سؤال انشائي .. افادكم الله

khaled_legend

عضو جديد
إنضم
12 يونيو 2011
المشاركات
20
مجموع الإعجابات
5
النقاط
0
مبنى دور ارضي فقط .. والسقف قبة من الطوب .. هل لازم اعمل قاعدة شريطية .. ولا ممكن اعمل سملات من الحجر وابني الحوائط فوقها ؟؟
 

مواضيع مماثلة

م مثنى العزاوي

إستشاري الهندسة المدنية
إستشاري
إنضم
17 مارس 2011
المشاركات
2,235
مجموع الإعجابات
2,126
النقاط
0
يعني انت تسأل السؤال, واشعر انك تعرف جواب المهندسين. علميا, اخي الكريم, لا يمكن ضبط مواصفات الرصف الحجري (السملات الحجرية), ولا يمكن حساب مقاومتها لتحمل العزوم او القص الناتج من الاحمال المسلطة(مهما كانت, كبيرة او صغيرة), وعموما, المسألة لها علاقة بنوع التربة وقوة تحملها. في العراق مثلا اغلب الدور والفلل المكونة من طابقين وملحق(بيت الدرج), يكون اساسها كونكريتي شريطي مسلح, وفي بعض الاحيان(المناطق الشعبية) قد يكون غير مسلح, وهذا الاخير في اغلب الاحيان, ينكسر في بعض الاماكن(طبعا هذا استنتاج) لاننا نرى انعكاسه على البناء, حيث تحدث تشققات واضحة في الجدران(الحاملة) نتيجة لحدوث هبوط في الاساس.
تقبل تحياتي
 
التعديل الأخير:

mecheil.edwar

إستشاري الهندسة المدنية
إستشاري
إنضم
6 سبتمبر 2009
المشاركات
2,421
مجموع الإعجابات
3,134
النقاط
113
مبنى دور ارضي فقط .. والسقف قبة من الطوب .. هل لازم اعمل قاعدة شريطية .. ولا ممكن اعمل سملات من الحجر وابني الحوائط فوقها ؟؟
من الافضل عمل سملات من الخرسانة المسلحة والبناء عليها
فسوف تعمل هذه السملات كقواعد شريطية
 

د.م يوسف حميضة

إستشاري الهندسة المدنية
إستشاري
إنضم
2 يناير 2013
المشاركات
2,379
مجموع الإعجابات
3,179
النقاط
0
مبنى دور ارضي فقط .. والسقف قبة من الطوب .. هل لازم اعمل قاعدة شريطية .. ولا ممكن اعمل سملات من الحجر وابني الحوائط فوقها ؟؟

- اذا كان السقف قبة من الطوب
والجدران من الطوب
فما الذي يمنع ان تكون الأساسات حجرية شريطية
وعرضها يحقق تحمل التربة
- الأبنية القديمة حتى متوسطة الارتفاع 7 دور
كانت جدرانها الحمالة حجرية واساساتها شريطة حجرية
وهي صامدة حتى الأن و منهاعمرها الهندسي جاوز 60سنة
تحياتي
 

م مثنى العزاوي

إستشاري الهندسة المدنية
إستشاري
إنضم
17 مارس 2011
المشاركات
2,235
مجموع الإعجابات
2,126
النقاط
0
- اذا كان السقف قبة من الطوب
والجدران من الطوب
فما الذي يمنع ان تكون الأساسات حجرية شريطية
وعرضها يحقق تحمل التربة

- الأبنية القديمة حتى متوسطة الارتفاع 7 دور
كانت جدرانها الحمالة حجرية واساساتها شريطة حجرية
وهي صامدة حتى الأن و منهاعمرها الهندسي جاوز 60سنة
تحياتي

