليون شخص حول العالم.

552106_414219322007496_1412300870_n.jpg


480286_414219888674106_1728034055_n.jpg


يعتزم فندق سانت ريجيس جزيرة السعديات الانضمام إلى الملايين حول العالم بإطفاء الأنوار لمدة ساعة ضمن مبادرة "ساعة الأرض 2013"، موجهاً بذلك رسالة قوية حول أهمية التوعية البيئية واتخاذ الإجراء العملي المناسب للحفاظ على البيئة.


تقام مبادرة "ساعة الأرض 2013" يوم السبت الموافق 23 مارس الجاري في تمام الساعة 8:30 ليلاً بالتوقيت المحلي. وتعد "ساعة الأرض"، التي أطلقها "الصندوق العالمي لصون الطبيعة"، أكبر مبادرة لكوكب الأرض في تاريخ البشرية، حيث تشمل 7 آلاف مدينة في 152 بلداً وما يصل إلى 200 مليون شخص إلكترونياً.

وتقام مبادرة هذا العام تحت شعار "توحيد الشعوب لحماية كوكب الأرض". وسوف يقوم فندق سانت ريجيس جزيرة السعديات واضعاً هذا الشعار في اعتباره، بتفعيل مجموعة من الإجراءات المعنية بتوفير الطاقة خلال "ساعة الأرض"، والتي من بينها إطفاء إضاءة اللافتة الخارجية، وتقليل أو إطفاء الأضواء الداخلية غير الضرورية، واستخدام أضواء الشموع في الأماكن العامة المناسبة التي يرتادها الجمهور، مثل الردهات والمطاعم، فضلاً عن ترك رسائل شخصية داخل الغرف لإبلاغ ضيوف الفندق ببدء فعاليات "ساعة الأرض".

وفي العام الماضي، حطمت مبادرة "ساعة الأرض" الأرقام القياسية لتعزز مكانتها كأكبر عمل تطوعي من أجل البيئة. وقام العديد من أشهر المباني والمعالم حول العالم في آسيا وأوروبا وأفريقيا والأمريكتين بإطفاء أنوارها. وقام الناس من مختلف أرجاء العالم وكافة مناحي الحياة بإطفاء أنوارهم، ليحتفلوا ويتأملوا سوياً في الأمر المشترك الذي يجمعنا ويهمنا جميعاً، ألا وهو كوكبنا الذي نعيش عليه.

وتعكس فلسفة "ستاروود" الرائدة "للمواطنة العالمية" نفس الإخلاص تجاه قضية الاستدامة بين أوساط موظفيها البالغ عددهم 171 ألف موظف حول العالم. وفي عام 2012، شارك ما يزيد عن 650 فندقاً تابعاً للشركة في "ساعة الأرض" بطرق مختلفة.

وسيشهد هذا العام المشاركة السنوية الخامسة لـ"ستاروود" في "ساعة الأرض"، ما يجعلها واحدة من كبرى الشركات العالمية التي تصدر بياناً عالمياً واضحاً بالمشاركة التطوعية في هذه المبادرة بإطفاء أنوارها لمدة ساعة. وتعد "ساعة الأرض" ما هي إلا واحدة من بين الطرق العديدة التي تقوم بها "ستاروود" دعماً لأهداف مبادرتها 30/20 من أصل 20 هدف "30/20 by 20"، التي تمثل التزام الشركة بتقليل استهلاك الطاقة بحوالي 30% والمياه بحوالي 20% بحلول عام 2020 عبر مجموعة فنادقها بأسرها.




535754_414216205341141_1274699756_n.jpg

سيدعم FIFA مرة جديدة ساعة الأرض، الحدث السنوي العالمي السريع النمو، الهادف إلى رفع الوعي في موضوع تغيير المناخ وحماية الأرض.

ستقام ساعة الأرض 2013 هذا السبت 23 مارس/آذار، بين الساعة 20:30 و21:30 بغض النظر عن الموقع على الكرة الأرضية. وتتمحور حول المبدأ البسيط لتوفير الطاقة عن طرق قطع التيار الكهربائي عن جميع الأجهزة لمدة ساعة.

نشأت فكرة ساعة الأرض، من خلال حث الناس لاتخاذ اجراءات في موضوع التغيير المناخي، وأبصرت النور في سيدني، أستراليا عام 2007 قبل أن تصبح بسرعة حدثاً عالمياً كبيراً. يساهم الآن ملايين الناس في 7 آلاف مدينة وقرية في 152 بلداً وإقليماً في هذا الحدث ببساطة، من خلال قطع التيار الكهربائي عن جميع الأجهزة لمدة ساعة كبادرة اهتمام بالبيئة.

وكانت الحملة ناجحة جداً، لدرجة أنها أصبحت تعتبر أكبر مشاركة جماعية رمزية في العالم. هذا دليل على الدعم الهائل من أجل العناية البيئية.

