خواطر شاب ....

طالبة الجنة

عضو جديد
إنضم
6 أبريل 2006
المشاركات
4,647
مجموع الإعجابات
315
النقاط
0
بسم الله الرحمن الرحيم

أخذ يرتب ياقة قميصه ناظراً إلى حذائه الأسود اللمّاع ومخاطباً والدته ..... كان يجب أن ان ألبس القميص الأزرق أليس كذلك ؟ قد كان مناسباً للبنطال الكحلي أكثر .....

لا بأس عليك يابني فكل ماتلبس جميل وعليك يليق .... همست والدته في أذنه

أحس بالارتباك وأخذ يحاول إخفاءه ..... ليس من الجميل إظهار ذلك امام الوالدة ....
اللهم يسر هذا الموقف ..... أخذ يدعو ويتمتم بصوت خافت غير مسموع ثم تجرأ ودق جرس الباب

لا ادري لماذا أحس بالانقباض ..... ماينبغي أن أحكم قبل أن أقابل الفتاة واتحدث معها ..... ينبغي التأني في مثل هذه الأمور

..... استغفر ربه من هذه الوساوس وأخذ يبتسم ابتسامة الواثق المتوجس .....

هاهي الفتاة تدخل ... وتسارعت مع دخولها دقات قلبه وكاد العرق يتصبب من جبينه... اثبت يافتى ....أخذ يخاطب نفسه بكثير من العبارات الإيجابية ليخفي اضطرابه ثم وقف وقال:

أهلاً وسهلاً .... كيف الحال .....

لعمري إن الابتسامة مفيدة .... لماذا لاتبتسم ... لا بأس ربما هو حياء الفتيات

مابالها تنظر إلي شذراً .....
لا بد من فتح حوار فالوضع هكذا ينذر بمزيد من الإحراج والاضطراب ....
ماذا أسألها .... لقد حضّرت الكثير من الأسئلة ماليَ الآن نسيتها؟

طيب .. لا بأس بأن أنظر إليها فأنا لهذا جئت ولعل وجهها الجميل الذي طالما حدثتني والدتي عنه يلهمني السؤال.....

لعمري إنها متمكنة أكثر مني ....

شبكت أصابعها وقطبت جبينها ..... الله ربي .... ماكان ينبغي أن أنظر .... لعلي فعلت منكراً .... ماذا

يحدث ياجماعة الخير .... تمهل يافتي ولاتحكم ...ألم نقل ينبغي التأني ...

وبينما هو يخاطب نفسه دار الحوار بين الوالدتين ليخفف من حدة الموقف وإحراجه ... فتحدثت الفتاة وسمع صوتها تعاجله بالسؤال:

هل تصلي الفجر حاضراً ؟


نعم ولله الحمد .... أجابها باختصار فعاجلته بآخر وقد زاد تقطيب جبينها :

وهل تصليه في المسجد حاضرا أم تتكاسل عن ذلك وتبقى قعيد البيت راقدا؟!

ومالها كشّرت .. وبالعبوس وجهها تلون .....أين أنت ياشيخي... قال في نفسه .... ذكرك الله بالخير ...... تتخولنا بالموعظة ووجهك لاتفارقه الابتسامة المستبشرة .... تكلمنا بلسان شفوق وقلب عطوف راجياً المولى وسائلا ان يوفقنا لمافيه خيرنا وصلاحنا .... لا بد من الإجابة وإلا وجدت مالايحمد عقباه من مزيد تكشير وعبوس وحزم وانضباط

أصليه في المسجد ........ الوالدة جزاها الله عني كل خير لها الفضل في هذا فقد جعلها الله تعالى سبباً وأحسن بي إذا ألهمها أن توقظني كل يوم بكرةً

واصلت تحقيقها ولم تجد الابتسامة إلى شفتيها مخرجا أو سبيلا :

هل لك أصدقاء تسهر معهم خارج البيت؟؟ وفي أي الأماكن تسهر ؟؟ اخشى ان يكون الحال كحال شباب هذا اليوم فجلُّ مايفعلونه منكر

تمتم بصوت خفيض وكاد لسانه وصدره عن الجواب يضيق: لعمري إن مقابلة التوظيف أسهل ... ولو أني قدمت لها سيرتي الذاتية على ورقة كان الأمر أيسر

نعم لي صحبة يعينوني على الخير ولله الحمد ..... فإن سهرنا خارج البيت سويا أو اجتمعنا عشيا كان للترويح عن القلوب ولإدخال السرور إلى النفوس