الذي يمنع هو ان عرضها(الذي المفروض يحقق تحمل التربة) لا يمكن التأكد من عمله كوحدة واحدة(لانه مكون من قطع حجرية غير مترابطة, او مترابطة بمونة اسمنتية ضعيفة Brittle), لذلك لا يمكن الاعتماد عليه, والاً لماذا تصرف الاموال والاشغال, لبناء الاسس المختلفة, وحضرتك اعلمنا بأهمية ان يكون الحل مدروساً ومحسوباً, وليس عشوائياً.
تقبل تحياتي
 

mecheil.edwar

إستشاري الهندسة المدنية
إستشاري
إنضم
6 سبتمبر 2009
المشاركات
2,421
مجموع الإعجابات
3,134
النقاط
113
الذي يمنع هو ان عرضها(الذي المفروض يحقق تحمل التربة) لا يمكن التأكد من عمله كوحدة واحدة(لانه مكون من قطع حجرية غير مترابطة, او مترابطة بمونة اسمنتية ضعيفة Brittle), لذلك لا يمكن الاعتماد عليه, والاً لماذا تصرف الاموال والاشغال, لبناء الاسس المختلفة, وحضرتك اعلمنا بأهمية ان يكون الحل مدروساً ومحسوباً, وليس عشوائياً.
تقبل تحياتي

مهندس مثنى السلام عليكم

أولا أشكرك على نشاطك وهمتك فى مساعدة الأخرين والرد على إستفسارتهم

وأسمح لى أن أشاركك التفكير فى الملاحظة الجيدة التى ذكرتها فأنت تقول أن القطع الحجرية غير مترابطة أو بمعنى أخر غير متماسكة بعضها البعض

مما يجعلها ضعيفة ولا يمكن الإعتماد عليها

صراحة وبكل أمانة نقطة جيدة جدا وملاحظة رائعة منك


وللناقش الان تلك النقطة من الصفر ونبدء من المبادئ الأساسية للعلم

الحبيبات والكتل الصغيرة إستقرارها سيكون ضعيف لو أحضرنا مجموعة من الركام أو الزلط بقطر لا يتعدى 2 سم وبمساحة صغيرة نتيجة لخفة الوزن سيكون إستقرار هذه الكتل ضعيف لاشك فى ذلك

الحل هو زيادة المساحة وزيادة العمق وهذا ما يعرف فى ميكانيكا التربة بعمل إستبدال للتربة
فيمكن أن أستبدل تربة رملية طفلية ناعمة بتربة أكثر قساوة وإستقرار وبسمك مناسب هذا سيعطى إتزان أكثر وتحمل أكبر

ستبقى المشكلة عند الأطراف فما زالت التربة غير مستقرة نتيجة لخفة هذه الكتل ولكن يمكن عمل صندوق خرسانى أو صندوق من الطابوق لمنع حركة تربة الإحلال .. أو يمكن عمل ميول لتربة الإحلال .. كلها أفكار مقبولة لزيادة الإستقرار

ناقشت معك المثال بطريقة الحد الأدنى للناقش الأن الفكرة بطريقة الحد الأقصي

ماذا لو أحضرنا كتل حجرية أو كتل خرسانية بحجم 1 متر مكعب مثلا ... إن هذه الكتل مستقرة ولا يمكن قلقلة إستقرارها لما لها من وزن هائل ذاتيا يعمل على منع حركتها

وسأذهب بك بعيدا عن قواعد جدار وسأضرب لك مثلا من أرصفة الموانئ
هذه الأرصفة يتم تصميمها وإستقرارها بهذه الفكرة وهى عمل جدار مستقر وحدة البناء فيه هى كتل خرسانية ثقيلة جدا تستقر بفعل عاملان
العامل الأول وزنها الذاتى والعامل الثانى هو نتيجة للوزن الكبير تكون قوة الإحتكاك بينها كبيرة مما يمنع تقلقلها وحركتها

طبعا إستقرار جوانبها يتم عن طريق عمل ميل مناسب يعمل على إستقرارها ذاتيا

نرجع الأن لفكرة د يوسف
بنفس أسلوب التفكير ستجد أنه يمكن عن طريق تثبيت كتل حجرية أسفل الجدار ممكن أن تعمل هذه الكتل على دعم وتثبيت الجدار

تبقى النقطة الأخيرة وهى حركة التربة اسفل الجدار ؟

إن هذا الجدار يمكن أن يعمل ك ديافرام رأسي ويحاول إعادة توزيع الجهود أسفل التربة بشكل منتظم مما يجعل الهبوط يتم أيضا بشكل منتظم

