بيان رقم – 56 – (( وحدة المسلمين …. في …. نصرة الدين ))

بهاء سلمان

عضو جديد
إنضم
31 يناير 2012
المشاركات
75
مجموع الإعجابات
8
النقاط
0
بيان رقم – 56 – (( وحدة المسلمين …. في …. نصرة الدين ))

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :::::::::::::

ليس الان ولكن القضية متأصّلة ما دام الصراع بين الحق والباطل ومادام ابليس الشيطان اللعين فاعلا رئيسيا وما دام شياطينه ومطاياه كثر من الجن والانس…

وكذلك القضية متاصّلة ما دام العقل موجودا وما دام العقل قد خاطبه المولى بالاقبال والادبار فاقبل وأدْبَرَ ،وخاطب المولى العقل بالقول: بك اُثيب وبك اُعاقب…

وكذلك القضية متاصّلة ما دام الامرُ والنهيُ ونصحُ الاخرين من الواجبات الالهية الرئيسية والتي فيها قوامُ الامة ودوامُها وتطوّرُها وارتقاؤها وعلوُّها…

اذن تبقى قضية الحوار والنقاش العلمي فاعلة وحاضرة … ويبقى الشيطان ومطاياه فاعلين من اجل حَرْفِ القضية عن مسارِها الاِسلاميّ الرساليّ الفكريّ الاخلاقي الى مسار العناد و المكر والخداع والنفاق … فيوجّهون القضية نحو الظلامِ والضلالِ والتفكيكِ والانشطارِ والتشضّي والفُرقةِ والصراعِ والضعفِ والذلةِ والهوانِ التي اصاب ويصيب الامة الاسلامية من قرون عديدة …

وبعد اطلاعي على الكثير من موارد الحوارات والنقاشات الفكرية المذهبية والطوائفية وبعد تقييمي وتشخيصي للعديد من الاطراف والجهات المشتركة في الحوار .. لابد من التنبيه الى بعض الامور يمكن ان تفيد في الحوار وتقطع بعض خيوط الشيطان وجنده العصاة ، منها:

الاول :: يجب ان نلتفت الى ان الحوار والنقاش في القضايا المذهبية والطائفية ان كان فارغا عشوائيا وتصيّدا في الماء العكر .. وذكر مغالطات أو آراءٍ مُقتَنَصة من هنا وهناك من كتب اَو مقالات ………. فالكل يعلمُ، ابناؤنا واهلُنا واعزاؤنا السنة قبل الشيعة يعلمون قبلي وقبل غيري اَن كتبَ ابنائنا واخواننا واهلنا السنة متضمنة و محمّلة بآلاف الآراء والفتاوى التي تكفّر الشيعة وتبيح دماءهم واعراضَهم واموالَهم ………. ويمكن لأيِّ شخصٍ ان يذكُرَ عشرات ومئات وآلاف المصاديق والموارد على هذا الكلام…
وعليه يمكن قطع هذا الخيط الشيطاني الباطل من أي طرف صَدَرَ بالنقضِ عليهِ باضعافِه عشرات المرات ونفس الكلام والنقض يمكن يرد من الطرف الآخر…

الثاني :: لابد من الالتفات الى اَن الروايات عند السنة والشيعة فيها الضعيف وفيها القوي وفيها الموضوع والمكذوب والمفترى …. فلابد من التحقيق في هذه المسألة وإدخال الرواية في ضابطة التحقيق والتدقيق من ناحيتين :-
1 — ناحية السند ……..
2 — ناحية المتن ………

الثالث :: بعد التحقيق والتحقق من ناحية السند وتمامية المتن و المعنى في نفسه.. ياتي الكلام في المتن والمعنى وتاَثّره اَو تاثيره في نصوص روايات اخرى …يعني لابد من البحث مثلا عن … العام والخاص … والبحث عن الاطلاق والتقييد … والبحث عن الناسخ والمنسوخ … والبحث عن الحاكم والمحكوم … والبحث عن الوارد والمورود … وغيرها … اي لابد من ملاحظة التعارضات وكيفية علاجها…

الرابع :: ما ذكرناه في النقطتين السابقتين … يرجع فيها الى اهل الاختصاص …. مع ملاحظة ان اهل الاختصاص انفسهم حتى في نفس المذهب الواحد كالمالكي او الحنفي او الحنبلي او الشافعي او الجعفري او غيرهم .. اقول حتى اهل الاختصاص من المذهب الواحد يختلفون في المصادر والمشارب والروافد والطرق والاساليب التي ينتهجونها ويتبعونها في بحوثهم وتحقيقاتهم ….. وهذا ينتج بكل تاكيد اختلافاتٍ كبيرةٍ في النتائج والتحقيقات والمفاهيم…

الخامس :: واكتفي بتطبيق واحد لبيان مقدار الشرخ و الهوّة بين المحققين انفسهم بل بين المحدثين انفسهم ،أو بين من يَنْسِبُ للمحققين والمحدّثين ذلك… ويبقى التقدير والتقييم لك ايها الإنسان المسلم الصالح النافع…
فمثلا. في صحيحي مسلم والبخاري ،ونخص هنا البخاري.. فهو بنفسه أو قد نسبوا اليه ، ما ظاهِرُهُ اَنّه جحودٌ وبشكلٍ غريبٍ عجيب بحقِّ ومنزلة وطهارة وشرف وكرامة اهل البيت الاطهار عليهم السلام … ومن المؤسف المضحك المبكي انه لا يحتج بامام المذهب الجعفري الامام جعفر الصادق عليه السلام فلا يعتبره حجة فلا ياخذ بروايته …. نعم ،فَعَل البخاري هذا أو افترى عليه بعض المدلّسين الطائفيين التكفيريين فجَعَلَه على هذا الظاهر… حصل ذلك بالرغم من توثيق علماء السنة ورجال تحقيقهم للامام الصادق عليه السلام .. فمثلا ابو حاتم والنسائي وكذا غيرهما قد وثّقوا الامام الصادق عليه السلام … ولكن مع هذا فان البخاري أو من دلّس عليه ينكرُ ويجحدُ ذلك!!!

السادس :: من الواضح ان مثل هذا الموقف وهذا الفعل هو الغاء وتفسيق وتكفير تام وشامل لطائفة ومذهب من المذاهب الاسلامية … التي تعتمد بصورة رئيسة في تاصيلها الفكري و العقائدي والفقهي على الامام الصادق عليه السلام … مع ملاحظة ان ذلك الالغاء والتكفير بدون أي مبرر فكري او شرعي او اخلاقي بل كل المبررات والادلة العلمية والشرعية والاخلاقية على خلاف ما بنى عليه البخاري أو مَن دلّسَ عليه …

السابع :: كذلك نجد أصحاب الفكر العنصري التكفيري يفسّرون كما يشتهون فيتبنّون وبصورة كليةٍ رئيسةٍ افكار واراء وفتاوى وكتابات ابن تيمية أو ما نُسِب اليه التي بظاهرها او حسب تفسيرهم وتأويلهم لها تخالف وتعارض وتناقض القران الكريم وتخالف ضرورات الاسلام والمسلمين وما ورد عن الرسول الأمين نبي الرحمة وصاحب الخُلق العظيم عليه وعلى آله وصحبه الصلاة والسلام والتكريم ، تلك الأفكار والفتاوى التكفيرية العملية التطبيقية المنسوبة الي ابن تيمية والتي بسببها وكردِّ فعلٍ عليها حَكَم ائمةُ المذاهبِ الاربعة في عصره بفسقِه وضلالتِه وكفرِه كما حكم بذلك من لحقهم ….

