العلامة الشيخ عامر السيد عثمان رحمه اللـه

Ayman

عضو جديد
إنضم
24 فبراير 2003
المشاركات
2,100
مجموع الإعجابات
277
النقاط
0
الشيخ عامر السيد عثمان (1900 - 1988)
-----------------------------

هو عامر بن السيد بن عثمان ولد بقرية ملامس مركز منيا القمح
محافظة الشرقية بجمهورية مصر العربية في 16 مايو سنة 1900م عالم مصري مبرز في علم التجويد والقراءات والرسم والضبط والفواصل حفظ القرآن الكريم على معلم القرية الشيخ عطية سلامة ثم في سنة 1911م ذهب إلى بلدة التَّلين مركز منيا القمح بالقرب من قرية ملامس فأخذ علم التجويد وطبقه برواية حفص عن عاصم على الأستاذ الجليل الشيخ إبراهيم موسى بكر البناسي كبير المقرئين في وقته
ثم عرض عليه بعد ذلك القرآن الكريم بالقراءات العشر من طريقي الشاطبية والدرة وأجازه بها وبرواية حفص من الشاطبية من قبل.
ثم رحل إلى القاهرة بعد ذلك وقرأ على العلامة المحقق الشيخ علي بن عبدالرحمن سبيع المقرئ الكبير بالقاهرة
فقرأ عليه القراءات العشر من طريق طيبة النشر إلى قوله تعالى: {وقال اركبوا فيها بسم الله مجريها ومرساها} ثم انتقل الشيخ سُبيع إلى رحمة الله تعالى.

فاستأنف من جديد القراءة على تلميذ شيخه المذكور الأستاذ الجليل صاحب الفضيلة الشيخ همَّام قطب عبدالهادي فقرأ عليه القرآن كله بالقراءات العشر من طريق طيبة النشر وأجازه بها وذلك في عام 1927م.حضر الشيخ عامر إلى القاهرة ، و أخذ ينهل من معين الثقافة في الأزهر و مكتبات القاهرة الواسعة ، و انكب على دراسة المخطوطات ، و اتخذ لنفسه حلقة بالجامع الأزهر الشريف سنة 1935م ،

واستعان به الشيخ محمد علي الضباع شيخ عموم المقارئ المصرية وقتها في تحقيق المصاحف و دراساتها لما
عرف عنه من دقة و سعة علم . و كان على رأس الكوكبة الأولى من أساتذة معهد القراءات بكلية اللغةالعربية عند إنشائه سنة 1943م .
وأُسندت إليه مقرأة الإمام الشافعى سنة 1947م .
أشرف على تسجيل المصاحف المرتلة و المجودة في الإذاعة لكبار القراء أمثال الشيخ محمود خليل الحصري و الشيخ محمود
على البنا و الشيخ عبد الباسط عبد الصمد و الشيخ محمد صديق المنشاوي و الشيخ مصطفى إسماعيل .
قام الشيخ عامر بتحقيق العديد من كتب القراءات مثل فتح القدير في شرح تنقيح الحرير و شرح منظومة الإمام إبراهيم على السمنودي ، و لطائف الإشارات في شرح القراءات للإمام القسطلاني شارح البخاري . اختير شيخا لعموم المقارئ المصرية في عام 1981م خلفاً للشيخ الحصري

وفي عام 1984 اختير الشيخ عامر ليكون مستشارا لمجمع الملك فهد لتصحيح المصاحف بالمدينةالمنورة وهناك راجع عليه الشيخ الحذيفي قارئ السعودية تسجيلا كاملا للمصحف المرتل، من أهم آثاره بالمكتبةالإسلامية مؤلف بعنوان 'تنقيح التحرير.. في تحرير القراءات العشر'، كما قام بتحقيق الجزء الأول من كتاب'لطائف الإشارات في فنون القراءات' للقسطلاني، كما شارك في تحقيق كتاب اجتهاد السبعة لابن مجاهد، والذي
نشرته دار المعارف عام .1972 توفي الشيخ رحمه الله عام 1988 في المدينة المنورة ودفن في البقيع.

