رفعت اسمنا

نور أية

عضو جديد
إنضم
19 أغسطس 2014
المشاركات
43
مجموع الإعجابات
9
النقاط
0
كنت أمشي في طريقي للمسجد ومعي ابني البالغ من العمر تسع سنوات، فَلَفَتَ نظري علبة ورقية (كرتون خضار) كُتِب على ناحيتيه م. محمد عبد الله... (يعني مؤسسة محمد عبد الله).

فوقفت وأخرجت (الكرتون) وقطعت الجوانب التي عليها لفظ الجلالة ثم عدت إلى البيت ورفعتها وأردت بذلك أمرين:


الأول: رفع اسم الله عن الامتهان والقاذورات.

والثاني: تربية الأبناء على تعظيم شعائر الله، واحترام وإجلال اسم الله أن يُمتهن، فلما قطعت الجوانب التي عليها لفظ الجلالة دفعتها إلى ابني وسألته: تدري لماذا قطعتها؟ فنظر فيها وقرأ ما كتب قال: لأن فيها اسم الله.



attachment.php




وكنت قد عودتهم في البيت على رفع ما كان فيه اسم الله ووضعه في مكان خاص، يتم من خلاله تعظيم اسم الله ورفعه، وتربيتهم على ذلك.

ولي على تلك الكتابة (كتابة لفظ الجلالة على العلب والصناديق والأكياس) ملحوظتين:



يحكيهم فضيلة الشيخ عبدالرحمن بن عبدالله السحيم هنا
 

المرفقات

  • 29_3_2015_article_8.jpg
    29_3_2015_article_8.jpg
    5.6 KB · المشاهدات: 11

م. أمة الرحمن

عضو جديد
إنضم
3 أكتوبر 2011
المشاركات
1,812
مجموع الإعجابات
796
النقاط
0
كالعادة، بعد صلاة الجمعة، يتم توزيع دعايات لمطاعم أو محلات جديدة، وعليها: (تم بحمد الله الافتتاح).
يقرأها المصلون الخارجون من المسجد ثم يلقونها على الشوارع فتداس بالأقدام!
في الصورة الدعاية التي رأيتها اليوم ملقاة هنا وهناك، يلقيها كثير من المسلمين دون ملاحظة احتوائها على اسم الله تعالى.
نقول لأصحاب المحلات الجديدة: بارك الله لكم في محلاتكم ووسع عليكم من فضله، لكن رجاء لا تكتبوا اسم الله تعالى في هذه المنشورات...رجاء !
نعم، أنتم تريدون شكر الله تعالى والاعتراف له بالفضل، لكن اجعلوا ذلك بالقلب واللسان والعمل بارك الله فيكم، لا في أوراق تداس.

د. إياد قنيبي
 
أعلى