مما يساعد على عدم ظهور أى قوى عزم تتولد على الجدار بنفس المستوى الرأسي تؤدي لتشققه

مرة أخرى أكرر جزيل شكرى لك
 

م مثنى العزاوي

إستشاري الهندسة المدنية
إستشاري
إنضم
17 مارس 2011
المشاركات
2,235
مجموع الإعجابات
2,126
النقاط
0
مهندس مثنى السلام عليكم

أولا أشكرك على نشاطك وهمتك فى مساعدة الأخرين والرد على إستفسارتهم

تبقى النقطة الأخيرة وهى حركة التربة اسفل الجدار ؟

إن هذا الجدار يمكن أن يعمل ك ديافرام رأسي ويحاول إعادة توزيع الجهود أسفل التربة بشكل منتظم مما يجعل الهبوط يتم أيضا بشكل منتظم

مما يساعد على عدم ظهور أى قوى عزم تتولد على الجدار بنفس المستوى الرأسي تؤدي لتشققه

مرة أخرى أكرر جزيل شكرى لك

وعليكم السلام استاذنا الخلوق م ميشيل
انا الذي اشكر فضلك وفضل د. يوسف في استقطاع الكثير من وقتكم الثمين, للاجابة على اسئلة الزملاء المهندسين. فأنتم اهل الفضل والاولى بالشكر.

1-كلام حضرتك كله كلام علمي سليم, ولنا في استخدام هذه الطرق وغيرها امثلة من التاريخ, منها بناء الاهرامات, تم بدون اساسات, ولكن الان, لو طلبت من حضرتك اعادة بناء الاهرامات, لفكرت بشكل جدي بموضوع الاسس, حيث وزن القطعة الواحدة من احجار الاهرامات, تزيد عن 1.5 طن وربما اكثر. وهذا يعود بنا الى موضوع, ان يكون عملنا الهندسي موثق حسابياً ويتبع نظم هندسية, من الممكن تدقيقها من قبل اشخاص اخرين.
2-كما ذكرتُ في المشاركة الاولى, الامر كله متعلق بطبيعة وتحمل التربة, وفي العراق مثلا, التربة في بغداد نوعها تربة طينية انتفاخية, تتأثر كثيرا بالمياه الجوفية, ومن خلال معايشة استخدام هذا النوع من الاسس الشريطية,كما في المشاركة الاولى, اقول ان الهبوط امر وارد جدا, وانعكاسه على الجدران يكون بظهور تشققات كبيرة, كنا نعالجها بعملية تسمى (خياطة الجدران), لا يمكن هدم هذه الجدران لانها حاملة للسقوف, وبذلك نطيل من عمر البناية, التي لا تزيد عن 3 طوابق. علماً انه من غير المحبذ علميا ان تزيد الابنية المبنية من الطابوق عن 4 طوابق, لان ذلك يتطلب زيادة سماكة الجدران, وهو امر غير مقبول معمارياً.
والمقصود انه لبناء من الطابوق(الطوب) بسيط مثل هذا, فأن الاساس الشريطي, لن يكلفه الكثير. وبالمناسبة, فأن السملات, هي تشبه الاختراع العراقي (الذي بدأ البعض يستخدمه بدلا من الاسس الشريطية), حيث يكون عرضه بسمك الجدار وعمقه حوالي 1م او أكثر ! , وتبدو لي غير فعالة وغير هندسية, لانها عبارة عن جسر ارضي Ground Beam ليس اكثر.
تقبل شكري واحترامي مرة ثانية

 

mecheil.edwar

إستشاري الهندسة المدنية
إستشاري
إنضم
6 سبتمبر 2009
المشاركات
2,421
مجموع الإعجابات
3,134
النقاط
113
لبلد الرافدين أبعث لشعبها الكريم أرق التحيات..
فأنت من هذه النبتة الطيبة بلد أقدم علم وحضارة عرفتها البشرية
كما أننى أشكرك لأنك وكما تقول الحكمة " التجربة خير بيان " تقدم لنا خبرة عملية بهذا الموضوع
فإذن أضم رأى لوجهة نظرك وأتفق أن يكون الأساس سملات خرسانية

