بحث

adel78jo

عضو جديد
إنضم
13 نوفمبر 2008
المشاركات
6
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
السلام عليكم
هل من الممكن توفير بحث عن المقرنصات في الحضارة الاسلامية بصيغة بوربوينت مدعم بالصور
او ما ترونه مناسباً
وشكرا لكم
 

adel78jo

عضو جديد
إنضم
13 نوفمبر 2008
المشاركات
6
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
وين المعمارين ارجو المساعدة
 

غريان

عضو جديد
إنضم
18 أكتوبر 2007
المشاركات
16
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
السلام عليكم
مرفق ملف ورد بخصوص المقرنصات في الحضارة الاسلامية
والله ولي التوفيق
 

غريان

عضو جديد
إنضم
18 أكتوبر 2007
المشاركات
16
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
السلام عليكم
مرفق ملف ورد بخصوص المقرنصات في الحضارة الاسلامية
والله ولي التوفيق
 

المرفقات

  • ط§ظ„ظ…ظ‚ط±ظ†طµط§طھ ظپظٹ ط§ظ„ط­ط¶ط§ط±ط© ط§ظ„ط§ط³ظ„ط§ظ…ظٹط©.zip
    794.4 KB · المشاهدات: 99

adel78jo

عضو جديد
إنضم
13 نوفمبر 2008
المشاركات
6
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
شكرا اخي على الجهد المبذول لكن ما قدمته كلن موجودا عندي كنت اريد اكثر تعمق جزاك الله خيراً
 

سهام معمر

عضو جديد
إنضم
6 أغسطس 2009
المشاركات
1,885
مجموع الإعجابات
246
النقاط
0
هذا البحث وجدته على صفحات النت و يمكن يصلح مقدمة لبحثك
ارجو لك التوفيق

الزخارف التصويرية:


لم تكن الكائنات الحية غاية بل وسيلة تستخدم كوحدة في العمل الزخرفي
بل قد اسلهم الفنون القديمة فاتخذت منها الأشكال الأسطورية .

إذ تبلورت هنا شخصية الفن الإسلامية في كراهية تمثيل الكائنات الحية، ويرجع ذلك إلى الرغبة في البعد عن المظاهر الوثنية فقد جاء الإسلام ليقضي على الوثنية ممثلة في عبادة الأشخاص والأصنام على إن هذه الكراهية أخذت تتلاشى بالتدريج مع زيادة الوعي بحقائق العقيدة الإسلامية وظهرت الرسوم الجدارية على كثير من الأعمال الفنية كالتحف المختلفة وفي الرسوم الجدارية على انه مما يلفت النظر زخارف المصاحف والمساجد إنها ظلت خالية من العناصر الآدمية والحيوانية .

اصطلح مؤرخي الفن من الأوربيين علي إطلاق اصطلاح الأرابيسك Arabesque علي نوع معين من الزخرفة العربية التي عرف عند العرب بالتوريق سواء كانت تحمل بين طياتها زخارف نباتية أو كتابية أو حيوانية أو هندسية، إن هذه الكلمة اصدق في الدلالة علي هذا النوع من الزخرف الذي ابرز ما فيه هو ظاهرة النمو، والتوريق ما هو إلا نمو وتكاثر. و لا تزال كلمة التوريق Tauriquos مستعملة في اللغة الأسبانية حتي اليوم للدلالة علي هذه الزخرفة.
والتأمل في هذه الزخرفة يكشف لنا عن إنها تقوم أكثر ما تقوم علي العناصر النباتية، مثل كرمة العنب بأغصانها الملتوية المتداخلة بعضها حول بعض بتناسق وبصورة طبيعية. وقد وجد شكل ورقة العنب في زخارف مبني قبة الصخرة الشريفة في القدس وفي الجامع الأموي الكبير في دمشق، نلمح من خلاله تحوير عن الطبيعة مع ورقة كرمة العنب، وسعف النخيل، وثمرة الرمان، وكوز الصنوبر، وأنواعا مختلفة من الزهور حولت كلها إلى أشكال مجردة متداخلة، هذا التجريد مقصود لذاته من غير شك، ولقد تعلم الفنان المسلم من القرآن الكريم أن هذا العالم المتغير المتطور، ما له إلى الزوال المحتوم بمن فيه وما فيه، ولا يبغي إلا الله وحده فهو الذي لا يلحق به فناء أو زوال، فلماذا يحاول الفنان المسلم أن يخلد بفنه ما هو محكوم عليه بالفناء؟؟ لماذا يرسم الوحدات الزخرفية كما هي في الطبيعة ما دامت هذه الصور سوف تزول يوما ؟ لماذا لا يعبث بصورة هذه الوحدات ويعطيها خلال عبثه بها صورا جديدة، ويكون من أجزائها رسما يخضعه لأصول الجمال الفني ؟ . إن الهدف الحقيقي من الفن هو تجميل الحياة، ولكنه اخضع هذا الخيال إلى قوانين التوازن والتقابل والتماثل والإشعاع، وهي جميعا الأسس التي يقوم عليها فن الزخرفة، فخرجت زخرفة التوريق من بين يديه رائعة، تشدنا إلى الوقوف عندها كلما وقع النظر عليها.