ونحن نكرر ونؤكد القول بأننا لا نعترض على الفكرِ وتبنّيهِ ولكنَّ اعتراضَنا على خروجه من النظرية والفكر الى العمل والتطبيق وتوظيفِه في الافتراء والافك والبهتان على الاخرين و تكفيرهم واباحة دمائهم واعراضهم واموالهم …فالخطورة ليست في الفكر النظري والبحث العلمي بل في الترجمة العملية والتطبيق الخارجي التي ترتب ويترتب عليه المهالك والقبائح والمفاسد…

الثامن :: من هنا نريد ان نلفت ابناءنا واعزاءنا السنة ان دعوى البعض اصحاب الافكار المسمومة العنصرية المفرقة والمضعفة والمحطمة للامة اصحاب الافكار التكفيرية اقول ان دعواهم للرجوع فقط وفقط الى مسلم والبخاري أو مانُسب اليهما من أجل الترويج والتسويق لموارد ومواقف معينة يراد منها الغاءُ المقابل اصلا أي الغاءُ اخوانكم واعزائكم وسندِكم وعضُدِكم الشيعة ووضعُهم في موضعِ الفسقِ والكفرِ والخروجِ عن الدين ، فيبغون بذلك اقناع المغفلين والمغرّر بهم وتصديقهم وتطبيقهم لفتوى التكفير للشيعة وإباحة دماءهم وأعراضهم وأموالهم …فنرجوا الالتفات الى هذه المسألة الخطيرة المدمرة ….. ويرجى الالتفات ان منهجَهم ومبدأهم وسيرتهم العملية الواقعية منعقدة على تكفير جميع المسلمين السنة والشيعة ،فأهل التكفير عندهم محاربة المسلم واجبة وهي مقدمة على محاربة اليهود والنصارى المعتدين ونكرر القول اننا لا نعترض على الفكر وتبنّيه ولكنَّ اعتراضَنا على توظيفه في الافتراء والافك والبهتان على الاخرين وتكفيرهم وإباحة دمائهم وأعراضهم وأموالهم…

التاسع :: نفس الكلام السابق القذة بالقذة يقال في مغالي الشيعة ومليشياتهم التكفيرية الذين يسيرون على نهج اللعّانين الطعّانين السبّابين الفحّاشين أتباع علماء السوء المؤسسين والداعين لنهج التكفير واللعن والسب والطعن بالصحابة وامّهات المؤمنين وَعِرْضِ النبي الكريم واله الطاهرين عليهم الصلاة والسلام اجمعين ، السائرين على نهج ابن سبأ وأبي الخطاب والمغيرة ونصير النميري.. الذين لعنهم أئمة اهل البيت عليهم السلام وحذّروا منهم وحكموا بكفرهم وخروجهم عن الدين ..فلعنة الله عليهم وعلى كل من أسّس ويؤسّس للتفرقة والتكفير وسفك الدماء وهتك الاعراض وسرقة الأموال وعمل المنكر والقبيح.

العاشر :: وانا هنا لست بصدد دعوة واقناع البعض لترك مذهب معين والدخول في اخر … بل اريد القول انه من الجانب النظري والعملي لا يمكن التوفيق والجمع والتوحيد بين تلك المواقف والاراء والافكار والمباني والمعتقدات المتخالفة والمتناقضة ….. اذن ماهو الحل وما هو السبيل لجمع القلوب على التسامح والمحبة والالفة والوحدة التي تغيض الاعداء العنصريين الصهاينة من أي دين كانوا او قومية او مذهب فالتعنصر والتصهين واحد اصله الشيطان الرجيم والنفس والهوى والدنيا ؟؟…واذكر بعض الكلام في التسلسلات اللاحقة عسى ان يكون فيه الفائدة والصلاح.

الحادي عشر :: اخواننا اعزاءنا اهلنا نحن لا نريد الغاء حريات الاخرين واختياراتهم عندما ندعوا للاخوّة والتألف والمحبة والوحدة لان هذا غير ممكن ومستحيل …….. بل نريد احترام آراء الآخرين وليعتقد الإنسان المسلم بما يعتقد وعلى الآخرين احترامه واحترام اعتقاده ومذهبه ..بالرغم من انهم لا يعتقدون بصحة وتمامية ما يعتقده الآخر.

الثاني عشر :: وعليه اعتقد انه يجب علينا ان نميز بين الامرين حتى لا نعطي الفرصة للخونة العنصريين التكفيريين لتشقيق وتفكيك الامة واضعافها وتدميرها… أي لنفرق بين احترام الآخر واحترام رأيه ومذهبه ومعتقده … وبين الاعتقاد بعدم صحة رأي الآخر وعدم تماميته…

الثالث عشر :: من الجانب الفكري والاعتقادي فلكل انسان الخيار والحرية في انتخاب ما يعتقده …. وبالتاكيد ان من ينتخب ويختار مذهباً ومعتقداً فانه بالملازمة يخطّىء ويُبطل المذاهب والمعتقدات الاخرى وهذه قضية عقلية وجدانية لا تخفى على كل عاقل… وانت عاقل ومتفهم…وإلا لو كان الانسان يعتقد بأحقّية وتماميّة المذهب والمُعتَقد المقابل لَصَدّقَ بهِ واعتنَقَه ولا يَعدلُ منه الى غيرِه … اذن هذه الحقيقة موجودة سواء صرح بها الشخص اَو لم يصرح.

الرابع عشر :: و تعقيبا على النقطة السابقة وما سبقها …يمكن ان اقول … ان الاختلاف الفكري المذهبي العقائدى والبتّ به والحكم عليه وتنفيذ احكامه تكون مؤجّلة… أي ترتيب الاثار والتبِعات والاحكام التنفيذية يكون مؤجلا … والموعد القيامة عند الله تعالى … وهو الحكم العدل الحق … وهناك يعرف كل انسان حقيقة وأحقية عمله واعتقاده …اما هنا فالنقاش والحوار فكري علمي ليس اكثر … فلا نرتب عليه اي اثار واحكام تنفيذية فعليّة.

الخامس عشر :: اذن لنتعلم ونعلم جميعا ان ما يراد به من تحريض بدعوى ورود الكفر والتكفير من هذا الجانب او ذاك … فليعلم ويصدق ويتيقن الجميع ان المقصود بالكفر ونحوه هوالجحود والخروج .. فالكفر والتكفير يراد به الخروج والجحود بما اعتقد بصحته وليس بالضرورة ان ذلك يستلزم صحة وتمامية ما يعتقد به الانسان الذي يكفر الاخرين …
وبتعبير اخر ان التكفير بمعنى اني اعتقد بعدم تمامية وعدم صحة ما يعتقده المقابل وكله في الجانب الفكري الاعتقادي ولا يتجاوزه والحكم والاحكام وتنفيذها يوم القيامة عند الله تعالى الذي لا يخفى عليه شيء … وهذا تقييم فكري متبادل عند الجميع …… لا يختص بطائفة دون اخرى …. والمهم في الامر بل كل الامر ان لا يترجم هذا الفكر والاعتقاد الى نتائج واحكام تنفيذية فعلية على ارض الواقع فيكفر بعضنا بعضا ويقتل بعضنا بعضا وتباح الاعراض والأموال.