مع أطيب تحياتى
 

د.م يوسف حميضة

إستشاري الهندسة المدنية
إستشاري
إنضم
2 يناير 2013
المشاركات
2,379
مجموع الإعجابات
3,179
النقاط
0
الذي يمنع هو ان عرضها(الذي المفروض يحقق تحمل التربة) لا يمكن التأكد من عمله كوحدة واحدة(لانه مكون من قطع حجرية غير مترابطة, او مترابطة بمونة اسمنتية ضعيفة Brittle), لذلك لا يمكن الاعتماد عليه, والاً لماذا تصرف الاموال والاشغال, لبناء الاسس المختلفة, وحضرتك اعلمنا بأهمية ان يكون الحل مدروساً ومحسوباً, وليس عشوائياً.
تقبل تحياتي
- (ماذا تقصد بالحل العشوائي)
نظام البناء الحجري له مكانته منذ القدم ويضاهي نظام الخرسانة
له كوداته الخاصة في البناء والتعميروالمقاومة
ويمكن مقاومة الهزات الأرضية بالبتاء والجدران الحجرية
- قواعد الأساسات الشريطية تحسب كالعادة كما في الخرسانة
يوجد قوانين ودساتيرتحسب بها اجهادات العزوم والقص والضغط
وتحمل التربة على ان لاتتجاوز الاجهادات المسموحة لمقاومة الحجر
في الشد والضغط كما جاء في الكودات.

تحياتي
 

khaled_legend

عضو جديد
إنضم
12 يونيو 2011
المشاركات
20
مجموع الإعجابات
5
النقاط
0
مشكورين جميعا اساتذتنا الكرام للاهتمام بالموضوع والرد
 

khaled_legend

عضو جديد
إنضم
12 يونيو 2011
المشاركات
20
مجموع الإعجابات
5
النقاط
0
ذ/مثنى .. كلام حضرتك جميل جدا وانا اقتنعت بيه تماما اني لازم اعمل سملات من الخرسانة المسلحة .. بس انا بتكلم في ان البيت اللي هيتبني ان شاء الله عبارة عن دور ارضي فقط وسقفه من الطوب فبالتالي الاحمال اللي على الحوائط صغيرة جدا .. فالمقاول قالي نعمل سملات من الحجارة (الدبش ) و تحت لبشة خرسانة عادية 10 سم .. فانا شايف انه عادي .. هل اكمل عل كدة ولا برضو لازم قاعدة شريطية مسلحة؟؟
 

طلعت محمد علي

إستشاري الهندسة المدنية
إستشاري
إنضم
2 مارس 2007
المشاركات
1,759
مجموع الإعجابات
1,236
النقاط
113

تبقى النقطة الأخيرة وهى حركة التربة اسفل الجدار ؟

إن هذا الجدار يمكن أن يعمل ك ديافرام رأسي ويحاول إعادة توزيع الجهود أسفل التربة بشكل منتظم مما يجعل الهبوط يتم أيضا بشكل منتظم

مما يساعد على عدم ظهور أى قوى عزم تتولد على الجدار بنفس المستوى الرأسي تؤدي لتشققه

مرة أخرى أكرر جزيل شكرى لك

السلام عليكم
حقيقة اشكرك جزيل الشكر مهندسنا القدير . م / ميشيل على هذه الفلسفه الهندسيه وهذا التحليل المنطقى والعلمى
كما اشكر د . يوسف وم مثنى على المشاركات القيمة
نأتى الى اهم نقطة فى المناقشة وهى حركة التربه اسفل الجدار ( وهى مربط الفرس كما يقال باللهجه المصريه )
انا من الذين يؤمنون باماكنية استخدام الدبش والحجر فى اعمال الانشاءات بصفه عامه شريطة ان يتم بطريقة هندسيه صحيحه وتحت اسس وضوابط ودراسة متأنيه
فى احد المشاريع استطعنا ان نبنى جدار ساند من الدبش بارتفاع رأسى وصل الى 17 م رأسى ( كان الجدار مائل وبشكل متدرج )
ومن اعظم المشاريع الهندسيه التى نفذت على مدار التاريخ كانت من الصخور والاحجار وكما اشار م / مثنى فالاهرامات خير دليل على ذلك . وفى العصر الحديث فالسد العالى خير شاهد .