نشاطه في غير ما تقدم:
1- أشرف على تسجيل المصاحف القرآنية المرتلة لمشاهير القراء في مصر مع آخرين في إذاعة جمهورية مصر العربية.
2- عين عضواً لاختيار القراء الذين يقرؤون القرآن الكريم في الإذاعتين المرئية والمسموعة بجمهورية مصر العربية.
اشتغل بإلقاء المحاضرات في علم التجويد والقراءات في مختلف المدن المصرية مما كان له الأثر الطيب في نشر القراءات والتجويد وحسن الأداء.

تلامذته:
أما تلامذته فكثيرون يخطئهم العد ولا يأتي عليهم الحصر منهم:
1- الأستاذ إبراهيم سالم مُحمَّدين وزير الصناعة بمصر.
2- المهندس سليمان عبدالحي وزير النقل والمواصلات بمصر.
3- الأستاذ حسن حسان مدير شركة الأهرامات بقطاع الجمعيات الاستهلاكية بمصر.
4- اللواء احمد زكى عطية طلبة
5- فضيلة الشيخ سليمان إمام الصغير من خيرة علماء الأزهر ومدرسيه قرأ عليه القراءات الثلاث المتممة للقراءات العشر من طريق الدرة، وهذا الشيخ الجليل حضرت عليه في قسم القراءات مادة النحو والصرف وكذلك فقه الإمام الشافعي رضي الله عنه، وعمل أستاذاً مساعداً بجامعة أم القرى بمكة المشرفة إلى عهد قريب جدًّا.
6- الشيخ محمود خليل الحصري القاريء المشهور بالقاهرة.
7- الشيخ مصطفى إسماعيل القاريء المشهور بالقاهرة.
8- الشيخ كامل يوسف البهتيمي القاريء المشهور بالقاهرة.
9- الشيخ عبدالباسط عبدالصمد القاريء المشهور بالقاهرة.
10- الشيخ محمد تميم الزعبي قرأ عليه القراءات العشر الكبرى من طريق الطيبة.
11- الشيخ أيمن سويد من دمشق قرأ عليه طيبة النشر.
12- الشيخ محمد صلاح الدين كبَّارة المقرئ المشهور بطرابلس لبنان قرأ عليه القراءات العشر من طريقي الشاطبية والدرة.
13- الشيخ كرامة الله البخاري من المدينة المنورة قرأ عليه القراءات العشر من طريقي الشاطبية والدرة.
14- الدكتور عوض عبدالمطلب أستاذ الجراحة بجامعة الأزهر كلية الطب قرأ القراءات السبع من الشاطبية.
15- الدكتور محمد يوسف طبيب الأمراض النفسية بكلية الطب بطنطا.
وهذا ما دار بخلد الشيخ وأملاه علينا وفي الحقيقة قرأ عليه خلق كثير لا يحصون.
"ذِكر من قرأ على المترجم له في قسم تخصص القراءات بالأزهر". قرأ عليه في هذا القسم طلاب كثيرون نقتصر منهم على ما يلي:
1- الشيخ عبدالرؤوف محمد مرعي.
2- الشيخ عبدالرؤوف محمد سالم.
3- الشيخ صادق قمحاوي رحمه الله تعالى.
4- الشيخ رزق حبَّة.
5- الشيخ محمود عمر سكَّر وغيرهم.