السادس عشر :: ولدفع شبهة متكررة الذكر والاستعمال للتغريض والتحريض … اقول الثابت عندنا والمجمع عليه عند الشيعة وكذلك عند ابنائنا واخواننا السنة ان من يبغض اهل البيت فهو منافق وكافر لانه ينكر ضرورة من ضرورات الدين … فلا يعقل هذا مطلقا لان الروايات السنية اكثر من الشيعية التي تشير الى المودة بذوي قربى الرسول الاكرم صلى الله عليه واله وسلم اضافة الى ما ورد في كتب التفسير عندهم بخصوص الايات الواردة بذوي القربى واهل بيت النبي المصطفى عليه واله الصلاة والسلام

السابع عشر :: وعليه لا يمكن الخداع والتغرير بالاخرين بتحريضهم على الشيعة .. بدعوى انهم يكفرون اهل السنة لأنهم يكفرون النواصب … لاني اقول انه مع ماذكرنا في النقطة السابقة من انه لا يوجد من السنة من يبغض اهل البيت وان المبغض يخرج من الاسلام اصلا فهو ليس سنيا وليس شيعيا … مع ذلك فان لو فرض محالا وجود بعض المبغضين … فان المبغض لاهل البيت لا يعتبر ناصبيا ولا ينطبق عليه احكام الناصبي الا اذا نصب و اظهر العداء لاهل البيت عليهم السلام … وانا اسال الان كم من المنحرفين الضالين الذين يبغضون اهل البيت ويظهرون وينصبون العداء لهم ؟؟… وهل ينطبق هذا على اهل السنة ؟؟ بكل تأكيد لا ينطبق عليهم…

علما ان اكثر اهل السنة يحبون اهل البيت ويوقرونهم ويقدسونهم أكثر من كثير الشيعة وهذه حقيقة لا تنكر ولا يمكن انكارها ونحن عشناها ولمسناها في العراق الحبيب

الثامن عشر :: لزيادة المعرفة والبيان لابد ان نعرف ان مصطلح الكفر يأتي بمعنى الخروج والجحود ويكون من الفاظ

ومعاني المقابلة ، فمثلا : تارة ، يستعمل مقابل الاعتقاد بالله تعالى … فكل من يعتقد بالله فهو مسلم وخلافه الكافر… وأخرى : يستعمل مقابل الاعتقاد بالاسلام …. فكل من يعتقد بالاسلام فهو مسلم وخلافه الكافر .. وثالثة : يستعمل في مقابل من يعتقد باصول الدين كلها … فكل من يعتقد باصول الدين كلها (التي يعتقد بها مذهب معين ) فهو مسلم وخلافه ولو خالف باصل واحد كمن ينكر العدل فهو كافر . ورابعة : يستعمل مقابل الاعتقاد والاتباع بمذهب اخر …فكل من اعتنق مذهبا معينا كالمالكي مثلا فهو مسلم وخلافه فهو الكافر ….وخامسة : يستعمل في مقابل من التزم بالواجبات والتعاليم الدينية ….. فكل من التزم بتعاليم الدين فهو مسلم وخلافه فهو الكافر حتى لو خالف وعصى في واجب من الواجبات …. كما ورد في كتاب الله العزيز ان من ترك الحج فهو كافر … كما في قوله تعالى ((( فِيهِ آيَاتٌ بَيِّـنَاتٌ مَّقَامُ إِبْرَاهِيمَ وَمَن دَخَلَهُ كَانَ آمِناً وَلِلّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ الله غَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ ))) آل عمران/97….

اذن علينا ان لا نتلاعب بالالفاظ والمعاني وندلس ونمكر ونخدع وننخدع وننافق ونفرق ونشقق الامة ونفتك بها.

التاسع عشر :: ابناءنا اعزاءنا اهلنا السنة والشيعة لو تنازلنا عن كل ما ذكرناه اعلاه ..ولو سلمنا بحقيقة ما موجود في كتبكم السنية تجاه الشيعة … وكذا العكس أي لو سلمنا بحقيقة ما موجود في كتب الشيعة تجاه السنة …

فما هو الحل حسب رايكم نبقى نتصارع ونتقاتل ونكفر بعضنا بعضا وتسفك الدماء وتنتهك الاعراض وتسلب الاموال ويبقى يتفرج علينا الاعداء بل يزداد الاعداء بنا فتكاً وانتهاكاً وسلبا وغصبا …

اذن، ما هو دور العلماء والمجتهدين من الطرفين فهل يرضون بهذا التناحر والشقاق وسفك الدماء المتاصل لقرون عديدة والذي زاد ويزيد فيه اعداء الاسلام …اذن ، ليعمل المجتهد باجتهاده لمليء الفراغ وحل المتزاحمات وتقديم الاهم على المهمات وليراعي ويلاحظ العالم المجتهد المصالح والمفاسد ويعمل بالاستحسان أو أي دليل يعتقده … فالمهم والمهم والاهم الدماء والاعراض والأموال.

وفي الختام اقول ::

الذي نعتقده ونتيقنه ان كلامنا ومعتقدنا اعلاه يمثل الخط العام والسواد الاعظم من المسلمين الشيعة والسنة ……… وها نحن وبامر الله والقران والاسلام والانسانية والاخلاق .. ونيابة عن كل الشيعة والسنة ممن يوافق على ما قلناه … نمد اليكم يد الاخاء والمحبة والسلام والوئام يد الرحمة والعطاء يد الصدق والاخلاق الاسلامية الرسالية الانسانية السمحاء …. فهل ترضون بهذه اليد او تقطعونها … والله والله والله حتى لو قطعتموها سنمد لكم الاخرى والاخرى والاخرى والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الحسني: 20/ربيع الثاني/1429 هـ
27- 4- 2008



 
التعديل الأخير:

adison2000

عضو معروف
إنضم
13 سبتمبر 2010
المشاركات
3,079
مجموع الإعجابات
1,377
النقاط
113
زين المطلوب شنو يعني ؟