اثر الزخرفة الإسلامية علي الفنون الغربية:

أن تاريخ الزخرفة في الفن الإسلامي يعكس فلسفة التصور الإسلامي للكون، ويقدم روح التسامح الإسلامية التي استوعبت فنون الشعوب السابقة وأعادت إنتاجها وأبدعت وإضافة عليها، كما أثرت في الفنون الغربية حتي صارت هي أصل التجريد فيها، وألهمت فنانين غربيين برؤى واضحة، بل صارت الزخرفة الإسلامية هي منشأ العديد من المذاهب الفنية المعاصرة، وأن غاب أصلها مع بعد الزمان والتعددية المذهبية.
كانت المحاكاة أول حلقة في حلقات التأثر الأوربي بالزخرفة العربية، ثم اخذ الفنانين الأوربيين يكتشفون رويدا رويدا أساليب فنية جديدة، ويصوغون الزخارف بروح مجددة، ويلبسونها صبغة أوربية، ولكنها ظلت تشف عن مصادرها العربية.

ولعل ابرز مثل لذلك هو نابغة عصر النهضة ليوناردو دافنشي Leonardo Deviancy ، فقد اقبل علي دراسة الزخرفة الإسلامية إقبالا يبرهن علي مدي الأهمية التي كانت تلك الزخرفة مكتسبة لها في ذلك العصر، وفي كراساته نماذج عديدة من زخارف الأرابيسك. ومثل أخر، الفنان الإيطالي فرانشيسكو بلليجرنيو Francesco Pelligrine الذي ألف كتابا في أوائل القرن السادس عشر يوازن فيه بالرسم بين الزخرفة الإيطالية والزخارف العربية، ويبرز فيه الأهمية التي كانت تحظي بها هذه الزخارف في الأوساط الفنية، وانتشرت بعد ذلك مراجع النماذج الزخرفية بفضل الطباعة، واخذ رجال الفن في أوربا يستهلون الزخارف منها، حتي استطاع المصور هولباين Holbein أن يبتكر زخارف مستوحاة من التوريق الإسلامي ومنذ ذلك ظهر اصطلاح الأرابيسك في أوربا.

وقد كان الخط الكوفي من أشهر العناصر الزخرفية الإسلامية التي اقتبسها الأوربيون، وانتشر هذا التأثير في النحت والعمارة وامتد إلي أعمال المصورين، ولعل اغرب ما حدث من تأثيرات الخط الكوفي انه كان حافزا لتطور الحروف اللاتينية فاتخذت له حليات زخرفية وصورت علي غرار الحروف الكوفية، ورسمت بأسلوب التكرار والامتداد والتشبيك والتعقيد ثم اختلطت بعد ذلك الكتابة اللاتينية في العصر القوطي بالكتابة الكوفية وأصبح الناس حين إذن يظنون أنها كتابة واحدة. وهناك من الشواهد الأثرية المبكرة ما يدل علي اقتباس الخط الكوفي لزخرفة التحف، مثل الصليب المحفوظ بالمتحف البريطاني، والذي كتب عليه بالخط الكوفي " بسم الله ".
كما استخدمت الزخارف الكتابية العربية، في تزين لوحات بعض المصورين الايطاليين في القرنين الثامن والتاسع الهجريين، كما وجدت الخطوط العربية في زخرفة العمائر والكنائس الأوربية ونجدها علي أطراف الأثواب التي يلبسها القديسون.

وفي مجال الزخرفة ظهرت الرسوم المتشابكة بنفس الأسلوب العربي الإسلامي، ولا أدل علي ذلك من تلك الصينية المشهورة، التي زخرفت برسوم متشابكة ذات طابع عربي، وازدان وسطها بحلقة تحيط بشعار أسرة أوشي دي كاني Ochi Di Cane من مدينة فيرونا.

