الزبال

الفارس الملثم

عضو جديد
إنضم
5 فبراير 2008
المشاركات
2,521
مجموع الإعجابات
207
النقاط
0
حكاية من دولة الكويت
703097847.gif

يحكي الشيخ الدكتور/ محمد العوضي يقول :

في اليوم الرابع من عيد الفطر الماضي كنت في مجمع الحمرة مول بالفروانية
ادركتني صلاة المغرب فذهبت للصلاة في الدور الثالث في الزاوية الصغيرة
التي تقع بين عيادة الميدان للأسنان وسفريات الفروانية

كنت في الصف الثالث، كانت قراءة القرآن تتلى بصوت جميل وبأداء سليم رغم ان الذي يصلي بنا ليس عربياً والعجمة ظاهرة على لسانه، انتهت الصلاة واذا بالإمام شاب حنطاوي البشرة نحيل الجسد، متوسط القامة، غطت خده لحية خفيفة، جلس بعد الصلاة بهدوء يسترخي من عناء الدنيا بالتسبيح، كان بجواري يصلي طبيب الأسنان الاستشاري الدكتور عبدالله المصري وجمع من الأطباء، والمدير لسفريات الفروانية وبعض رجال التجارة .


اقتربت من الذي صلى بنا سلمت عليه وسألته ما وظيفتك؟ فقال زبال وقد بدا ذلك ظاهراً من البلسوت البيجي الذي يرتديه هو وأصحابه، قلت له أين تعلمت تلاوة القرآن؟ فقال تعلمته وحفظته في مدينة كيرلا بالهند واسترسلت معه في الحديث عن معاشهم... سكنهم... شركتهم... أوضاعهم... كان الدكتور عبدالله المصري ينتظرني، قلت له لا تعجب يا دكتور إنسان فقير وغريب هاجر آلاف الأميال من أجل دنانير معدودة، من أجل تأمين الرزق له ولمن يعول، والتبسط مع هؤلاء ومواساتهم عبادة لا تقل عن الصلاة، ولقد أسرني منظر الصلاة ومعانيها الاجتماعية، زبال فقير أعجمي يؤم ويقود مواطنين ودكاترة وأطباء ومسؤولين ليتنا نفهم الصلاة وندرك ثمرتها الاجتماعية والأخلاقية...


أسرد هذا المشهد لأعزز قيمة التواضع والمبدأ القرآني (إن أكرمكم عند الله أتقاكم) في ظل ازدياد معدلات التعصب، وانهيار الولاء للحق والمبادئ واستبدال ذلك بالالتفاف الأعمى حول الانتماءات، لمجرد انها انتماء ات لقد رأيت في هذا الزبال الهندي من الصدق والاخلاص ما يفوق آلاف المواطنين من طول البلاد وعرضها لا فرق بين ابناء بطنها أو اولاد اصابعها أو منتجات «وسطها» !! فالقيم لا علاقة لها بالمسميات وانما بما تربى عليه الإنسان وما استقر عليه خلقه وضميره. فالعبرة بالسلوك وليس بالدجل بالشعارات !!

 
  مواضيع مماثلة

مواضيع مماثلة

الفارس الملثم

عضو جديد
إنضم
5 فبراير 2008
المشاركات
2,521
مجموع الإعجابات
207
النقاط
0
عِـشْ بشكـل مختلـف
get-3-2009-il0gu40x.gif

من روعة الجمال أن تعيش بشكل مختلف
عبّر عن أي شيء تراه
تسعد وتتعجب.. تحزن وتستفهم
تضحك وتحاكي النجوم.. تبوح وترسم
ادمج احساسك بالريشة.. بالقلم.. بالصوت.. بالصورة
..وبالاحساس
كن ولو للحظات سمعيا بصريا حسيا
لتكتشف الجديد.. وتعيش أمام وخلف الكواليس
باختصار..
بكل المشاعر تعييييش

*******
افتح سجلك اليومي وحدد مواعيدك مع الأماكن وليس البشر
بمنتهى البساطة.. تعيش بشكل مختلف
وفي مواعيد الأماكن..
عبر كيفما تشاء..
أخرج كل المشاعر المكبوتة داخل أروقة القلب وأطلقها للعنان
الحياة لاتستحق أن نحرمها من احاسيسنا..
ان آثرت الصمت فملامحك ستحكي عنك..
فلاتنتظرها.. اسبقها وعبّر..
اصنع نفسك لنفسك..
وابتسم
*******
get-3-2009-5kp2i0bb.gif

حاكي نفسك وازرع مقولاتك المبهرة على أروقتها وجنباتها وفي كلل مكان فيها
وان حان موعد الحصاد..
اقطف أروع ثمارك واهدها لقلبك وعقلك..
فأنت الأروع والأجمل حين اذن..
لأنك مختلف
الالوان تتجدد
أبيض وأسود.. أحمر وأخضر.. أصفر وأزرق
الحياة تتجدد ..
فرح وحزن.. ولادة وموت.. سلم وحرب.. رخاء وشدة
انظر لمن حولك وابتسم لهم
وتذكر عالمك المختلف..

*******
تذكر مواعيدك.. رسم ريشتك.. وصوت تعبيرك
ابتسم من الداخل لقلبك..
وبإبتسامة مختلفة عن ابتسامتك للآخرين
لأنه قلبك..
ليس انفصام أو تخلف
بل اختلاااااف..
*******
greypixel.gif
من د.طارق فاروق
 

Eng.Remas

عضو جديد
إنضم
14 مارس 2010
المشاركات
115
مجموع الإعجابات
5
النقاط
0
الجميع امام الله سواسيه (لافرق بين عربي وعجمي إلا بالتقوى) فالتقوى هي ميزان التفاضل بين الناس ليس النسب والجاه كيف ولا وقد اشار اليها الرسول محمد_صلى الله عليه وسلم _ بقوله التقوى هاهنا وأشار الى صدره.
شكرا لك اخي الفارس الملثم على هذا الموضوع
 

تامر.

عضو جديد
إنضم
29 سبتمبر 2009
المشاركات
3,517
مجموع الإعجابات
465
النقاط
0
جزاك الله خيراً أخونا الفارس .
روى الإمام مسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "رب أشعث أغبر مدفوع بالأبواب لو أقسم على الله لأبره".
 
أعلى