فى مصر على سبيل المثال توجد تجربه حيه وهى احد المشاريع الخاصه لشركة اوراسكوم وهو مشروع هرم سيتى
المشروع مصمم كجدران حامله من الطوب والاسقف عباره عن قبب من الطوب ايضا . والاساسات شريطيه من الحجر .
الوحدات نفذت بدون الاعتماد على الخرسانه المسلحه تماما
حقيقة المشروع جيد من ناحية الفكر . ولكن سيىء جدا من ناحية التطبيق
مشاكل التربه وحركة التربه اسفل الاساسات حولت المشروع من حلم الى كابوس ولك ان تتخيل حجم المشاكل التى تتنج عن تسرب المياه اسفل الجدران وهبوط التربه الغير منتظم نتيجة لذلك
المبانى معظمها اصابها الشروخ فى معظم اجزاءها . وحدثت مشاكل ضخمه بالسلالم والواجهات

وحتى لا اطيل علكيم
هذه نبذه عن المشروع
http://www.orascomhc.com/arabic/project_details.aspx?Type=false&ProjectId=1

صور المشروع

https://www.google.com.eg/search?q=...v&sa=X&ei=XtrbVOeMLurnywPPkYHIBg&ved=0CC4QsAQ

وهذا تحقيقا صحفيا اجرى عن المشروع بعد سنوات قليله
http://digital.ahram.org.eg/articles.aspx?Serial=1296704&eid=11373

تحياتى للجميع
 
التعديل الأخير:

م مثنى العزاوي

إستشاري الهندسة المدنية
إستشاري
إنضم
17 مارس 2011
المشاركات
2,235
مجموع الإعجابات
2,126
النقاط
0
السلام عليكم
حقيقة اشكرك جزيل الشكر مهندسنا القدير . م / ميشيل على هذه الفلسفه الهندسيه وهذا التحليل المنطقى والعلمى
كما اشكر د . يوسف وم مثنى على المشاركات القيمة

فى مصر على سبيل المثال توجد تجربه حيه وهى احد المشاريع الخاصه لشركة اوراسكوم وهو مشروع هرم سيتى
المشروع مصمم كجدران حامله من الطوب والاسقف عباره عن قبب من الطوب ايضا . والاساسات شريطيه من الحجر .
الوحدات نفذت
بدون الاعتماد على الخرسانه المسلحه تماما
حقيقة المشروع جيد من ناحية الفكر . ولكن سيىء جدا من ناحية التطبيق
مشاكل التربه وحركة التربه اسفل الاساسات حولت المشروع من حلم الى كابوس ولك ان تتخيل حجم المشاكل التى تتنج عن تسرب المياه اسفل الجدران وهبوط التربه الغير منتظم نتيجة لذلك
ا
لمبانى معظمها اصابها الشروخ فى معظم اجزاءها . وحدثت مشاكل ضخمه بالسلالم والواجهات


وعليك السلام استاذنا الكريم م طلعت
الشكر لك استاذنا ولباقي الاساتذة على هذه الايضاحات والامثلة الحية.
مشاكل التربة تحت الاساس, تحول اي مشروع الى مشروع كارثي, وهو ما قصدته من مشاركتي السابقة, لانه لا يمكن ضمان خواص هذه المواد ولا توجد طرق حسابية مضمونة وهندسية لذلك, اما كودات البناء بالطابوق, والاسس الشريطية فهي معروفة وهي من الحلول الهندسية المعروفة والموثوقة.
تقبل تحياتي
 
التعديل الأخير:

mecheil.edwar

إستشاري الهندسة المدنية
إستشاري
إنضم
6 سبتمبر 2009
المشاركات
2,421
مجموع الإعجابات
3,134
النقاط
113
تحياتى مهندس طلعت...ومشاركة وخبرة عملية قيمة جدا ...