المطلوب هو:
- التخلي عن كل ما جاء في كتبنا طالما أنه (يؤذي) مشاعر الشيعه دون إعتبار لأي شيء آخر كأن يكون ما جاء في كتبنا بدليل أم لم يكن أو يإسناد ، وهذا لأن ما جاء في كتبنا (بحسب ما يراه الصرخي) يخضع لنفس ضوابط الإسناد والمتن وقواعد الصحه والتي تخضع لها كتب الشيعه - هكذا قال - :56:..
- السكوت عن سفك دماء أهل السنه طوال كل هذا الوقت ونسيان ذلك كأن لم يكن وأن نقدم المبادرات لإثبات حسن النيه لأن أهل السنه هم الأكثر وحشيه طبعاً بحكم دفاعهم المستمر عن حياتهم وأعراضهم أو ذبحهم كالنعاج في قارعة الطريق ..
- التسليم بأن أقوال علماء أهل السنه متطرفه وفيها ظلم لآل البيت ، فالصرخي يعلم جيداً ما يقول لذا فهو يذكر أمور مفصله في المراجع السنيه مثل البخاري وإبن تيميه ولا يتطرق لذكر الكليني أو المجلسي أو الجزائري ..
وعليه يجب المبادره بتمجيد آل البيت -ليس على طريقة البحث عن ما ثبت من نصوص لأن هذه الطريقه فيها إجحاف بحقهم- وإنما بإطلاق العنان للخيالات لتأتي بما تشاء أن تأتي به ..
- نبذ كل الخلافات والنزاعات أياً كانت وعمل خلطه عقديه (لطيفه ظريفه) يجتمع عليها الطرفان لأن موضوع العقيده موضوع ثانوي لا يستحق كل هذا الغضب ..
_______________________
 

د.فرحان

عضو جديد
إنضم
15 يناير 2009
المشاركات
426
مجموع الإعجابات
214
النقاط
0
الرد على الصرخي الرافضي

فالكل يعلمُ، ابناؤنا واهلُنا واعزاؤنا السنة قبل الشيعة يعلمون قبلي وقبل غيري اَن كتبَ ابنائنا واخواننا واهلنا السنة متضمنة و محمّلة بآلاف الآراء والفتاوى التي تكفّر الشيعة وتبيح دماءهم واعراضَهم واموالَهم .
اخوانكم !!

راجع كلام إمامكم الخميني في كتابه ((المكاسب المحرمة)):
” …
فغيرنا ليسوا باخواننا وان كانوا مسلمين فتكون تلك الروايات مفسرة للمسلم المأخوذ في سايرها، بان حرمة الغيبة مخصوصة بمسلم له اخوة اسلامية ايمانية مع الآخر، ومنه يظهر الكلام في رواية المناهى وغيرها. والانصاف ان الناظر في الروايات لا ينبغى ان يرتاب في قصورها عن اثبات حرمة غيبتهم، بل لا ينبغى ان يرتاب في ان الظاهر من مجموعها اختصاصها بغيبة المؤمن الموالى لائمة الحق (ع) مضافا إلى انه لو سلم اطلاق بعضها وغض النظر عن تحكيم الروايات التى في مقام التحديد عليها فلا شبهة في عدم احترامهم بل هو من ضروري المذهب كما قال المحققون، بل الناظر في الاخبار الكثيرة في الابواب المتفرقة لا يرتاب في جواز هتكهم والوقيعة فيهم، بل الائمة المعصومون، اكثروا في الطعن واللعن عليهم وذكرمسائيهم. “

CA3IK7SUMAAaR87.png




ويقول نعمة الله الجزائري بعد أن بين معنى الناصب:
والثاني في جواز قتلهم واستباحة أموالهم ، قد عرفت أن أكثر الأصحاب ذكروا للناصبي ذلك المعنى الخاص في باب الطهارة والنجاسات وحكمه عندهم كالكافر الحربي في أكثر الأحكام، وأما على ما ذكرناه له من التفسير فيكون الحكم شاملا كما عرفت . روى الصدوق طاب ثراه في العلل مسندا إلى داودبن فرقد قال: قلت لأبي عبد الله عليه السلام (39) المصدر السابق ص 167 .ما تقول في الناصب ؟قال : حلال الدم لكني أتقي عليك، فإن قدرت أن تقلب عليه حائطا أو تغرقه في ماء لكيلا يشهد به عليك فافعل .قلت: فما ترى في ماله ؟قال خذه ما قدرت .) وسائل الشيعة 18/463، بحار الأنوار 27/ 231.

ويقول حسين الدرازي البحراني :
أن الأخبار الناهية عن القتل وأخذ الأموال منهم ) ( يقصد اهل السنة ) إنما صدرت تقية أو منا كما فعل علي عليه السلام بأهل البصرة . فاستناد شارح المفاتيح في احترام أموالهم إلى تلك الأخبار غفلة واضحة لإعلانها بالمن كما عرفت . وأين هو عن الأخبار التي جاءت في خصوص تلك الإباحة مثل قولهم عليهم السلام في المستفيض : خذ مال الناصب أينما وقعت ادفع لنا الخمس. وأمثاله . والتحقيق في ذلك كله حل أموالهم ودمائهم في زمن الغيبة دون سببهم حيث لم تكن ثمة تقية وإن كل جاء عليهم السلام بالأمر بالكف فسبيله التقية أو خوفا على شيعتهم .

كبار علمائكم صرحوا بأن المراد بالتكفير الوارد في مصادرهم يشمل جميع أهل السنة بفرقهم ومذاهبهم ، ليفضحوا الأكذوبة التي انطلت على الكثير من أهل السنة وهي أن التكفير عندهم لا يشمل أهل السنة بل هو مخصوص بالنواصب ( الوهابية !!! ) ..

هذا نص علامتكم محمد تقي المجلسي في كتابه ( روضة المتقين في شرح من لا يحضره الفقيه ( 5 / 23 ):
[ ورواه الكليني في الحسن كالصحيح عنه قال :
قلت لأبي عبد الله عليه السلام : أيحج الرجل عن الناصب ؟ ( أي غير الاثني عشري " أو " السني " أو " المعادي لأهل البيت عليهم السلام ) فقال لا .فإن الجميع كفار ولا ينتفعون بعبادة ولا يجوز السعي في تخفيف العذاب عنهم أيضا ، بل يستحب اللعن عليهم إلا الأب فإنه لا يقبح السعي في تخفيف العذاب عنه ، ويمكن إدخاله في المصاحبة المعروفة بقوله تعالى : " وصاحِبْهُما فِي الدُّنْيا مَعْرُوفاً " على أنه يمكن أن لا ينتفع الأب به وينتفع الابن بسبب رعاية حق الأبوة وليس في الخبر انتفاعه بها ].


وهذا نص مرجعكم هاشم الآملي يؤكد أن التكفير يشمل جميع أهل السنة ولا يختص بالنواصب لأنه أقر فيه بأن المسمى بالسني هو المقصود بالتكفير بقوله في كتابه ( المعالم المأثورة ) ( 2 / 258-259 ):
[ أقول إن المشهور طهارة العامة ومنشأ الاختلاف إن الاعتقاد بالإمامة هل يكون مقوّم الإسلام أم لا فإنهم وإن كانوا كفرة وكالكلب الممطور في الباطن كما في الجواهر ولكنهم طاهرون بحسب الظاهر ولا يخفى إن البحث يكون فيمن لا يعتقد إمامة الأئمة عليهم السّلام المسمى بالسني ].



هل اطلع الصرخي على كتب دين الشيعه قبل ان يكتب بيانه هذا ممارسآ التقية المقيته على المسلمين ؟!!
 