رثاؤه

وقد رثاه احد تلامذته بعد وفاته قائلا
من نظم الشيخ د.علي بن محمد توفيق النحاس
المجاز من الشيخ عامر بالعشر الكبرى
-------- عامـر القـلب --------


رَاوَدَتْـكَ المُنَىْ فَآوَتْـكَ طِيْبِهْ
يَا مُـحِبَّاً لَمْ يَـرْضَ إلا حَبِيْبَهْ




*** *** *** *** *** ***



بَاتَ يَنْعَـاكَ كُلُّ قَـاصٍ وَدَانٍ



أَسْمَـعَ الأرْضَ والسَّمَاءَ نَحِيْبَهْ



*** *** *** *** *** ***




فَقْدُ عَلّامَـةٍ أَشَـدُّ عَلَى النَّـا



سِ بَـلاءً مِنْ شَرِّ أَقْوَىْ مُصِيْبَهْ



*** *** *** *** *** ***



عَـامِرَ القَلْبِ بِالقُرَانِ تَجَـلَّتْ



فِيْـكَ آيَـاتٌ لِسَـامِعِيْكَ عَجِيْبَهْ



*** *** *** *** *** ***




مَا لِغَيْرِ القُرَانِ صَوْتُكَ يَرْضَى



قَـد تَّخَلَّىْ عَـنْ كُلِّ لَغْوٍ وَغِيْبَهْ



*** *** *** *** *** ***



قُلْ لِمَنْ يُقْرِئُ الْقُـرَانَ بِأَجْـرٍ



وَتَـغَالَى مَـعَ ازْدِيَـادٍ وَرِيْـبَهْ



*** *** *** *** *** ***




مَا ابْتَغَى شَيْخُنَا عَنِ الْعِلْمِ أَجْرَاً



وَارْتَضَى اللهَ حَسْبَـهُ وَحَـسِيْبَهْ



*** *** *** *** *** ***



دَأْبُـهُ الزُّهْدُ وَالتَّوَاضُعُ يَحْكِيْ



سَمْتَ شَيْخٍ مِنَ الْعُصُورِ الرَّغِيْبَهْ



*** *** *** *** *** ***




وَتَـرَاهُ فِيْ مَجْلِسِ الْعِلْمِ بَدْرَاً



قَدْ أَحَـاطَتْ بِهِ النُّجُـوْمُ القَرِيْبَهْ



*** *** *** *** *** ***



يَسْتَـوِيْ عِنْدَهُ أَجَـاءَ فَقِيْـرٌ



أَمْ وَزِيْـرٌ، كُلٌ يَحُـوْزُ نَصِيْبَهْ



*** *** *** *** *** ***




كَـمْ سَقِيْـمٍ فِيْ قَلْبِـهِ شَهَوَاتٌ



جَـاءَ يَشْـكُوْ فَكُنْتَ أَنْتَ طَبِيْبَهْ



*** *** *** *** *** ***



وَكَأَيِّـنْ مِنْ طَالِبٍ جَاءَ يَدْعُوْ



كَ فَعَلَّمْتَـهُ وَكُنْـتَ مُـجِيْبَـهْ



*** *** *** *** *** ***




بَيْتُـهُ فِيْ جِوَارِ أُخْتِ الْحَسَنَيْـ



ـنِ مَنَـارٌ هَـدَىْ شَبَابَاً وَشِيْبَهْ



*** *** *** *** *** ***



لَمْ يَكُـنْ فِيْهِ مِنْ أَثَـاثٍ وَرِيْشٍ



غَيْـَر كُتْبٍ كَانَتْ لَهُ كَالـرَّبِيْبَهْ



*** *** *** *** *** ***




وَأَخِيْرَاً تَـرَاهُ فِيْ مَجْمَعِ الْفَهْـ



ـدِ إِمَـامَاً يُرَجَّى لِكُلِّ عَصِيْبَهْ



*** *** *** *** *** ***



كُنْـتَ لِلْعِلْمِ فِيْ الْكِنَـانَةِ نَجْمَاً



قَـدَّرَ اللهُ فِيْ الْحِجَـازِ مَغِـيْبَهْ






--------------------------------------



نظم الشيخ عامر السيد عثمان لقصر المنفصل من طريق روضة المعدل

حَمِدتُ إلهي مَعْ صَلاتِي مُسَلِّمًا
عَلَى المُصْطَفَى وَالآلِ وَالصَّحْبِ وَالْوِلا