كلما كان المهندس علي خبرة كافية ولديه أساس علمى جيد للتعامل مع المواد المختلفة غالبا تجد النتائج على أرض الواقع تكون جيدة

أذكر بأحد المرات كنت أقرأ كتاب عن تصميم الأبنية الخشبية ...وسبحان الله ..وجد المؤلف تطرق لموضوع الحشرات التى تؤثر على الأخشاب
وكيف أنها قد تؤدى لإنهيار بعض الأبنية

فنصف الطريق هو الأساس النظرى بينما التكملة تأتى من خلال الخبرة العملية والمشاهدات وربط الموضوعات النظرية بأرض الواقع هذا فى غاية الأهمية..

فعمليا تجد أن معظم المقاولين والمهندسيين لديهم خبرة وتعامل مع الخرسانة المسلحة عن بقية المواد كالأحجار والإستيل والبريكاست ...
فهذه نقطة قوة للخرسانة المسلحة عن بقية المواد...

نأتى الان للمشكلات العملية التى قد تواجه الأبنية من الحجر كفرق الهبوط والمياه الجوفيه وتسريبات المياه ...لو القائمين على تلك الأعمال لديهم خبرة بتلك المشكلات وكيفية التغلب عليها فستكون النتائج جيدة .. بخلاف ذلك ستحدث خسارة لأصحاب هذه الأبنية لاشك فى ذلك

نأتى الان لعامل آخر وهو كما تقول الحكمة الأجنبية " إعادة إختراع العجلة "

إن كانت التكلفة تقريبا ستكون متقاربة فلماذا نعود للإحجار إن كانت المواد الحديثة متوفرة كالخرسانة فعمل سمل بسمك مثلا 60 أو 70 سم سيحقق إستقرار للتربة ( من وجهة نظرى) قد يكون أفضل من الحجر ...


لذلك أؤيد رأى المهندس مثنى فى أستخدام سملات خرسانية ...وأنت تؤكد أيضا هذا الرأى من خلال المشروع الذى أرفقته من أضرار تلك الأحجار خاصة مع الأساسات

نأتى الان للجزئية الأخيرة...

وهى أخطاء الأساسات ...
فكما تعلمنا من أساتذتنا بالجامعة أن هذا الخطأ غالبا يكون هو الخطأ الأول والأخير.. لأنه يكون بمثابة الضربة القاضية للمشروع لا قدر الله

ذلك وجب الحيطة والحذر وإستخدام الطرق الاكثر أمانا للمنشاءات وطالما التجارب والخبرات تؤكد أضرار ومخاطر بعض الأمثلة السيئة التطبيق ..فيكون من الخير التعلم من هذه النماذج ومراعاة عدم تطبيقها مرة أخرى وأستخدام الحلول الأكثر أمانا ....
 
إنضم
18 فبراير 2009
المشاركات
1,873
مجموع الإعجابات
377
النقاط
83
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
الاختلاف لا يفسد للود قضة هذا أولا
و ثانيا أنا أتفق مع الاستاذ الدكتور يوسف لا مانع من أن يكون الاساس حجريا و الرابط يكون خرسانة غير مسلحة وفي سوريا ندعوه بيتون مغموس
مكون من خرسانة عادية و نرمي بها قطع حجرية بمقياسات تصل ل 25 سم قطر
فمنذ 19 عام قمت بتنفيذ مبنى في مدينة حلب و قمنا بدراسة علمية لهذا المبنى المؤلف من قبو basement و أرضي و ستة ادوار علوية
كان المبنى مجاور لبنائين . قواعد المبنى المراد تنفيذه لبشة (حصيرة ) mat foundation بسماكة 80سم عليها جسور بارتفاع 80 سم أيضا
و جدران استنادية للقبو .بسماكة 40 سم
و عند عملية الحفر كان علينا ان نحفر متر واحد من الجدار و صبه مع قاعدته لسند التربة و المبنى المجاور حيث أثناء الحفر
وجدنا أن البنائين المجاورين منذ أكثر من 20 عام و مؤلف من 6 أدورا و المفاجئ أن قواعده خرسانة مغموسة
( خرسانة و قطع حجرية ) و منسوبها عن أرض الشارع هي -60 سم فقط
هذا مما شهدناه و خبرناه . لذلك لا ضير في أن تكون القواعد حجرية مع استخدام الخرسانة كرابط بينها
و لكم جزيل الشكر
 