د.فرحان

عضو جديد
إنضم
15 يناير 2009
المشاركات
426
مجموع الإعجابات
214
النقاط
0
تابع الرد على الرافضس الصرخي

الثاني :: لابد من الالتفات الى اَن الروايات عند السنة والشيعة فيها الضعيف وفيها القوي وفيها الموضوع والمكذوب والمفترى …. فلابد من التحقيق في هذه المسألة وإدخال الرواية في ضابطة التحقيق والتدقيق
قال عالمكم الحر العاملي غي [الوسائل ج 30 ص 258] :
والذي لم يعلم ذلك منه ، يعلم أنه طريق إلى رواية أصل الثقة الذي نقل الحديث منه ، والفائدة في ذكره مجرد التبرك باتصال سلسلة المخاطبة اللسانيّة ، ودفع تعيير العامة الشيعة بأن أحاديثهم غير معنعنة ، بل منقولة من أصول .

أي أن العامة (أهل السنة) يعيرون الشيعة بعدم وجود العنعنة ..
فيخبر الحر العاملي: أنهم أضافوا هذه الأسانيد لهذا السبب فقط !! متقدمة ، متأخرة ، كذاب ، مجهول ، معلوم أو غير معلوم لا اشكال عندهم !

الرابع :: ما ذكرناه في النقطتين السابقتين … يرجع فيها الى اهل الاختصاص …. مع ملاحظة ان اهل الاختصاص انفسهم حتى في نفس المذهب الواحد كالمالكي او الحنفي او الحنبلي او الشافعي او الجعفري او غيرهم .. اقول حتى اهل الاختصاص من المذهب الواحد يختلفون في المصادر والمشارب والروافد والطرق والاساليب التي ينتهجونها ويتبعونها في بحوثهم وتحقيقاتهم ….. وهذا ينتج بكل تاكيد اختلافاتٍ كبيرةٍ في النتائج والتحقيقات والمفاهيم…
يقول الفيض الكاشاني في الوافي-المقدمة ص 9 عن روايات الشيعة:
تراهم يختلفون في المسألة الواحدة على عشرين قولا أو ثلاثين قولا أو أزيد !!
بل لو شئت أقول : لم تبق مسألة فرعية لم يختلفوا فيها أو في بعض متعلقاتها .


وقال الطوسي في مقدمة تهذيب الأحكام :
إنه لا يكاد يتفق خبر إلا وبإزائه ما يضاده ، ولا يسلم جديث إلا وفي مقابلته ما ينافيه !

وهذا دلدار علي ( من كبارعلماء الشيعة بالهند ) يقول في أساس الأصول ص 51:
إن الأحاديث المأثورة عن الأئمة مختلفة جدا . لا يكاد يوجد حديث إلا وفي مقابله ما ينافيه ، ولا يتفق خبر إلا وبإزئه ما يضاده !!!

قال الله تبارك وتعالى { ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافا كثـيرا }
 

د.فرحان

عضو جديد
إنضم
15 يناير 2009
المشاركات
426
مجموع الإعجابات
214
النقاط
0
الخامس ::
فمثلا. في صحيحي مسلم والبخاري ،ونخص هنا البخاري.. فهو بنفسه أو قد نسبوا اليه ، ما ظاهِرُهُ اَنّه جحودٌ وبشكلٍ غريبٍ عجيب بحقِّ ومنزلة وطهارة وشرف وكرامة اهل البيت الاطهار عليهم السلام … ومن المؤسف المضحك المبكي انه لا يحتج بامام المذهب الجعفري الامام جعفر الصادق عليه السلام فلا يعتبره حجة فلا ياخذ بروايته …. نعم ،فَعَل البخاري هذا أو افترى عليه بعض المدلّسين الطائفيين التكفيريين فجَعَلَه على هذا الظاهر… حصل ذلك بالرغم من توثيق علماء السنة ورجال تحقيقهم للامام الصادق عليه السلام .. فمثلا ابو حاتم والنسائي وكذا غيرهما قد وثّقوا الامام الصادق عليه السلام … ولكن مع هذا فان البخاري أو من دلّس عليه ينكرُ ويجحدُ ذلك!!!


اقرأ :
مرويات الإمام جعفر الصادق في السنة النبوية وأحوال الرواة عنه ونماذج مما نسب إليه
على الرابط


كذلك نجد أصحاب الفكر العنصري التكفيري يفسّرون كما يشتهون فيتبنّون وبصورة كليةٍ رئيسةٍ افكار واراء وفتاوى وكتابات ابن تيمية أو ما نُسِب اليه التي بظاهرها او حسب تفسيرهم وتأويلهم لها تخالف وتعارض وتناقض القران الكريم وتخالف ضرورات الاسلام والمسلمين وما ورد عن الرسول الأمين نبي الرحمة وصاحب الخُلق العظيم عليه وعلى آله وصحبه الصلاة والسلام والتكريم ، تلك الأفكار والفتاوى التكفيرية العملية التطبيقية المنسوبة الي ابن تيمية والتي بسببها وكردِّ فعلٍ عليها حَكَم ائمةُ المذاهبِ الاربعة في عصره بفسقِه وضلالتِه وكفرِه كما حكم بذلك من لحقهم ….
قل للصرخي : الصراخ على قدر الألم .. أهـ
 

د.فرحان

عضو جديد
إنضم
15 يناير 2009
المشاركات
426
مجموع الإعجابات
214
النقاط
0
التاسع :: السائرين على نهج ابن سبأ وأبي الخطاب والمغيرة ونصير النميري.. الذين لعنهم أئمة اهل البيت عليهم السلام وحذّروا منهم وحكموا بكفرهم وخروجهم عن الدين ..فلعنة الله عليهم وعلى كل من أسّس ويؤسّس للتفرقة والتكفير وسفك الدماء وهتك الاعراض وسرقة الأموال وعمل المنكر والقبيح.
لماذا نسي الصرخي زرارة بن أعين أوثق رواة الشيعة الذي لعنه المعصوم ؟!

ابن سبأ
رجال الكشي – الكشي – الصفحة ١
ذكر بعض أهل العلم أن عبد الله بن سبإ كان يهوديا فأسلم و والى عليا (عليه السلام) و كان يقول و هو على يهوديته في يوشع بن نون وصي موسى بالغلو، فقال في إسلامه بعد وفاة رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) في علي (عليه السلام) مثل ذلك، و كان أول من شهر بالقول بفرض إمامة علي و أظهر البراءة من أعدائه و كاشف مخالفيه و أكفرهم، فمن هاهنا قال من خالف الشيعة أصل التشيع و الرفض مأخوذ من اليهودية.

محمد بن نصير النميري
لاشأن لنا به بما انه كان من الشيعة الاثني عشرية وأصبح من النصيرية الذين كفرهم الشيعة وهو وابن سبأ عند أهل السنه سواء !