هداك الله يا أماه ... عاد للتمتمة والدعاء ..... أسأل الله أن يلهمك فك أسرنا والاستئذان بالفرار

تنهدت الفتاة وكأن الأجوبة قد حازت لديها القبول والإعجاب ولهذا فسينعم الضيوف بطيب الضيافة والشراب: كيف تحبون القهوة .... حلوة ام متوسطة أم مرة؟

مرة .... أجاب دون تفكير .... ولولا نظرة أمه المستغربة لما تذكر أنه يحبها كالعسل حلوة.....
( لا بأس ) قال في نفسه فكل مافي هذه الجلسة مر كالعلقم ولن يزيدَ المرُّ مرارة بالقهوة الخالية من السكر

شربها باتزان وثقة ....وقلبه بات عن الفتاة معرضا ... فلما خرج تنفس الصعداء ونظر إلى والدته في عتاب ....
قالت له: أرأيت يابني إلى جمالها ... فقال : أماه لم اجد فيها رقة او جمالا وإني أبحث عمن لها قلبي يهبُّ ابتهاجا ..... سامحيني فما هذا الجمال أبغي وأرتجي ..... جميلة هي وأفضل مني ...لكنها كزوجة لي قطعاً لا تناسبني

قالت: فهلّا رأيت دينها والتزامها ... قد كان عن جُلّ ذلك سؤالها
فقال: بارك الله بها وبمن رباها ... نعم والله ولكني أردت أن أرى الكثير إضافة إلى هذا ........
 

مواضيع مماثلة

eng abdallah

عضو معروف
إنضم
7 فبراير 2009
المشاركات
6,892
مجموع الإعجابات
446
النقاط
83
قالت: فهلّا رأيت دينها والتزامها ... قد كان عن جُلّ ذلك سؤالها
فقال: بارك الله بها وبمن رباها ... نعم والله ولكني أردت أن أرى الكثير إضافة إلى هذا ........

الدين و الالتزام شيء مهم

لكن يجب أن يكون تعامل أفضل من هذا

فالدين لا يدعو إلى تقطيب الجبين أو العبوس

جزاك الله خيرا أختنا الكريم
 

رائد المعاضيدي

عضو تحرير المجلة
إنضم
28 مايو 2006
المشاركات
2,404
مجموع الإعجابات
171
النقاط
0
لعمري ايضا ان مقابلة التوظيف اسهل
هذه المقابلة تشبه تحقيق في قسم الشرطة- وقانا الله واياكم شرهم وشر تحقيقاتهم-
الالتزام والدين ضروري ، لكن الحياة لاتستقيم دون التلطف والرفق واللين....
موضوع رائع اختي الفاضلة
جزاك الله خيرا
 
التعديل الأخير:

إسلام علي

عضو جديد
إنضم
15 مارس 2005
المشاركات
12,012
مجموع الإعجابات
1,839
النقاط
0
إلى أي جماعة تنتمي هذه الفتاة ؟ ههههههههههه :)
أعتقد الرجل هو المفروض من يسأل وليس هي
جزاكم الله خيراً
 

العيناء

عضو جديد
إنضم
1 نوفمبر 2005
المشاركات
1,356
مجموع الإعجابات
245
النقاط
0
لا حول ولا قوة الا بالله .....هداكي الله اختي طالبة الجنة ....


الذي كان يدور بخلد تلك الفتاة مهم جدا ...لكن لربما لم يكن عليها هي ان تساله ذلك بل امها وان فعلت فعلى الاقل باسلوب مناسب اقصد ليس بشدة.......ولا اجد انها كانت مضطرة ان تبتسم له مطلقا فلم يعقد عليها ...

اتحفينا بالمزيد من خواطرك الهادفة
 
التعديل الأخير:

العقاب الهرم

مشرف داعم للملتقى
عضو داعم
إنضم
12 فبراير 2007
المشاركات
5,340
مجموع الإعجابات
356
النقاط
0
هل كل هذه الاسئلة فى انتظارى :eek:
جُزيتى خيرا اختى الكريمة
 

مريم محمد علي

عضو جديد
إنضم
16 أغسطس 2008
المشاركات
701
مجموع الإعجابات
17
النقاط
0
بارك الله فيك أختنا الفاضلة موضوع شيق،
و ربنا مع من لم يحصل لهم شرف مثل هذه المقابلات،
أما عني فقد أخذت منها الكثير و سأحال ان أزيد على ذلك بعض الأمور.ما رأيك أختي طالبة الجنة؟؟
 