وَبَعْدُ فَخُذْ مَا جَاءَ عَنْ حَفصِ عَاصمٍ
لَدَى رَوْضَةٍ لابنِ المُعَدِّلِ تُجْتَلا


فَقَصِّرْ لِمَفْصُولٍ كَعَيْنٍ وَوَسِّطَنْ
لِمُتَّصلٍ أَبْدِل كآلانَ تُقْبَلا


وَيَلهَثْ بِإدْغَامٍ كَبَا ارْكَبْ وَأدغِمَنْ
بِنَخْلُقكُّمُ فِي المُرسَلاتِ تَنَزَّلا


وَ نون بِإظْهَارٍ كَيَاسِينَ قَدْ رَوَى
وَدَعْ غُنَّةً فِي اللامِ وَالرَّاءِ تَجْملا
وَلا سَكْتَ قَبْلَ الهَمْزِ كَالأرْبَعِ اعْلَمَنْ
وَأشْمِمْ بِتَأمَنَّا بِيُوسُفَ أُنْزِلا


وَبَصْطَةَ أَعْرَافٍ كَيَبْصُطْ مُصَيْطِرُو
نَ سِينٌ فِي الثَّلاثَةِ تُقْبَلا


وَفِى هَلْ أَتَاكَ الصَّادُ فِي بِمُصَيْطِرٍ
وَدَعْ وَجْهَ تَكْبِيرٍ وَكُنْ مُتَأَمِّلا


وَفِرْقٍ بِتَفْخِيمٍ وَآتَانِ فَاحْذِفَنْ
بِنَمْلٍ لَدَى وَقْفٍ كَذَاكَ سَلاسِلا


وَيَفْتَحُ فِي ضَعْفٍ وَضَعْفًا بِرُومِهَا
وَذَا مِنْ طَرِيقِ الفِيلِ عَنْهُ تَنَقَّلا


وَضَمَّ لَدَى زَرْعَانَ فِي الرُّومِ يَا فَتَى
وَ ن بِإدْغَامٍ كَيَاسِيْنَ تُعْتَلا


وَبَسْطَةَ أَعْرَافٍ وَيَبْسُطْ بِصَادِهِ
وَفِى الطُّورِ سِينٌ مَعْ مُصَيْطِرِ نُزِّلا


وَأُهْدِى صَلاتِي مَعْ سَلامِي تَحِيَّةً
إلى المُصْطَفَى المُهْدَي إلى النَّاسِ مُرْسَلا



---------------------------
تلاوة للشيخ عامر السيد عثمان رحمه الله بقراءة الكسائي
http://www.4shared.com/get/b2x0tswJ/__1-15___.html;jsessionid=C7948F0C18983131C3AA350BAF538DB9.dc209

----------------------------------------

منقول من عدة مصادر بتصرف



*** *** *** *** *** ***
رحم الله اهل القران
 

eng abdallah

عضو معروف
إنضم
7 فبراير 2009
المشاركات
6,892
مجموع الإعجابات
446
النقاط
83
الله عليك يا شيخ أيمن

بارك الله فيك

و رحم الله الشيخ عامر الذي أفخر أنني من نفس محافظته

و قد حكى لنا الشيخ زكريا حسيني محمد بعض المواقف للشيخ عامر رحمه الله
 

Ayman

عضو جديد
إنضم
24 فبراير 2003
المشاركات
2,100
مجموع الإعجابات
277
النقاط
0
الله عليك يا شيخ أيمن

بارك الله فيك

و رحم الله الشيخ عامر الذي أفخر أنني من نفس محافظته

و قد حكى لنا الشيخ زكريا حسيني محمد بعض المواقف للشيخ عامر رحمه الله


جزاك الله خيرا اخي عبد الله
نحن جميعا نفخر بهؤلاء العلماء الاجلاء و نفخر بالقرب منهم و نغبط من كان أقرب ..

اذن فنحن في انتظار ان تنقل لنا هذه المواقف
 
أعلى