حتى الورد ينحني

م خالد عامر

عضو جديد
إنضم
8 أكتوبر 2009
المشاركات
2,067
مجموع الإعجابات
220
النقاط
0
بسم الله الرحمن الرحيم
showImage.php



حتى الورد ينحني



كلما ارتفع به الغصن أعلى
الورد بجماله وبهائه وجماهريته
لا يتعالى ولا يشعر الآخرين بتفوقه
كل النباتات تدرك مدى جماله وروعته
ولا يبخل على كل ورقه خضراء
تطل برأسها إليه حتى قطرات الندى

لذلك أدركنا أن الورد يستحق الجمال
أرأيتم كيف يكون الجمال
الجمال هو جمال الدواخل والسرائر
جمال المضمون والجوهر
إن الأريج من دواخل الورد

إن من يستحق الجمال
وعبارات الثناء وأطنان المديح
من يكون له مع الورد لغات مشتركة
في جماله ، وشعبيته ، وجماهريته
ومع ذلك التواضع عنده مكان إحترام

يؤمن أن الجوهر هو المعنى
وبه تقاس الموازين
وتقام عليه المقاييس
فليكن لنا مع الورد
لحظه تأمل .. .

لنعلم حقا لما الورد يستحق ذلك الجمال
لنعيش ترجمان الواقع المجرد من أكاذيب بشرية
نحن من وضعها
ومن آمن بها ونحن من يحضنها

فمهما وصلت تلك النفس
لابد أن تجعل لها من الأرض مكان للسير
وليس بين سحب الوهم
وسماء السراب

كلما علونا لأعلى ، نشخص بأبصارنا لأسفل
لندرك أن الأرض هي من نمشي عليها
وليس بين أفق الغرور ونجوم الكبر
ولنمشي بهدوء حتى تتحملنا الأرض

تحياتي
منق
ول

 
التعديل الأخير:

محمد م س شعيب

عضو جديد
إنضم
6 أكتوبر 2009
المشاركات
824
مجموع الإعجابات
32
النقاط
0
جميلة ,, ومعبرة ,,, كلماتك هذه أخي الفاضل /م .خالد عامر .... تماماً كجمال الورد ... الذي يحاكي النفس

بمزيج من الطمأنينة والإبداع الإلاهي الخلاق .....

أشكرك وأحييك أخي خالد علي هذا الإختيار المعطر ....

ولك تقديري .....
 

م خالد عامر

عضو جديد
إنضم
8 أكتوبر 2009
المشاركات
2,067
مجموع الإعجابات
220
النقاط
0
نورت الموضوع بمشاركتك العطرة والرائعة اخي الفاضل محمد
بارك الله بك
 
أعلى