طالبة الجنة

عضو جديد
إنضم
6 أبريل 2006
المشاركات
4,647
مجموع الإعجابات
315
النقاط
0
بسم الله الرحمن الرحيم

بارك الله فيكم

هذه حالة .... وليست كل الفتيات كذلك ... على أننا نتمنى أن نرى فتيات جُلّ اهتمامهن الدين والالتزام ومن ثم ثمرته الأخلاق

أختي الطموحة يبدو انها معترضة على القصة ... ورأيها أن ليس للفتاة أن تبتسم فهي لم يعقد عليها بعد .. وأن أسئلتها مهمة لكن ربما كان ينبغي للوالد ان يسال بدلاً عنها..... بالنسبة لي لا أرى مانعاً أن تأخذ الفتاة وقتها في السؤال لكن ينبغي ان يكون ذلك اولاً بعفوية دون تحضيرات لأن التصنع دائماً ممجوج ولايلقى القبول .... وأيضاً ماينبغي ان يكون السؤال من طرف واحد ... القضية أخذ ورد .... وثالثاً إن أرادت المراة أن تخفي أنوثتها امام الخاطب كونه مازال أجنبياً عنها فعلى الأقل لاتتحول إلى عسكري أو شرطي ... إضافة إلى أني أرى أنه لامانع من إظهار بعض مايرغب بالزواج طالما ان الخاطب قد عرف من اي عائلة وان نيته صادقة في الزواج .... لانقول لها: امزحي واضحكي أو تغنجي وتدللي .... إنما نقول لهاإن كانت حازمة بعض الشيء كهذه الفتاة أن تفكها قليلاً


الرجل عندما يبحث عن شريكة عمره لايبحث عن شرطي يحاسبه بهذه الطريقة إذن لاختار البقاء بصحبة شيخه وترك الزواج برمته ..... الرجل يبحث عن السكن والحنان والرقة والأنوثة التي تكمله ... وكان بوسع الفتاة أن تسأل هذه الأسئلة لكن ليس في اول مقابلة .... المقابلة الأولى عادة تكون للقبول .. إن وجد الإنسان القبول في الطرف الآخر استمر وإن لم يجد ذهب كل في سبيله .... الأمر الآخر طريقة إلقاء السؤال مهمة للغاية ......
كذلك دور ولي الأمر مهم للغاية كما ذكر الإخوة لكننا نفترض بأن الهدف من الأسئلة ليس فقط معرفة الجواب بل خلق جو للحوار فهذه حياة سيحياها الطرفان وينبغي ان يكون قبول كل طرف للآخر بكل مافيه من شكل وطريقة كلام وحركات وسكنات .....

أختي مريم تريدين ان تزيدي من الأسئلة ..... لا بأس لكن لا تكوني كهذه الفتاة في تقطيب الجبين وفي العبوس كأننا في نفير:19: ... والله من مصلحة الفتاة ان يكون زوجها على دين وخلق .... لا بد من ذلك لكي تضمن على الأقل ألا يظلمها أو يهينها ... ويكفي في ذلك وصية المطصطفى صلى الله عليه وسلم .... لكن لمعرفة كل هذه الأمور هناك طرق ثانية أضمن ..... كأن يسأل الولي عنه مرات عدة حتى يتأكد ... أما الحوار بين الطرفين كما قلنا له اهداف أخرى أهمها ترقب ارتياح النفس من عدمه ...ووجود القبول أو عدم وجوده ......


نسأل الله تعالى أن ييسر لكل الشباب والفتيات
 

م عامر

مشرف الملتقى العام
إنضم
5 نوفمبر 2007
المشاركات
6,551
مجموع الإعجابات
587
النقاط
0
السلام عليكم
الحق أن أهم ما يميز الفتاة هو دينها وعفتها ثم جمالها وأنوثتها
ولعل طريقة هذه الفتاة بالتعامل بهذه القسوة مع خاطبها يؤدي بكل ضرورة إلى النفور من جانبه
نعم قد يهم الرجل أن تكون زوجته ذات دين ولكن هو يريدها سكن له وليس قاضي يحاسبه أو شرطي يراقبه
ودائماً ما يكون الأمر المقبول بالود والمحبة بين الزوجين لبناء البيت والأسرة
وأتصور أنه من المتعب على أياً منا القبول التواجد في وضع كالذي وضعته هذه الفتاة لخاطبها
ولابد للفتاة من الحياء وكان الأولى بالتأكيد أن يسأل أبيها أو ولي أمرها هذه الأسئلة وبكل لطف ومودة
أشكركِ أختي الفاضلة على طرح هذا الموضوع ... لعله يكون له فائدة كبيرة للكثير من فتياتنا لحسن التصرف
ولباقة الحديث ... وحرام أن تخسر هذه الفتاة مثل هذا الشاب الملتزم
والعكس بالعكس ... فحسن الخلق ولباقة المعاملة من أهم ما يميز أي فتاة أو حتى شاب
 

العيناء

عضو جديد
إنضم
1 نوفمبر 2005
المشاركات
1,356
مجموع الإعجابات
245
النقاط
0
بسم الله الرحمن الرحيم


أختي الطموحة يبدو انها معترضة على القصة ...

