اللغة العربية ولغات العالم --- الأصل والجذور

عدالة

عضو جديد
إنضم
23 أبريل 2011
المشاركات
1,652
مجموع الإعجابات
95
النقاط
0
اللغة العربية ولغات العالم --- الأصل والجذور



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


دراسات وبحوث




اكتشاف علمي اللغه العربيه هي لغة آدم عليه السلام وأم اللغات العالمية وأصلها


نائل عبدالرحمن العلي في الأحد 5 سبتمبر 2010 16:18-


مفكرة الإسلام : في إطار الموسم الثقافي لساقية عبد المنعم الصاوي بالقاهرة للعام الحالي 2006 والذي تم تخصيصه للاحتفاء باللغة العربية ألقى الدكتور مصطفى عبد العاطي غنيمي مدرس الأدب والنقد بجامعة الأزهر قدم فيها الأدلة والبراهين العقلية والنقلية على أن اللغة العربية أم اللغات جميعها وأصلها، وأكد أنها قديمة قدم الإنسان وأنها تتميز باستمرارها بحروفها ومفرداتها واحتواء حروفها على معان نحو لا يوجد نظير له في أغلب ألفاظ اللغات الحية.


وقال في المحاضرة التي شهدها حشد كبير من المثقفين والإعلاميين وأساتذة الجامعات والدارسين والمهتمين بعلوم اللغة أنه يصعب تصور وجود القران الكريم ووجود الإنسان بغير اللغة فهي وجودهما ومناط حيوتهما.



وأوضح الدكتور مصطفى أنه مما يدل على قدم اللغة العربية قدم الإنسان ذاته أنه يصعب بداهة تصور تعلم آدم أكثر من لغة في آن واحد لما ثبت علميا من خطورة ذلك على الذهن وعضلات النطق وإبداع الإنسان بصفة عامة ولذا فقد ارتبطت قضية اللغة ببداية القرآن وبداية الخلق الإنساني.



وأكد غنيمي أن كل حرف من الحروف العربية له دلالة وقدرة ومعنى وصفات وكيان قائم بذاته، وأن ما يحدد معنى الرمز وقيمته هو المخرج والمكان والكيفية التي يكون عليها الصوت فحرف الباء على سبيل المثال ينطلق بفتح الشفاه فجأة بعد أن كانت مغلقة فهو حرف شديد مهجور ولذا فهو يرمز للبداية في كل شيء مثل بدء بدع، ويدل حرف الميم على الثبات لإطباق الشفتين عند نطقه ولقد شاع هذا السكون في كلمات مثل مات، مطار، ولا تخلو الميم عندما ترد في عجز الكلمات مثل جزم، من الدلالة على التوكيد والتشديد والقطع الذي ينفصل بالمعاني الحسية، أما حرف السين فهو على النقيض حيث يدل على المعاني اللطيفة مثل همس، سهل، بينما نجد الحركة في كلمات حرف الراء مثل ردم، وردف.



وقال إن الأسماء المشار إليها في قوله تعالى «وعلم آدم الأسماء كلها.. الآية» هي الحروف الأبجدية لاستحالة النطق بغير الحروف، واستحالة اقتران التعليم بغير الحروف، واستحالة وجود البيان للإنسان نفسه بغير الحروف، وهو ما يؤكده ما أشار إليه القرآن الكريم في نفي البيان عن سيدنا موسى عليه السلام حينما سقط حرف أو حرفان من نطقه وذلك في قوله تعالى على لسان فرعون أم أنا خير من هذا الذي هو مهين ولا يكاد يبين.



ومن الأدلة التي ساقها الدكتور غنيمي أيضا للتأكيد على أن العربية أصل اللغات محافظة اللغة العربية على خصائص لغوية في الإعراب والاشتقاق




والمعاني الأسرية الواحدة على نحو لا نظير له في ما سواها من اللغات الحية الأخرى مما يدل على حيويتها واستمراريتها على مدى حياة الإنسان.


