زهرة المدائن

ثائر اسماعيل

عضو جديد
إنضم
4 أغسطس 2006
المشاركات
2,235
مجموع الإعجابات
360
النقاط
0
تذكرت ببالغ الاسى والحزن هذه الاغنية الجميلة التي كانت تارسنا في يوم من الايام وتشعل فينا فتيل الغضب للصهاينة وتشجعنا على دعم الفلسطينين
وكنت اتذكر ذلك وانا طفل لم ابلغ السادسة او السابعة من عمري
كنا ننتفض مع كلماتها تارة
ونبكي تارة اخرى
ونقوم بجمع التبرعات من مصروفنا الشخصي وبملء ارادتنا
ماذا حدث لنا
لم نعد نسمع هذه الاغنية
وانا لااقصد هذه الاغنية بالذات
اقصد نفس النغمة
نفس الصوت الملائكي
نفس الجو الداعم لفلسطين
نفس التوجه بالتبرع والبكاء والانتفاض
ارانا نذبح فلسطين الان
بحجة او باخرى
قالت فيروز (وبأيدينا سنُعيد بهاء القدس)

لكن اي بهاء
والجميع قد قام ببيع قضيتها
اغلقنا الحدود عليهم واغلقنا المعابر ومنعنا بكل جهدنا من وصول الاسلحة للمقاومة الوطنية وحتى المساعدت اصبحت ظنينة عليهم
وكل ذلك تحت مظلة معاهدات السلام
اي سلام مع دول مغتصبة مثل دول اسرائيل
نعم السلام مطلوب
لكن السلام لن ياتي بالتراخي واعطاء الضعف
السلام ياتي بالقوة
ياريت الفلسطينين قبلوا بسلام السادات
كانت الامور على سوئها افضل من الان
كانت اشرائيل تقبل الايادي للسلام
اما الان
فالتوجهات مخفية وبين قترة واخرى يخرجوا الينا ان تطورات السلام وقفت لاسباب لانعرفها
ذهبت فلسطين وذهب الجولان والاراضي الباقية لاسلطة كاملة لدينا عليها
واسرائيل تهدد
لاحظوا هي التي تهدد بقطع المفاوظات
الى اين وصلنا
الا زلنا نكابر ونقول نحن عرب ومسلمون
لااعلم ماذا اقول
كنا سابقا نشتري طوابع دعم فلسطين
والان بم ندعم فلسطين
ندعمها بغلق المعابر والحدود
بايقاف ارسال الاموال لهم
بغلق الحدود وتشديد الرقابة عليهم
ونقول ونتفاخر اننا يجب ان نحرر فلسطين
بم سنحررها
ومن الذي سيحررها
ونحررها من من ونحن سجانيها
اسف
ولكني ارى فلسطين عراقا وارى عراقا فلسطين
نفس الهم ونفس القضية واسمائها مختلفة
اهديكم كلمات اغنية فيروز الرائعة (زهرة المدائن)
عسى ولعل تعطينة صفعة لنصحو من سباتنا ونتوجه نحو انفسنا فقط





لأجلك يا مدينة الصلاة أصلي
لأجلك يا بهية المساكن
يا زهرة المدائن يا قدس
يا مدينة الصلاة أصلي
عيوننا اليك ترحل كل يوم
تدور في اروقة المعابد
تعانق الكنائس القديمة
وتمسح الحزن عن المساجد
يا ليلة الإسراء, يا درب من مَروا الى السماء
عيوننا اليك ترحل كل يوم, وانني أصلي
الطفل في المغارة, وأمه مريم وجهان يبكيان…يبكيان,
لأجل من تشرَّدوا
لأجل اطفال بلا منازل
لأجل من دافع واستُشهد في المداخل
واستشهد السلام في وطن السلام
وسقط العدل على المداخل
حين هوت مدينة القدس
تراجع الحب وفي قلوب الدنيا استوطنت الحرب
الطفل في المغارة
وأمه مريم وجهان يبكيان… وانني أصلي
الغضب الساطع آتٍ وأنا كلي ايمان
الغضب الساطع آتٍ سأمر على الأحزان
من كل طريق آتٍ بجياد الرهبة آتٍ
وكوجه الله الغامر آتٍ آتٍ آتٍ