ياجزاكي الله خيرا لم اقصد اعتراض ..وكيف لي ذلك... ودعائي لكي بالهداية لم يكن سوى دعابة مني ولفت نظر هكذا يفعل الشيوخ حينما يردون التعليق على احد قد يختلف معهم بشيء بسيط ولكن برفق وربما لم يتضح الامر لاني لا احب استخدام الوجوه الضاحكة ...

إضافة إلى أني أرى أنه لامانع من إظهار بعض مايرغب بالزواج طالما ان الخاطب قد عرف من اي عائلة وان نيته صادقة في الزواج ....
استطيع ان افهم معنى الاظهار الوجه والكفين لانهم هما الذين لا يراه غير الخاطب والمحارم بالطبع

لاتفهمي مني ان اريد ان تكون شرطيا لا مطلقا لكن لا تخضع بالقول وتكون طبيعية وحسب ...

جزاكي الله خيرا لطرحك الهادف ..
 
إنضم
6 ديسمبر 2005
المشاركات
7,931
مجموع الإعجابات
572
النقاط
0
من الضروري جدا للخاطب أن يرتاح لمخطوبته شكلا وجوهرا.... صحيح إن الالتزام من الأولويات التي يجب أن يبحث عنها الشاب في الفتاة.. لكن الارتياح النفسي مهم جدا جدا... وهذه لا غصب فيها ولا إكراه....

وأحب أن أضيف هنا نقطة فيما يتعلق بلقاء التعارف بين الخطيبين...إنه من الضروري جدا أن يتصرف كل منهما على طبيعته وألا يتكلف أو يتصنع أو يبالغ.. فإن الصراحة في الخطوبة تجعل الحياة الزوجية أدوم وأوضح... وأقل في المشاكل والنزاعات....

وجزاك الله خيرا مشرفتنا على هذه الخواطر التي أجدت في التعبير عنها...
 

صناعي1

عضو معروف
إنضم
20 مايو 2006
المشاركات
1,474
مجموع الإعجابات
48
النقاط
48
مهم ما سألت عنه، لكن يمكن البنت معها حق؟؟!!
لاحظتوا الحالة النفسية للشاب؟؟!! يمكن تصرف بطريقة غير مناسبة و اخرج الجانب الحاد من شخصيتها

لكن خاطرة جميلة، و تثير ذكريات جميلة و احيانا مضحكة
 

ابو اسامة63

عضو جديد
إنضم
8 نوفمبر 2008
المشاركات
4,249
مجموع الإعجابات
446
النقاط
0
اشفقت كثيرا على الشاب
اما الفتاة فاعتقد ان نصيبها سيكون فقط مع ضابط شرطة او مخابرات
 

م.العراقي

عضو تحرير المجلة
إنضم
1 يناير 2004
المشاركات
1,766
مجموع الإعجابات
19
النقاط
0
حمد الله على السلامة يا ابو الشباب :)

يحمد ربه إنها ما طلبت منه يسمع الفاتحة .

وحده مثل هذي تسويها ....
 

طالبة الجنة

عضو جديد
إنضم
6 أبريل 2006
المشاركات
4,647
مجموع الإعجابات
315
النقاط
0
بسم الله الرحمن الرحيم

لا بأس عليك أختي الطموحة .... إنما أستغل المواقف فقط لمزيد توضيح ....
جزاكم الله خيراً على مروركم وتعليقاتكم

سبحان الله هذه القصة لها أصل من الواقع ... لكن حقيقة انا استخدمت المبالغة لتحذير الفتيات ...
حقيقة مالا تعرفه الفتاة ان الشاب يعوّل كثيراً على الارتياح والقبول ..... كذلك ينفر كثيراً من تصرفات هي أقل مما أوردناه في قصتنا ..... وكذلك اعود لأقول كما قال مشرفنا الشخيبي .... العفوية وأن يكون الإنسان على طبيعته أهم شيء
 
أعلى