التعديل الأخير:
إنضم
18 فبراير 2009
المشاركات
1,873
مجموع الإعجابات
377
النقاط
83
مع التحية للاستاذ طلعت لما قدمه

و هنا نرفع شكل يوضح الأبنية الثلاثة و مقطع شاقولي للبناء المقترح مع البنائين المجاورين إضافة لمشاركتي السابقة
مشاهدة المرفق 106124
مع الشكر للجميع
 
التعديل الأخير:

م مثنى العزاوي

إستشاري الهندسة المدنية
إستشاري
إنضم
17 مارس 2011
المشاركات
2,235
مجموع الإعجابات
2,126
النقاط
0
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

منذ 19 عام قمت بتنفيذ مبنى في مدينة حلب و قمنا بدراسة علمية لهذا المبنى المؤلف من قبو basement و أرضي و ستة ادوار علوية
كان المبنى مجاور لبنائين . قواعد المبنى المراد تنفيذه لبشة (حصيرة ) mat foundation بسماكة 80سم عليها جسور بارتفاع 80 سم أيضا
و جدران استنادية للقبو .بسماكة 40 سم. هذا علمي وواضح جداً
و عند عملية الحفر كان علينا ان نحفر متر واحد من الجدار و صبه مع قاعدته لسند التربة و المبنى المجاور حيث أثناء الحفر
وجدنا أن البنائين المجاورين منذ أكثر من 20 عام و مؤلف من 6 أدورا و المفاجئ أن قواعده خرسانة مغموسة
( خرسانة و قطع حجرية ) و منسوبها عن أرض الشارع هي -60 سم فقط.
هذا بناء عشوائي, والا لماذا صممتَ ونفذتَ رافت بسمك 80سم؟
هذا مما شهدناه و خبرناه . لذلك لا ضير في أن تكون القواعد حجرية مع استخدام الخرسانة كرابط بينها. وهذا يرجع بنا الى المربع الاول, في الواقع العملي هناك الكثير من الاثار القديمة او الابنية (بناء الاهلي) صامدة وشغالة وجيدة! ولكن لا يمكن الوثوق بهكذا اعمال او اعتمادها هندسياً, ولا ينصح بالمجازفة بالاموال والاشغال والارواح(احياناً) بالاعتماد على المشاهدات او الخبرة العملية غير العلمية(شغل الاسطة او البناء) لوحدها.
و لكم جزيل الشكر

وعليكم السلام ورحمة الله
تقبل تحياتي استاذنا الكريم ابو الافكار, نفتقد وجودك ومشاركاتك المميزة في الملتقى.
 
إنضم
18 فبراير 2009
المشاركات
1,873
مجموع الإعجابات
377
النقاط
83
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته أستاذ مثنى
التنفييذ بواسطة الحجر له شروطه و قواعده ودراساته حتى لمقاومة الزلازل و الرياح
كما تعلم و لا يتم التنفيذ عشوائات مثله مثل الخرسانة المسلحة
أحيانا تنفذ بدون تصميم و بالاعتماد على النجار و خبرته مثله مثل الخرسانة المسلحة
فمدينة حلب معظم بنائها القديم من الحجر و لستة ادوار و سبع أدوار
لذلك تصمم الجدران الحجرية و حتى القواعد في هذه الحالة تعتبر قواعد خرسانية غير مسلحة

و القواعد الخرسانية الغير مسلحة ( نسميه ركة , بيتون مغموس , ) و يمكن أن يكون لها تسميات أخرى
و نحن أحيانا نقوم بحسابها فمثلا إذا كانت التربة ضعيفة و للتخفيف من الخرسانة المسلحة نقوم بحساب قواعد و هذه القواعد تتحمل قوى ضغط فقط
و بهذه الحالة نزيد المقاومة للأساس المسلح و بذلك يصغر حجم الخرسانة المسلحة ( القواعد المسلحة ) .

