انطوي الليل وولي وانجلي الصبح وهلا

إنضم
22 أكتوبر 2007
المشاركات
1,754
مجموع الإعجابات
344
النقاط
0



انطوي الليل وولي
وانجلي الصبح وهلا



حبى لشدو البلابل – جعل البلبل الشادى يغرد لى قبل الشروق

من الذى اخبره ؟ -- هو يعرف ....... اسألوه

.............



%D8%A8%D9%84%D8%A8%D9%84images-1.jpg



سهران لوحدي

سابح فى وجدي

نام الوجود من حواليا

وأنا سهرت فى دنيايا

...................

يُسرع الليل فرارًا .... من هتافات الربى

وجبينُ الغد يُلقى .... عن سماهُ الحُجُبا

باعثًا في جانب الأفق ... بشيرًا مُحسْنا

تسبقُ النور خطاه .... قبلما يبدو لنا

كلما الليل سجا

باعثا في النفس ذكري الاوفياء

يعرض الماضي ويجلو صفحة .... اشرق الاخلاص فيها والولاء

قد سهرت الليل وحدي

بين الامي وسهدي

وانجلي الصبح وهلا ... وانطوي الليل وولي

أسمع البلبل

إسْمَع البُلْبُلَ ما بين الحُقولْ .. يَسْكُبُ الألحانْ

في فضاءٍ نَفَخَتْ فيهِ التُلُولْ .. نَسْمَةَ الرَيْحَانْ

كلما الفجر بدا ... ناشرا في الافق اعلام الضياء

يبعث الاطيار من اوكارها

فتحييه بترديد الغناء

كلما الطير شدا

مرسلا في الدوح الحان الصفاء

ينصت الزهر الي انغامه ...... فيحيه ببشر وانحناء

.................

غرور

ذكرياتى وابداعات رامى وامل دنقل ومحمود حسن اسماعيل – ندماء لى

قد سهرت الليل وحدي

بين ذكرياتى وسهدي

وانجلي الصبح وهلا ... وانطوي الليل وولي

وشدا الطير وغني

وتناجي وتهني

فنذطرت الذي طاف بسمعي .... اذ مزجت الكأس في كفي بوجدى

حبى لشدو البلابل – جعل البلبل الشادى يغرد لى قبل الشروق

من الذى اخبره ؟ -- هو يعرف

يكمن على فرع ملاصق لنافذتى

يشجينى بأعذب الالحان

ولا يطيل – يغادر عقب تحيته لى .. ويداوم يوميا على ذلك


بلبلى الشادى ... لم تخلف لى ميعاد

لم يتوقف شدوك – لم يبح صوتك

قبل ان تأتى – اهيم ابحث عنك رغم سواد الفيافى

كل الطيور – تشدو عند المغيب – فرحه بالاياب

وبلبلى الشادى – يعطر شروق يومى بألحانه
.......

اسرد القصة للندماء – قائلا – انه يخصنى بالغناء

انه يهدينى بشدوه – مثلما هامت صبية امل دنقل وقالت – اقول لهم

كان يعجبه انصاتى لغنائه في المساء

وكان يهديني قوارير العطور – قوارير عطر شدوه


انت من خصك امير الشعراء بشطر بيته الاول

بلابل الله لم تخرس، ولا ولدت

خرساً، ولكن بوم الشئوم رباهاوخص الانسان بشطره الثانى


انت من قال عنك الشاعر :

تحط بأجسامها النحيلة

على الغصون المائسة

والفروع الجافة في الخريف

تماما عندما تتأهب الشمس للغروب

ويغيب قرصها المذهب عن الأنظار

وفجأة تنطلق حناجرها الصغيرة

بنغمٍ واحد، بصوتٍ واحد

يستحيل معرفة ما كان الأجمل

هل صوتها المسجوع

أم انسجام موسيقاها

أم تلك الأشجار الباسقة

المعلقة في جنح الليل

.........

وقيل فى شدوك

ستبقى السنابل

وتبقى البلابل

تغرد فى ارضنا ... فى وداعة


وهام بك الشاعر بقوله

ليتَ لي أن أعيشَ هذهِ الدنيّا

أَصرِفُ العْمْرَ في الجبالِ، وفي الغاباتِ

بينَ الصنوبّر الميّادِ

ليس لي من شواغل العيش ما يصرفُ

نفسي عن استماعِ فؤادي

أرقبُ الموتَ، والحياة َ وأصغي

وأغنيّ واشدو مع البلابل في الغابِ،

.......

هل شاهدتموه عند نافذتي ... قبيل الشروق ... يبهجه اصغائى للغناء

أسأل بلبلى الشادى – لمن تغنى

يقول لى – ابحث عن روح الحياه

دعونى أغنى

فإن الغناء طريقى إلى كل سر بعيد

خلقت لأرتاد روح الحياة ،

وأستل أعماقها للوجود

ومهما سرى قبلى – السائرون،

فإنى على كل خطو جديد

اطرب لشدوه وتطرب معى عرائس الجن – اراهم - اسمعهم

يتحوقلون حوله وحولى – اقول فيهم كما قال الشاعر

أكاد أسمعهم

رغم ضراوة الغيب الكثيف

أكاد أسمعهم وأبصرهم

وأرى حفيف خطاهم

خلف الأثير مزاهرا حمرا

تغنيهم وترقصهم

وكذا شدو بلبلى الشادى

يتسللون ويمرقون

ولا طيور الوهم فوق الظن

بالأحلام تدركهم

وأكاد من خلدى أكلمهم


..