ومما يؤكد أصالة اللغة العربية وقدمها تلك النسب العالية من الكلمات المشتركة مع اللغات الأخرى قديما وحديثا مما يؤكد أنها جميعا من أصل واحد حيث تؤكد الباحثة في علوم اللغة الدكتورة تحية إسماعيل أن حوالي 80% من أفعال اللغة السنسكرتية من أصل عربي وأن حوالي 75% من أفعال اللغة اللاتينية من أصل عربي. ويؤكد العقاد أن الآرامية والفينيقية وغيرها من اللغات الشرقية كانت عربية الأصل قبل أن تنفصل عنها لغات العالم القديم أصلها عربي.



وكذلك يؤكد الدكتور عبد العزيز صالح عميد كلية الآثار بجامعة الأزهر الأسبق وجود علاقة وتشابه كبير بين اللغة المصرية القديمة، والتي تحورت إلى [الهيروغليفية]، قبل ثلاثين قرنا من ميلاد المسيح عليه السلام، ويقول عالم المصريات انه منذ خمسة آلاف عام تقريبا دونت المتون المصرية القديمة بقواعد لغوية لا يكاد بعضها ولا نقول كلها يفترق كثيرا عما ظهرت عليه قواعد اللغة العربية في تركيب الجملة الفعلية، وإلحاق الصفة بالموصوف جنسا وإفرادا وجمعا، وفي إدراج صيغة التثنية، وإلحاق نون الجمع وواو الجماعة بنهايات الأفعال والأسماء، وكذلك كاف الخطاب للمفرد والمذكر، ولام الإضافة، وياء النسب للفرد، وياء الملكية، والنفي بما، ولفظ [مع] للمعية، وتاء التأنيث، وميم المكان، وتأكيد الخبر بأن، وكذلك شيوع المصدر الثلاثي والمعتل في أصول معظم الأفعال، وتاء المخاطب للفعل الماضي.

كما تتضمن النصوص المصرية القديمة نحو مائة وخمسين لفظا ومعنى تتجانس مع الأسس الأولية المشتركة فيها مع اللغة العربية منها عين وشفه.

واختتم الدكتور مصطفى غنيمي محاضرته بالتأكيد على أن الغرب تعلم اللغة من الشرق مثلما تعلم منه الدين وأصول الحضارة.








منقول المصدر : http://www.hdrmut.net/vb/t214202.htm


فَنَادَىٰ فِي الظُّلُمَاتِ أَن لَّا إِلَـٰهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ ﴿87﴾


فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ ۚ وَكَذَٰلِكَ نُنجِي الْمُؤْمِنِينَ(88)
 
التعديل الأخير:

يحي الحربي

عضو جديد
إنضم
3 يناير 2005
المشاركات
3,033
مجموع الإعجابات
166
النقاط
0
بارك الله فيك اختي الفاضلة
معلوم ان اللغة العربية هي ام اللغات ، لذلك اختارها المولى عز وجل لتحمل معاني كلماته ، ولولا ما تحمله من امكانات لما انزل كتابه الخاتم بلسان عربي مبن
تحياتي
 

عدالة

عضو جديد
إنضم
23 أبريل 2011
المشاركات
1,652
مجموع الإعجابات
95
النقاط
0
بارك الله فيك اختي الفاضلة
معلوم ان اللغة العربية هي ام اللغات ، لذلك اختارها المولى عز وجل لتحمل معاني كلماته ، ولولا ما تحمله من امكانات لما انزل كتابه الخاتم بلسان عربي مبن
تحياتي

نعم أخي الفاضل يحي الحربي

كل الشكر لمرورك الطيب
 

adison2000

عضو معروف
إنضم
13 سبتمبر 2010
المشاركات
3,079
مجموع الإعجابات
1,377
النقاط
113
موضوع رائع حقاً , بارك الله فيك على التذكير بقيمة لغة الضاد أبلغ وأجمل اللغات على الإطلاق
 

عدالة

عضو جديد
إنضم
23 أبريل 2011
المشاركات
1,652
مجموع الإعجابات
95
النقاط
0
موضوع رائع حقاً , بارك الله فيك على التذكير بقيمة لغة الضاد أبلغ وأجمل اللغات على الإطلاق