229573_414202585342503_1530818493_n.jpg

أعلنت هيئة كهرباء ومياه دبي عن إكتمال الإستعدادات لفعالية "ساعة الأرض 2013" التي تنظمها الهيئة في ساحة برج بلازا بجوار برج خليفة، تحت رعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي ورئيس المجلس التنفيذي في دبي، اليوم (السبت 23 مارس) ، بمشاركة "المجلس الأعلى للطاقة في دبي"، و"جمعية الإمارات للحياة الفطرية" التي تعمل بالتعاون مع "الصندوق العالمي لصون الطبيعة"، وبالتعاون مع شركة "إعمار العقارية".


ويهدف الحدث العالمي، الذي يتم خلاله الطلب من سكان المنازل وأصحاب الأعمال إطفاء الأنوار والأجهزة الإلكترونية غير الضرورية لمدة ساعة واحدة، إلى نشر الوعي حول أهمية ترشيد إستهلاك الطاقة من أجل حماية البيئة ورفع مستوى الوعي حول خطر التغيير المناخي.

وتنطلق الأنشطة التمهيدية للفعالية إبتداءً من الساعة الخامسة عصراً، فيما تبدأ الفعالية الأساسية لساعة الأرض من الساعة 8:30 إلى 9:30 مساءً، بمشاركة واسعة من مختلف الدوائر الحكومية والمؤسسات والشركات الخاصة والجامعات والمدارس وأفراد المجتمع.

وستشهد الفعالية العديد من الأنشطة العائلية والفعاليات الترفيهية الهادفة إلى نشر الوعي البيئي بين جميع شرائح المجتمع، وسيتخللها "مسيرة ساعة الأرض" حيث سيقوم المشاركون بإشعال الشموع وإضاءة الفوانيس إنطلاقاً من ساحة برج بلازا وسط مدينة دبي، مروراً بـ"برج خليفة" وصولاً إلى حديقة البرج.

ودعا سعيد محمد الطاير، عضو مجلس الإدارة المنتدب والرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، الأفراد والمؤسسات إلى المشاركة في هذا الحدث العالمي سواء بالتواجد في مكان الحدث، أو من خلال إطفاء الأضواء والأجهزة المنزلية غير الضرورية من الساعة 8:30 إلى 9:30 مساءً، مؤكداً على ضرورة تبني جميع شرائح المجتمع لموقف إيجابي وفعال تجاه القضايا البيئية، ودعم الجهود التي تبذلها حكومة دبي من أجل تحقيق التنمية المستدامة وخلق مستقبل أفضل للأجيال القادمة، مشيراً إلى أن تضافر الجهود الفردية والجماعية كفيل بإحداث التغيير المطلوب في المجتمع.

يذكر أن المبادرة تدعو أيضاً إلى إتباع النصائح البسيطة للإستهلاك الرشيد في حياتهم اليومية مثل إستبدال المصابيح بأخرى موفرة للطاقة، وإطفاء الأنوار في الأماكن التي لا نتواجد فيها، بالإضافة إلى استخدام الضوء الطبيعي قدر الإمكان بدلاً من الإضاءة الكهربائية.

جدير بالذكر أن الحدث العالمي الذي تشارك فيه عدة مدن حول العالم، منها إمارة دبي والتي تعتبر أول مدينة عربية تشارك في هذا الحدث الذي يعتبر فرصةً لإظهار الإلتزام بالتغيير نحو مستقبل أفضل كجزء من مجتمع عالمي مترابط يسير قدماً نحو خطوات مستدامة من أجل كوكب أفضل




"أنباء موسكو"
يشارك الرئيس الروسي فلاديمير بوتين غدا (23/3/2013) للمرة الأولى في فعاليات ساعة الأرض، أضخم الحملات التي تعني بالبيئة، من خلال قيامه بإطفاء الأنوار في القصر الرئاسي "الكرملين" في تمام الساعة الثامنة والنصف من مساء يوم 23 آذار لمدة ساعة من الزمن.
وقال الناطق الرئاسي دميتري بيسكوف إن قرار بوتين بالمشاركة في فعاليات ساعة الأرض يرجع إلى اهتمامه البالغ بالمحافظة على سلامة البيئة.
وتشهد العاصمة الروسية موسكو إطفاء الأنوار، إضافة إلى الكرملين، في ما يزيد عن 80 مبنى.
ويُذكر أن مبادرة ساعة الأرض بدأت في عام 2007 بهدف تسليط الضوء على مخاطر ظاهرة الاحتباس الحراري وممارسات الاستدامة للحفاظ على الطاقة وتقليل انبعاثات الكربون من خلال تشجيع الأفراد والمؤسسات على إطفاء الأنوار لمدة معينة.
وشارك نحو 20 مليون شخص من سكان حوالي 50 مدينة روسية في فعاليات ساعة الأرض في العام الماضي
64787_414185985344163_168192557_n.jpg


 

مواضيع مماثلة

aati badri

عضو جديد
إنضم
15 فبراير 2010
المشاركات
6,159
مجموع الإعجابات
884
النقاط
0
الف شكر
ومعا من اجل امنا الارض
 
أعلى