أبي الخطاب
الإباضي تقصد ؟

المغيرة بن شعبه رضي الله عنه وحشرنا بزمرته وزمرة علي والحسن والحسين رضي الله عنهم أجمعين
اسمع كلامه وجعفر بن أبي طالب :
https://www.youtube.com/watch?v=yhgDZnJJx-k
 
التعديل الأخير:

د.فرحان

عضو جديد
إنضم
15 يناير 2009
المشاركات
426
مجموع الإعجابات
214
النقاط
0
كما ورد في كتاب الله العزيز ان من ترك الحج فهو كافر … كما في قوله تعالى ((( فِيهِ آيَاتٌ بَيِّـنَاتٌ مَّقَامُ إِبْرَاهِيمَ وَمَن دَخَلَهُ كَانَ آمِناً وَلِلّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ الله غَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ ))) آل عمران/97….
هل هذا فعلآ من معتقدات الشيعة الإمامية الإثنى عشرية ؟!

ذكرتني بقول عالمكم يوسف البحراني في كتابه ( الحدائق1/5 - 6 ) :
ولم يبقى من أحكام الدين على اليقين الا القليل لامتزاج أخبارة بأخبار التقية !

الذي نعتقده ونتيقنه ان كلامنا ومعتقدنا اعلاه ..
عن جعفر الصادق قال : رحم الله عبدا حببنا إلى الناس ، ولم يبغضنا إليهم ، أما والله لو يروون محاسن كلامنا لكانوا به أعز وما استطاع أحد أن يتعلق عليهم بشيء ولكن أحدهم يسمع الكلمة فيحط عليها عشرا . الكافي ج8 ص 192 .

وقال أيضا : إن ممن ينتحل هذا الأمر ليكذب حتى إن الشيطان ليحتاج إلى كذبه !! الكافي ج 8 ص 212 .

وقال كذلك : لو قام قائمنا بدأ بكذاب الشيعة فقتلهم . رجال الكشي ص 253 .

وقال أيضا (جعفر الصادق) : إن الناس أولعوا بالكذب علينا ، وإني أحدثهم بالحديث فلا يخرج أحدهم من عندي حتى يتأوله على غير تأويله وذلك أنهم لا يطلبون بحديثنا وبحبنا ما عند الله وإنما يطلبون الدنيا .
بحار الأنوار ج2 ص 246


رضي الله عن الإمام زين العابدين بن علي بن الحسين القائل لجماعة من المتشيعين :
يا أهل العراق، أحبونا حب الاسلام، ولا تحبونا حب الاصنام فما برح بنا حبكم حتى صار علينا عارا ، لقد بغضتمونا إلى الناس بما قلتموه فينا .
 
التعديل الأخير:

بهاء سلمان

عضو جديد
إنضم
31 يناير 2012
المشاركات
75
مجموع الإعجابات
8
النقاط
0
نقاط مهمة من البيان نحتاج ان نستفيد منها ونترك التعصب المذهبي جانبا


الثالث عشر ::
من الجانب الفكري والاعتقادي فلكل انسان الخيار والحرية في انتخاب ما يعتقده …. وبالتاكيد ان من ينتخب ويختار مذهباً ومعتقداً فانه بالملازمة يخطّىء ويُبطل المذاهب والمعتقدات الاخرى وهذه قضية عقلية وجدانية لا تخفى على كل عاقل… وانت عاقل ومتفهم…وإلا لو كان الانسان يعتقد بأحقّية وتماميّة المذهب والمُعتَقد المقابل لَصَدّقَ بهِ واعتنَقَه ولا يَعدلُ منه الى غيرِه … اذن هذه الحقيقة موجودة سواء صرح بها الشخص اَو لم يصرح.

الرابع عشر ::
و تعقيبا على النقطة السابقة وما سبقها …يمكن ان اقول … ان الاختلاف الفكري المذهبي العقائدى والبتّ به والحكم عليه وتنفيذ احكامه تكون مؤجّلة… أي ترتيب الاثار والتبِعات والاحكام التنفيذية يكون مؤجلا … والموعد القيامة عند الله تعالى … وهو الحكم العدل الحق … وهناك يعرف كل انسان حقيقة وأحقية عمله واعتقاده …اما هنا فالنقاش والحوار فكري علمي ليس اكثر … فلا نرتب عليه اي اثار واحكام تنفيذية فعليّة.
 

adison2000

عضو معروف
إنضم
13 سبتمبر 2010
المشاركات
3,079
مجموع الإعجابات
1,377
النقاط
113
من الجانب الفكري والاعتقادي فلكل انسان الخيار والحرية في انتخاب ما يعتقده …. وبالتاكيد ان من ينتخب ويختار مذهباً ومعتقداً فانه بالملازمة يخطّىء ويُبطل المذاهب والمعتقدات الاخرى وهذه قضية عقلية وجدانية لا تخفى على كل عاقل… وانت عاقل ومتفهم…وإلا لو كان الانسان يعتقد بأحقّية وتماميّة المذهب والمُعتَقد المقابل لَصَدّقَ بهِ واعتنَقَه ولا يَعدلُ منه الى غيرِه … اذن هذه الحقيقة موجودة سواء صرح بها الشخص اَو لم يصرح.

للأسف الشديد هذا الفهم القاصر لمعنى الحريه هو الذي يتغنى به المدّعون أمثال الصرخي الشيء الذي أوقعه في مغالطه مع نفسه ، فهو يدعو لوحدة المسلمين وفي نفس الوقت يقول لهم إعتقدوا ما تشاؤون ..
وطبعاً لا يخفى على القاريء الكريم أن ما أسماه (قضيه عقليه وجدانيه) هو في الحقيقه الهوى وحظ النفس ومعنى الكلام أن السيد الصرخي يجعل الهوى وحظ النفس هما المرجعيه وليس الحق ، وهذا ما جعل قريش تكفر بدعوة محمد صلى الله عليه وسلم .. والكثير من الشيعه هم على ما هم فيه من باطل لهذا السبب أيضاً ..

ان الاختلاف الفكري المذهبي العقائدى والبتّ به والحكم عليه وتنفيذ احكامه تكون مؤجّلة… أي ترتيب الاثار والتبِعات والاحكام التنفيذية يكون مؤجلا … والموعد القيامة عند الله تعالى … وهو الحكم العدل الحق … وهناك يعرف كل انسان حقيقة وأحقية عمله واعتقاده …اما هنا فالنقاش والحوار فكري علمي ليس اكثر … فلا نرتب عليه اي اثار واحكام تنفيذية فعليّة.

حدثت الآثار ووقعت الأحكام وسقط من سقط وقتل من قتل ..
ولو لم تكن هناك آثار وأحكام في الدنيا لما كانت هذه عقيده ولما كان دين أصلاً ، ثم أي نقاش وأي فكر هذا الذي تدعو إليه وأنت تجعل أمر العقيده كمسألة إعداد صينية بسبوسه أو كنافه - كل واحد له طريقته في عملها ؟؟

أخ بهاء كفاك إهانة لنفسك وللمدعو الصرخي وتوقف عن نقل هذه الترهات التي لا تساوي قيمة الحبر الذي كُتب بها ..
 
التعديل الأخير:

علي حسين

عضو معروف
إنضم
3 أبريل 2007
المشاركات
10,321
مجموع الإعجابات
2,966
النقاط
113
يقول الصرخي
علما ان اكثر اهل السنة يحبون اهل البيت ويوقرونهم ويقدسونهم أكثر من كثير الشيعة وهذه حقيقة لا تنكر ولا يمكن انكارها ونحن عشناها ولمسناها في العراق الحبيب
ثم يقول :
اذن علينا ان لا نتلاعب بالالفاظ والمعاني وندلس ونمكر ونخدع وننخدع وننافق ونفرق ونشقق الامة ونفتك بها.