بارك الله بك و جزاك عنا كل خير

و أرجو المعذرة على التقصير لكن ظروف العمل أحيانا تتغلب علينا
 

طلعت محمد علي

إستشاري الهندسة المدنية
إستشاري
إنضم
2 مارس 2007
المشاركات
1,759
مجموع الإعجابات
1,236
النقاط
113
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

وجدنا أن البنائين المجاورين منذ أكثر من 20 عام و مؤلف من 6 أدورا و المفاجئ أن قواعده خرسانة مغموسة
( خرسانة و قطع حجرية ) و منسوبها عن أرض الشارع هي -60 سم فقط

و لكم جزيل الشكر
السلام عليكم
تحياتى استاذنا ابو الافكار
اتفق معك من ناحية المبدأ . ولكن اختلف معك من ناحية المضمون
حديثك السابق يدعونا للتفكير فى نشأة هندسة الانشاءات وتطورها عبر الزمن .
حقيقة عبر مراحل التاريخ المختلفه تنوعت الانشاءات والخامات المستخدمه وفى كل مرحلة من المراحل لم تكن الانشاءات عشوائية بل كانت هناك حسابات دقيقة بكل تأكيد . وان لم ندرس هذه الحسابات ولم يؤرخ لها فعلى الاقل تم تناقل الخبرات من جيل الى جيل .
ومن ثم ما قد يصلح من 1000 عام مثلا من خامات وتكنيك وعمالة مدربه على ذلك لم يعد صالحا الأن

لاضرب لك مثلا بسيطا يوضح وجة نظرى
فى الارياف المصرى انتشرت فى اوائل القرن الماضى المبانى الطينية . وهى مبانى يتم بناءها بالكامل من الطين ( التربه الطينيه ) ( نظرا لتوفر هذه التربه على ضفاف النيل ) وكانت تستخدم بعض الاضافات الى الطين منها التبن ( اعواد القمح المطحونه وهى تشبه قش الارز بعد طحنه - ويستخدم كعلف حاليا ) ويتم عجن هذه الخلطة مع بعض الاضافات المحليه الاخرى منها رماد الافران وهى مادة تشبة خبث الافران او ما يطلق عليه fly ash تشبه تماما

وتترك هذه الخلطة بعض الوقت ثم توضع على شكل طبقات افقيه ( مثل المداميك تماما ) وما بين الطبقات الافقيه كانت توضح شرائح من اشجار النخيل
( تعد مسبقا بتقطيع الاشجار وتترك لتجف ثم تحرق حواقها الخارجية وتقطع شرائح ) ثم طبقات افقيه من الطين وهكذت حتى الانتهاء من الجدار
حقيقة عندما فكرت فى مثل هذه البناءات فاشجار النخل التى توضع تماما ما يوازى حديد التسليح او الياف الكربون ( اتخيل ان هذه الشرائح من اشجار النخيل كانت توضع لمقاومة قوى القص )
كان لنا ميراث منزل ريفى من هذه النوعيه واتذكر انه عندما قررنا هدمه وازالته والبناء مكانه اضررنا للجوء لاستخدام اللودر للهدم
كانت الجدران سميكه وكان البناء قويا جدا ومتينا .
تخيل لو فكرت ان تبنى منزلا ريفيا الان بهذه الطريقة . ما هى النتيجة التى تتوقعها
لن تجد من يقوم بهذا التكنيك .. ولن تجد من يقوم بتلك الاعمال نظرا لانقراضهم . ولن تجد الخامات التى كانت تستخدم بنفس الطريقه
الخلاصه لن تستطيع ان تشيد منزلا ريفيا كهذا

هذا المثال البسيط يوضح الطريقة التى كانت تستخدم لعمل مبانى لعدة ادوار واساس من الحجر المغموس بالخرسانه لقد كان لها فى اعتقادى تكنيك معين وخامات معينه تستخدم وفنين منقول لهم الخبرات عبر الاجيال

النقطة الاخرى التى اود ان اشير اليها .
هى بالرغم التطور الرهيب فى كل شيىء وخصوصا فى مجال الانشاءات . يجرنا البعض للخلف مئات السنين
ما عاد يجزى الاعتماد على الكم الهائل من الخامات للحصول على مبنى من دور واحد .
واصبح التفكير فى استخدام طرق اكثر حداثه وللعلم فهى اقل تكلفه وموفره للجهد والوقت

تحياتى لك مرة اخرى وللجميع

 
التعديل الأخير:
أعلى