شكرا لمرورك الكريم أخي الفاضل

اللغة العربية هي الاولى أن نتبعها

والاسلام هو دين أبونا آدم عليه السلام والاولى اتباعه لانه أقوى من كل التشريعات وافضلها

آبونا آدم عليه السلام هو من يوحد الامم والشعوب والقبائل لنكون على لغته ولنكون على دينه الذي ارتضاه لنا خالقنا وكل رسله

وما خلق الله تعالى آدم وبنيه إلا ليعبدوه وإيضا العالم الآخر الجن

وفضلهم على بعضهم البعض ومنهم الشقي والتقي

وأفضل من فيهم هو التقي وأفضل الثقلين هو سيد العالم وسيد الانس والجن هو سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم من بداية الخلق إلى نهاية العالم يوم القيامة

فلنتقي الله تعالى ونتبع ما جاء به آبونا آدم عليه السلام من لغة وشريعه وما سنه سيد الخلق محمد صلى الله عليه وسلم

أليست هذه هي الاصول الاساس الاسس

يقول الله سبحانه وتعالى :
يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ.
صدق الله العظيم
[الحجرات:13]،

السؤال:

ماذا يقصد بكلمة شعوباً في هذه الآية الكريمة
هل تعني العرب أو الأتراك أو الفرس أو الإنكليز أو الألمان،
أم تعني معنى آخر،
وماذا تعني كلمة قبائل في هذه الآية الكريمة،
هل تعني القبائل العربية
أي النجدي أو الجبوري أو الشمري أو بني أسد أو بني هاشم أو الهاشمي أو أية قبيلة أو عشيرة عربية أخرى،
يرجى الإجابة وجزاكم الله تعالى ألف خير.
الإجابــة
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فكلمة شعوب هي جمع شعب، والشعب تطلق على عدد كبير من الناس
ينتمي إلى أصل واحد،
مثل العرب والأتراك والفرس والإفرنج وغيرهم،
فكل واحد من هؤلاء شعب.
والقبائل جمع قبيلة وهي عبارة عن التجزئات التي تتجزأ إليها الشعوب،
نحو:
قريش وغطفان، وسبأ، فهذه قبائل عربية،
وللروم قبائل وللأتراك،
وتتجزأ القبيلة إلى عمائر،
والعمارة إلى بطون
والبطون تجمع الأفخاد
والأفخاد تجمع الفصائل....
قال صاحب روح المعاني:
وجعلناكم شعوباً وقبائل،
الشعوب جمع شعب بفتح الشين وسكون العين
وهم الجمع العظيم المنتسبون إلى اصل واحد
وهو يجمع القبائل والقبيلة تجمع العمائر، والعمارة....
تجمع البطون والبطن تجمع الأفخاذ والفخذ تجمع الفصائل...
والله أعلم.


في تأويل قوله
( وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون )
فقال بعضهم : معنى ذلك :
وما خلقت السعداء من الجن والإنس إلا لعبادتي
، والأشقياء منهم لمعصيتي .

يا أيها الناس !
إن ربكم واحد ، وإن أباكم واحد ،
ألا لا فضل لعربي على عجمي ،
ولا لعجمي على عربي ،
ولا لأحمر على أسود ،
ولا لأسود على أحمر ،
إلا بالتقوى ،
إن أكرمكم عند الله أتقاكم ،
ألا هل بلغت ؟
قالوا :
بلى يا رسول الله .
قال :
فليبلغ الشاهد الغائب ،
ثم ذكر الحديث في تحريم الدماء والأموال والأعراض .

الراوي:
جابر بن عبدالله المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الترغيب - الصفحة أو الرقم: 2964

لا فضل لعربي على عجمي ، ولا لعجمي على عربي ، ولا لأبيض على أسود ، ولا لأسود على أبيض - :
إلا بالتقوى ،

الناس من آدم ، وآدم من تراب


الراوي: - المحدث: الألباني - المصدر: شرح الطحاوية - الصفحة أو الرقم: 361
خلاصة حكم المحدث: صحيح

 
التعديل الأخير:
أعلى