فان كان الاكثرية من السنة - حسب الصرخي - يحبون ويوقرون ال البيت اكثر من الشيعة .. فما بال الشيعة يبنون كل مذهبهم على حب ال البيت وهم الذين يخذلونهم ؟!

اعتقد ان هذه هي الخلاصة المنطقية التي يسقوها الصرخي بنفسه ولا يعمل بها لا هو ولا غيره من الشيعة !!
 
التعديل الأخير:

سمندل السوداني

إدارة الملتقى
إنضم
29 نوفمبر 2009
المشاركات
6,080
مجموع الإعجابات
1,324
النقاط
0

أظن أن تسليط الضوء على أوراق الصرخي أصبح أكثر إثارة !
البهاء هنيئا لك، أراك حققت مطلبك في الحصول على بيئة صحية من النقاش والحوار ..
وفي مقارعة تتلاطم فيها الحجج كهذه نتابع إضافاتك الثمينة بلا ريب، فلا تتأخر !

 

بهاء سلمان

عضو جديد
إنضم
31 يناير 2012
المشاركات
75
مجموع الإعجابات
8
النقاط
0
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الكلام في نقاط
- شكرا للاخ سمندل السوداني لقبوله وتأيده للنقاش العلمي ..
- حتى يكون النقاش مثمر وتعم الفائدة لابد من تحديد ضابطة للنقاش
- أهم فقرة في النقاش لابد تحديد الموضوع
- مهما اختلفنا في الحوار والنقاش نبقى متحابين في الله
وشكرا
 

adison2000

عضو معروف
إنضم
13 سبتمبر 2010
المشاركات
3,079
مجموع الإعجابات
1,377
النقاط
113

فان كان الاكثرية من السنة - حسب الصرخي - يحبون ويوقرون ال البيت اكثر من الشيعة .. فما بال الشيعة يبنون كل مذهبهم على حب ال البيت وهم الذين يخذلونهم ؟!

اعتقد ان هذه هي الخلاصة المنطقية التي يسقوها الصرخي بنفسه ولا يعمل بها لا هو ولا غيره من الشيعة !!

فتح الله عليك ..
لا مسوغ أصلاً لتكوين مذهب قائم بذاته لحب آل البيت حتى يناقش أحد ما في حق إعتناقه وحرية الإعتقاد فيه طالما أننا نتحدث عن أن المسلمين أصلاً لم يبطلوا هذا الأمر والصرخي نفسه يقر بأن أغلبية أهل السنه يحبون آل البيت ويوقرونهم ..
ومن هنا تبدأ دراسة هذه الفرقه وحقيقتها البعيده تماماً عن حب آل البيت بناءً على ما سبق ..
 

رمزة الزبير

عضو معروف
إنضم
6 أغسطس 2007
المشاركات
3,818
مجموع الإعجابات
1,206
النقاط
113

إن أهل السنة في إيران، مضطهدون ومضيَّق عليهم، فهم:

يعيشون مثل الأسرى، وفي مدينة طهران التي يسكنها سبعة ملايين نسمة، لا يوجد بها مسجد واحد لأهل السنة، بالرغم من وجود اثني عشر معبداً للنصارى، وأربعة لليهود، بخلاف معابد المجوس... فأين الحريصون على نصرة إخوانهم، وتتبع أحوالهم، وأين دعاة التقريب بين السنة وطائفة الشيعة عن هذا الواقع المر الأليم..
"و طهران عاصمة إيران، يعيش فيها نحواً من مليون من أهل السنة، ولا يوجد لهم حتى الآن مسجد واحد..
هذا ولقد اهتمت إيران عبر كل حكامها بالرافضة في دول الخليج وغيره، فاعتبرت نفسها حامية لهم، مطالبة بحقوقهم، مدافعة عنهم، أما أهل السنة في إيران، فلم يسمعوا أحداً يتكلم باسمهم، وقد عجز حتى السفراء العرب عن إقامة مسجد لله في طهران، سواء في أيام الشاه الجديد الخميني -أو القديم-، في حين يملك الرافضة في بلدان الخليج العربي مساجد عامرة زاخرة، ومآتم (حسينيات)، يدبرون فيها المؤامرات للكيد لأهل السنة، ويسبون فيها أصحاب الرسول صلى الله عليه وسلم، دون حراك من أحد..(من كتاب أحوال أهل السنة في إيران).
 

سمندل السوداني

إدارة الملتقى
إنضم
29 نوفمبر 2009
المشاركات
6,080
مجموع الإعجابات
1,324
النقاط
0
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الكلام في نقاط
- شكرا للاخ سمندل السوداني لقبوله وتأيده للنقاش العلمي ..
- حتى يكون النقاش مثمر وتعم الفائدة لابد من تحديد ضابطة للنقاش
- أهم فقرة في النقاش لابد تحديد الموضوع
- مهما اختلفنا في الحوار والنقاش نبقى متحابين في الله
وشكرا



عليك سلام الله ..
لم لا نلتقط الخيط الذي يقودنا إلى أركان الإيمان حسبما تدينون به ..
وبذكر حجيتها من الكتاب والسنة المحققة تنجلي الصورة وتتضح ..
زميلي بهاء ..

ما رأيك ؟
ما هي أركان إيمانكم ؟
ورأيك في الأركان الستة التي يدين بها أهل السنة ؟

وبالمقابل :
عرّفنا كذلك على أركان الإسلام حسبما تدينون به ..
ما هي أركان الإسلام في الرؤية الشيعية للرسالة ؟
وما هو رأي البهاء في أركاننا الخمسة ؟

لنبدأ من قضيتي الإيمان والإسلام كمنطلق يرسم خطوط الحوار ..
ويبرز أساس الإختلاف العقائدي كشرخ عميق ..
لا كما يصوره الصرخي على أنه طائفية وفُرقة بإبتسامة كاذبة تدعي الإعتدال !

وننتظر !
 