لن يقفل باب مدينتنا فأنا ذاهبةٌ لأصلي
سأدقّ على الأبواب وسأفتحها الأبواب
وستغسل يا نهر الأردن وجهي بمياة قدسية
وستمحو يا نهر الأردن أثار القدم الهمجيه
والغضب الساطع آتٍ بجياد الرهبة آتٍ
وسيهزم وجه القوّة سيهزم وجه القوّة
البيت لنا والقدس لنا
وبأيدينا سنُعيد بهاء القدس
بأيدينا للقدس سلام آتٍ
آتٍ آتٍ آتٍ
 
التعديل الأخير:

مواضيع مماثلة

رائد المعاضيدي

عضو تحرير المجلة
إنضم
28 مايو 2006
المشاركات
2,404
مجموع الإعجابات
171
النقاط
63
اكلت القدس واكلت بغداد وياحسرة على العباد الذين ستاكل عواصمهم وهم في غمرة ساهون
جزاك الله خيرا اخي ثائر
ذكرتنا بهذه القصيدة الجميلة
وارجعتني بالذاكرة الى ايام الدراسة الابتدائية يوم كنا نتسابق لشراء الطوابع التي تحمل صورة المسجد الاقصى دعما لفلسطين....
لك الله ياقدس
لك الله يابغداد
 

blackhorse

عضو جديد
إنضم
22 أبريل 2006
المشاركات
1,548
مجموع الإعجابات
71
النقاط
0
بارك الله فيك
ولقد اعدت اليا ذكريات جميلة حيث شاركت بهذه الاغنية الرائعة فى مهرجان فى مصر بجامعة القاهرة وقد صممت فيلما وثائقيا على هذه الاغنية لمدينة القدس والحمد لله حصلت على المركز الاول كأفضل فيلم وثاقي بالمهرجان واهدونى درع جامعة القاهرة بفضل الله وكرمه
اللهم ارزقنى الشهادة على عتبات القدس الشريف
 

ثائر اسماعيل

عضو جديد
إنضم
4 أغسطس 2006
المشاركات
2,235
مجموع الإعجابات
360
النقاط
0
اكلت القدس واكلت بغداد وياحسرة على العباد الذين ستاكل عواصمهم وهم في غمرة ساهون
جزاك الله خيرا اخي ثائر
ذكرتنا بهذه القصيدة الجميلة
وارجعتني بالذاكرة الى ايام الدراسة الابتدائية يوم كنا نتسابق لشراء الطوابع التي تحمل صورة المسجد الاقصى دعما لفلسطين....
لك الله ياقدس
لك الله يابغداد

بارك الله فيك اخي رائد
والله كنا نتسابق للشراء
كانت الحياة بسيطة
كان الجميع يحب الجميع
لم تكن لنا هموم سوى هذه لقضية
وكنا نتضاهر ونهتف لفلسطين وكنا عندما نسمع هذه الاغنية ولحد وقت قريب تؤولمنا وتفرحنا بنفس الوقت
ففيها ماساة اسمها فلسطين
ولكن بين طياتها الامل الذي كان مجودا في قلوبنا وافكارنا

بارك الله فيك وانشاء الله ربي يفرجها على اخوتنا وعلى اهلنا
 

ثائر اسماعيل

عضو جديد
إنضم
4 أغسطس 2006
المشاركات
2,235
مجموع الإعجابات
360
النقاط
0
بارك الله فيك
ولقد اعدت اليا ذكريات جميلة حيث شاركت بهذه الاغنية الرائعة فى مهرجان فى مصر بجامعة القاهرة وقد صممت فيلما وثائقيا على هذه الاغنية لمدينة القدس والحمد لله حصلت على المركز الاول كأفضل فيلم وثاقي بالمهرجان واهدونى درع جامعة القاهرة بفضل الله وكرمه
اللهم ارزقنى الشهادة على عتبات القدس الشريف


انشاء الله ربي يرزقك الصلاة في القدس وانت ترى المحتل الغاشم قد ولى وابنائك واخوانك من حولك يوزعون الحلوى في عيد الفطر وهم يحتفلون باللعيد في و خالي من الاحتلال الصهيوني