لايعلقون على زعمى - تأدبا
...........

ماذا لو تعرفت عليه –

وعرفت ان شدوه لنديمته – الى ان تأتى –

.

....

%D8%A8%D9%84%D8%A7%D8%A8%D9%843images.jpg



بدلال وتيه – تداعبه قليلا – وينصرفا فى الفضاء الرحب

تذكرت ادعاء الديك المغرور وزعمه :

تشرق الشمس بعد صياحى – تشرق الشمس باذنى

الى ان راح فى غفوه – وصحى بعد الشروق

واشرقت الشمس بدونه - واكتشف غروره

.....

توقفت عن سرد قصة شدو البلبل لى

اتتبع حاله وحال رفقته – وابادلهم التحيه بتغريدى لهم

ابعث قلبك يسبح ويطير

في الدنيا ديي يلقي له سمير

تهنا بقربه،

وتسعد بهواه

واتهنّي شبابك والقلب معاه


لقد استوعبت قصد بلبلى الشادى .. هل وصل القصد ؟
 

مواضيع مماثلة

إنضم
22 أكتوبر 2007
المشاركات
1,754
مجموع الإعجابات
344
النقاط
0
انت من قال عنك الشاعر :

تحط بأجسامها النحيلة

على الغصون المائسة

المقصود
ألبرتو بلانكو

- امريكا اللاتينيه

شاعر مكسيكى - وسنحاول ان نكتب عنه بمشيئة الله



 
التعديل الأخير:
إنضم
22 أكتوبر 2007
المشاركات
1,754
مجموع الإعجابات
344
النقاط
0
بلبلى الشادى


بلبلى الشادى


- بلبلى الشادى .. طائر رقيق - هش - وديع - ناعم - صغير - نحيل

البلابل لا تؤذي أحدا





%D9%83%D9%86%D8%A7%D8%B1%D9%89-%D9%85%D9%89-%D8%B2%D9%8A%D8%A7%D8%AF%D9%87images.jpg

- غلاظ القلوب


رفافة الأجنح ....... مطرودة عن الأكنان - من غلاظ القلوب

كلما أوشكت تقارب غصنا ..... ذادها حاصب على الأفنان



يقول عنه شاعر المكسيك البرتو بلانكو

الشعراء مثل الطيور إذا لم يغنوا ماتوا خنقا



وقيل عن البلابل

الطبيعه لوحه مبهجه بطيورها وبلابلها وكناريها

الطيور سر بهاء وفتنة الطبيعة

خلق الله الطبيعة أولا، ثم خلق لها الإنسان



ويصفها شاعر آخر بقوله

الشاعر - بلبل يجلس في الوحده -

يغني- تعبيرا عن عزلته

شعره - صوت بلبل عذب -

سامعيه - طربوا كأن شعره لحن موسيقي خفي، يحركهم خفافاً



وفى قول متيم بها يقول

-تؤنس وحدتنا -
تناغى وحشتنا -
تبددعزلتنا


- وهناك من يقابلها بالجفاء -
الا عينا متيم - ريشة فنان - قلم شاعر


بلبلى الشادى يصنع بى كل ما قيل عنه وأكثر

بلبلى الشادى مثل كنارى مى زياده

اتعرفونه ... سأعرفكم به


 
إنضم
22 أكتوبر 2007
المشاركات
1,754
مجموع الإعجابات
344
النقاط
0
كنارى مى زيادة



كنارى مى زيادة


بلبلى الشادى

اقول فيك - قول مى زياده فى كنارى لها

%D9%83%D9%86%D8%A7%D8%B1%D9%89-%D9%85%D8%B0%D9%87%D8%A8-1images.jpg
طائِرٌ صَغيرٌ

نَسَجَتْ أَشِعةُ الشَّمْسِ ذَهَبَ جَناحَيْهِ

وانْحَنى اللّيْلُ عَلَيْهِ .... فَتَرَكَ مِنْ سَوادِهِ قُبْلَةً في عَيْنَيْهِ.

طائِرٌ صَغيرٌ أحْبَبْتُهُ شُهورًا طِوالًا.

غَرَّدَ لى وَآنَسَ وَحْشَتي

غَنَّى لِقَلْبي فَأَرْقَصَهُ ... وَمَلأَ وَحْدَتي أَلْحانًا

على نافذتى يستقبلنى بالشدو

ما ان يبدأ الكنارى فى الزقزقه

تَسيلُ موسيقى ألْحانِهِ عَلى قَلْبي فَتُسْكِرُهُ

وتَبْتَسِمُ افكارى السابحه

وتَتمايُلَ الصَّفْصافِ بِقُرْبِ الْغَديرِ، وَتَنْجَلي الْغُيومُ عَنْ فُؤادي وَتَطْرَبُ رُوحي
 
أعلى