التعديل الأخير:

بهاء سلمان

عضو جديد
إنضم
31 يناير 2012
المشاركات
75
مجموع الإعجابات
8
النقاط
0
الاخ سمندل والاخوة المتابعون والقراء في الملتقى حياكم الله

على بركة نبدأ الحوار والنقاش
ولكن قبل النقاش لابد من التذكير بامور اهمها:

- عدم الطعن والتجاوز كلمنا على الأخر مهما كان الاختلاف
- لا يكون هدفنا من النقاش تحويل السنة الى شيعة ولا الشيعة الى سنة فانه توجد حقيقة اننا وجدنا أبائنا شيعة فصرنا شيعة والسنة وجدوا أبائهم من أهل السنة فكانوا سنة وكذلك الكلام يشمل باقي الديانات
- ان الاختلاف موجود في نفس المذهب حتى الصحابة رضوان الله عليهم كان بينهم الاختلاف الفكري ولهذا السبب كانت نشأت المذاهب .. ولا اعتقد يوجد من ينكر هذا
- الشيء المهم ... أريد ان اعرف من الاخ سمندل السوداني اذا فتحنا الحوار والنقاش ما هي الثمرة والفائدة التي نحصل عليها

هل هدفنا هو تحقيق الغلبة والانتصار لاحدنا على الاخر ؟
هل هدفنا هو تقريب وجهات النظر؟
هل هدفنا هو ان اظهر عيوبك وتظهر عيوبي واكفرك وتكفرني ؟
ام انا اسمع رأيك وتسمع رأيي واحترم رأيك وتحترم رأي على ان نلتزم بالثوابت الاسلامية العامة اما الاختلافات الفقهيه فهذه ليست من عملنا وليست من تكليفنا

اقول رغم تفكيري القاصر :
- ليكن هدفنا من النقاش رفض سفك الدماء ورفض تكفير احدنا الاخر
ليكن هدفنا من النقاش رفض سب صحابة الرسول وسب أمهات المؤمنين وعدم تكفير الآخرين وإباحة أموالهم وأعراضهم..
ليكن هدفنا من النقاش ان نكون جسدا واحداً اذا اشتكى منه عضو تدعى له سائر الجسد بالسهر والحمى
ليكن هدفنا من النقاش كشف كل المؤامرات التي تقع على الاسلام من الصهيونية العالمية ومن منتحلي التشيع ومنتحلي التسنن
ليكن هدفنا من النقاش هو الدفاع عن المظلومين والمحرومين ونجعل الانسانية والأخلاق شعارنا ورأس مالنا

كلمة اخيرة
اخي العزيز سمندل السوداني :
الله يشهد على ما اقول احد الأسباب التي يحارب فيها الصرخي واتباعه حتى قتل اصحبنا وحكم على المئات بالسجن المؤبد ومثل بالجثث وسحلت بالشوارع واحرقت مكاتب الصرخي وضربنا بالطائرات هو دفاعنا عن اهل السنة ورفضنا لسب الصحابة وامهات المؤمنين واعتراضنا ووقوفنا بوجه ايران ومخططات ايران ودعوتنا للعروبة وتمسكنا بعروبتنا

ولا اريد ان اطيل ... فالكلام كثير

ولكن المهم في الحوار والنقاش هو تحديد الهدف من النقاش حتى تكون الثمرة

وشكرا
 
التعديل الأخير:

سمندل السوداني

إدارة الملتقى
إنضم
29 نوفمبر 2009
المشاركات
6,080
مجموع الإعجابات
1,324
النقاط
0

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

أهلاً بالكريم بهاء, لمستُ في حضورك الأخير ما يُشجع على المضي قدماً إلى الأمام ..
بالنسبة للنقاط التي طرحتها - مشكوراً - فنحن على إتفاق على بعضها , وما عدا ذلك :

- في كل الرسالات التي خاطب بها الله - جلَّ وعلا - عباده كان المبعوث إليهم يرددون للرسل قصص أبائهم وما وجدوهم عليه من ضلال , ولكن الحق لم يكن يوماً مع الآباء بل كان مع الله ورسله! .. ولقد ذمَّ الله في كتابه أهل الباطل على تعليلهم لما هم عليه بهذه الطريقة , تأمل معي قوله تعالى :
// بَلْ قَالُوا إِنَّا وَجَدْنَا آبَاءَنَا عَلَى أُمَّةٍ وَإِنَّا عَلَى آثَارِهِمْ مُهْتَدُونَ وَكَذَلِكَ مَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ فِي قَرْيَةٍ مِنْ نَذِيرٍ إِلَّا قَالَ مُتْرَفُوهَا إِنَّا وَجَدْنَا آبَاءَنَا عَلَى أُمَّةٍ وَإِنَّا عَلَى آثَارِهِمْ مُقْتَدُونَ // (الزخرف) , والأمة هي الطريقة والدين كما فسرها الجوهري.

- لذلك فليس من المقبول التعليل بهذه الطريقة المذمومة في حوارية السنة والشيعة , أين الحق ؟ ومع من ؟ .. لنبحث في هذه الأسئلة فهي ما تقودنا إلى الحق , وهي ما قادت من قبلنا إلى الحق , وستظل إلى أن يرث الله الأرض وما عليها.

- الغلبة في الحوار إن لم تكن الهدف فإنها الوسيلة التي يظهر بها الحق ويعلو , ويُذل بها الباطل ويسفل .. وهو هدف مشروع ينتهج نهجه ويخطو في مسالكه السنة والشيعة على قدمٍ سواء .. ولقد حاور الله - جلَّ وعلا - إبليس , وحاور الرسل أئمة الباطل أمثال فرعون والنمرود وفي كل ذلك أيد الله - جلَّ وعلا - كل ما كان من شأنه جلاء الحق وصيرورة وجوده ناصعاً .. وتأمل قوله :
// كَتَبَ اللَّهُ لَأَغْلِبَنَّ أَنَا وَرُسُلِي إِنَّ اللَّهَ قَوِيٌّ عَزِيزٌ // (المجادلة) .

- لنتفق على أن تقريب وجهات النظر يمثل مقصداً يليق بنا , ولا داعي لتكرار مفردات "التكفير" التي لا زلت تكررها رغم عدم توجيهها إليك حسب علمي!

- بالنسبة لما لاقيته وجماعتك من أتباع الصرخي , فهو من حصاد الموقف السياسي للصرخي , وعن موقفه العقائدي فهو موافق لحوزة قم ويتبع ولاية الفقيه , ولندعه جانبا ونعود إلى منطلقات حوارنا :


لم لا نلتقط الخيط الذي يقودنا إلى أركان الإيمان حسبما تدينون به ..
وبذكر حجيتها من الكتاب والسنة المحققة تنجلي الصورة وتتضح ..
زميلي بهاء ..

ما رأيك ؟
ما هي أركان إيمانكم ؟
ورأيك في الأركان الستة التي يدين بها أهل السنة ؟


وبالمقابل :
عرّفنا كذلك على أركان الإسلام حسبما تدينون به ..
ما هي أركان الإسلام في الرؤية الشيعية للرسالة ؟
وما هو رأي البهاء في أركاننا الخمسة ؟

لنبدأ من قضيتي الإيمان والإسلام كمنطلق يرسم خطوط الحوار ..





أتمنى التركيز على الأسئلة السابقة ..
حتى لا ندور في حلقة مفرغة ..

مع التقدير.
 
التعديل الأخير:

علي حسين

عضو معروف
إنضم
3 أبريل 2007
المشاركات
10,321
مجموع الإعجابات
2,966
النقاط
113
ولا اريد ان اطيل ... فالكلام كثير

ولكن المهم في الحوار والنقاش هو تحديد الهدف من النقاش حتى تكون الثمرة

وشكرا

نعم الكلام كثير وكثير جدا ..

قيل على مدى التاريخ .. وما زال يتكرر لحد اليوم !

والثمرة من النقاش تقطف في الميدان لا في صفحات المنتديات !

وهذه ايران تصول وتجول فارونا بأسكم (نصرة للدين) .. ان كنتم صادقين .
 
أعلى