اكيد الشهادة من اجل تحرير فلسطين غاية الجميع
ولكني تمنيت لك الصلاة وبدون وجود المحتل الغاشم
بارك الله فيك
واكيد كنت تستحق الجائزة لانك مثلت دورك باتقان لتبنيك روح المشاركة والموضوع
 

adel aly

عضو جديد
إنضم
27 يناير 2009
المشاركات
206
مجموع الإعجابات
50
النقاط
0
اخى العزيز ثائر اسماعيل ......... تحياتى ليك
فكرتنى بأيام جميله كنا نعرف فيه تماما عدونا الحقيقى
اما الان فكما ترى لا يوجد هدف و لا رؤيه قوميه عربيه مشتركه للاسف
 

ثائر اسماعيل

عضو جديد
إنضم
4 أغسطس 2006
المشاركات
2,235
مجموع الإعجابات
360
النقاط
0
حبيبي عادل من زمان ماسامعين صوتك وكلامك الجميل بارك الله فيك
حقيقة هزتني هذه الاغنية وتذكرتها عندما سمعتها من احدى المهندسات العراقيات العامللات معي في المشروع
وذكتني بتلك الايام التي كان الحس القومي بالامكان الاحساس به في نسمات الهواء
الشارع يصدح بفلسطين
البيت يصدح بذلك
المدرسة كذلك
الجامع كذلك
اينما تذهب تحس بذلك
اما الان
فانسمات مشحونة
واهل الكهرباء اكيد افضل مني في تفسير كل الشحنات المتنافرة ماذا تفعل عند التقائها
نسيت قضية فلسطين منا
ولكنها ستبقى خالدة في قلوبنا حتى لو غطاها الرماد
فالرماد والغبار اقل هبة ريح تنظفه
ونحن بانتظار هذه الريح
شكرا مرة اخرى ليك حبيبي انت
 

adel aly

عضو جديد
إنضم
27 يناير 2009
المشاركات
206
مجموع الإعجابات
50
النقاط
0
اخى الحبيب ثائر .......... تحياتى ليك
الواحد فعلا مش مبسوط من اللى بيحدث هذه الايام
فبدلا من تجميع الصفوف و الالتفاف حول قضيتنا المركزيه فلسطين و الخطر المحدق بالقدس و تهويدها خاصة هذه الايام 0
بدلا من ذلك للاسف يتم اختراع عداوه مذهبيه و هميه بين المسلمين و اشغال الناس بمعارك خرافيه وهميه لاقوال و افعال و احداث منذ مئات السنين عفا عليها الزمن و ماتت و شبعت موت 0
 

ثائر اسماعيل

عضو جديد
إنضم
4 أغسطس 2006
المشاركات
2,235
مجموع الإعجابات
360
النقاط
0
اي والله
وسببها شيوخنا المغالين بالتطرف
كثير من علمائنا اخذونا للتطرف الاسود وتركوا اصل ديننا
ديننا السمح والسهل والبسيط
الطريق الى الله بسيط جدا
والفروقات البسيطة صارت كبيرة وصارت هي اساس
دخولنا للجنة او النار
للاسف اخوي
سف على خروجي من موضوع القدس
كن والله اشوفهة صعبة الي احنا بيه يااخوان
وحقيقة كان في بالي انه واحد يفتح لي قلبه وما يشترط علية بكل شي
وايقول يلة يااخوان
مالنه علاقة بالي مضى وخلي نتحد
نتحد ضد اي شيء ايفرقنا حتى انكون يد وحدة حتى لو بالنت
ايكون رمزي
حتى نقدر ننتصر على الاعلام الصهيوني اللي هسة ويانة بالمنتدى واني اقدر احسه بوجهه القبيح
ايحاول ايمزقنة
طبعا كلامي هذا مايعجب الكثيرين وايقولون ثائر ايريد يجذب الاخرين
واني اقول ما محتاج الاخرين ولاالاخرين محتاجيني
بس مع كل هذا احنا محتاجين بعضنا
بدون حواجز
وبدون شروط
بدون تكفير وبدون سب
كلنا لازم نحب بعضنا
هدفنا يااخوان واحد
هدفنا قدامنا
اتعرفون شنو هدفنا اخوان؟
تابعوا الاغنية وتمعنوا بكلماتهة وراح تعرفون ليش بطفولتنا العفوية كانت اتهزنا
 
أعلى