يضاف إلي هذا ما أبدعه فنانوا عصر النهضة، من تصاوير ولوحات تمثل حضارة الشرق وعاداته، فمن خلال أعمال كل من جنتيللي بلليني وغوزولي وجيوفاني مانزويتي وفيروزنز يمكننا أن نحدد مدي نظرة الغرب إلي المجتمع الإسلامي الشرقي.
وقد يضيق المجال هنا للحديث عن اثر الفن الإسلامي في الفنون المعمارية الأوربية عبر التاريخ، فلقد تحدث المؤرخون كثيرا عن هذا الأثر نذكر منهم كورجوا Courjoi وكادافالش Cadafalch وإميل ميل E.Mal وغيرهم الكثير.

خلاصة القول، إن الزخرفة هي سجل لمراحل تطور الإبداع الإنساني في مجال الجمال، هذا الجمال الذي ازداد بريقا ولمعانا بما أضاف إليه من خصائص فنية اصطبغت بروح الإسلام، تلك الروح الذي جمعت حضارات مختلفة انسجمت في ظل الإسلام فأعطت إنتاجا فنيا رائعا، كان دائما قادرا علي مضاهاة غيره من الفنون. كما يمكننا القول إن الفن الإسلامي قائم على فكرة فلسفية عقائدية وهي فكرة سرمدية الله وفناء الكائنات، (ويبقى وجه ربك ذو الجلال والأكرم) (الرحمن 27). وعلى هذا فان ديمومة كل شيء مرتبطة بمشيئة الله، فكل شيء زائل وباطل إلا وجه الله تعالى.






المراجع:
1- محمد عبدالعزيز مرزوق، الفنون العثمانية، الهيئة المصرية العامة للكتاب، 1988 م.
2- احمد فكري، في العمارة والتحف الفنية، مركز مطبوعات اليونسكو، القاهرة – 2000م.
3- عفيف بهنسي، النقد الفني وقراءة الصورة، دار الوليد، القاهرة – 1997 م.
4- عفيف بهنسي، أثر الجمالية الإسلامية في الفن الحديث، دار الكتاب العربي، دمشق – 1998 م.
5- سعاد ماهر، الفنون الإسلامية، الهيئة المصرية العامة للكتاب، القاهرة – 1987 م.
6- حسن الباشا، موسوعة العمارة والفنون الإسلامية، الدار المصرية اللبنانية، القاهرة – 1994 م.
7- محمود إبراهيم حسين، موسوعة الفنانين، دار نهضة الشرق، القاهرة – ذ987م.
8- محمود إبراهيم حسين، الأرابيسك، القاهرة – 1987م.
9- جمال عبدالرحيم، الفن المملوكي، القاهرة – 1999م.
10- وجدان علي، التعريف بالفن الإسلامي، دار البشير، عمان – 1988م.
11- شربل داغر، صناعة الزينة والجمال، المركز الثقافي العربي، 1999م.
12- سعيد حسين نصر، الفلسفة والأدب والفنون الجملية، عكاظ للنشر، 1984م.
13- عبد العزيز حميد، الفنون الزخرفية، بغداد – 1982 م.
14- ايفا ويلسون، الزخارف والرسوم الإسلامية، ترجمة آمال مريود، دار قابس، بيروت.
15- محمود شكر محمود الجبوري، جماليات الخط والزخرفة العربية، مجلة المورد، المجلد التاسع، العدد الثاني، بغداد – 1980.
16- زخرفة الفضة والمخطوطات عند المسلمين، معرض بقاعة الفن الإسلامي، مركز الملك فيضل للبحوث والدراسات الإسلامية، الرياض 1408 – 1409 هـ/ 1988 – 1989 م.

منقول
 

hananfadi

عضو جديد
إنضم
27 يناير 2009
المشاركات
322
مجموع الإعجابات
5
النقاط
0
شكرا للاعضاء على المعلومات المفيدة
 

م/مهند الغامدي

عضو جديد
إنضم
2 أبريل 2010
المشاركات
1
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كيف الحال ان شاء الله بخير

والله تعقدت ادور بحث

على الـمواضيع

الركام

الاسمنت

ماء الخلط

المواد المضافه

الخرسانه

الطوب والبلك

الجير

الجبس

والدهانات

ارجو المساعده

والي حصله ارجو رسالته على الايميل

[email protected]

تحياتي

ابيه يوم الاحد
 
أعلى