البحث عن الجمال - 3

إنضم
22 أكتوبر 2007
المشاركات
1,754
مجموع الإعجابات
345
النقاط
0
البحث عن الجمال - 3

لؤلؤ فى صدفاته - أبهرنى الابداع فى كل مجال .
..........................

على محمود طه على لسان كليوباترا واصفا موكبها :

يا ضفاف النيل بالله ويا خضر الروابي
هل رأيتنّ على النهر فتىً غضَّ الإهابِ
أسمرَ الجبهةِ كالخمرةِ فى النور المُذابِ
سابحاً فى زورقٍ من صنعِ أحلامِ الشبابِ
إن يكن مرَّ وحيّا من بعيدٍ او قريبٍ
فصفيهِ وأعيدي وصفهُ ........... فى الشطر الاخير وتكرار طلب اعادة الوصف – تكمن براعة الشاعر .

.............................

امير الشعراء احمد شوقى : يصف اغراق ماء النيل للضفتين وانحساره عنهما – بالاحياء وكسوة الارض ببردة موشاه بالاخضر والاصفر –( الزرع واستوائه ) – ويبدع بقوله :

والمــاءُ تَسْــكُبُه فيُسْـبَكُ عَسْـجَدًا … والأَرضُ تُغْرِقهــا فيحيــا المُغْـرَقُ

وبــأَىِّ نَــوْلٍ أَنـتَ ناسـجُ بُـرْدَةٍ … للضفَّتيْـــن, جَديدُهــا لا يَخــلَقُ
تَسْـــوَدُّ دِيباجًـــا إِذا فارقتهـــا… فـإِذا حـضرتَ اخْـضَوْضَرَ الإِسْتَبْرَقُ
................

واستخدم حسن سيدنا يوسف وجمال صوت سيدنا داوود ببراعة وقال :

حديثها السحر إلا أنه نغم
جرت على فم داود فغنّاها
..............

الحُسنُ حلفتُ بيوسفه والسورة أنك مفردُهُ
وتمنّت كل مقطعةٍ يدَها لو تُبعَثُ تشهدُهُ
....

فى التاريخ – قولان عن قدماء المصريين – بين قائل ان عروس النيل فى عيد فيضان النيل ( وفاء النيل ) – فتاه حقيقيه – تلقى اليه مزينه – فى احتفال - وبين من يدافع ويقول – بل مجرد تمثال :

ينضم امير الشعراء بجرأة للرأى الاول ويشرح السبب :

زُفَّــتْ إِلى ملـكِ الملـوكِ يَحُثُّهـا
دِيـنٌ، ويَدْفعهــا هَــوًى وتَشَـوُّقُ

أَلقتْ إِليـكَ بنفســها ونفِيســها
وأَتتكَ شــيِّقةً حواهــا شَــيِّقُ

خـلعَت عليــكَ حياءَهـا وحياتَهـا
أَأَعـزُّ مـن هـذين شـيءٌ يُنفَـقُ؟

ويشرح السبب:

والمجد عند الغانيات رغيبـــــة ـ
ــ يبغى كما يبغى االجمال ويعشق
.......................................


وبراعة الايجاز الممزوجه بالحكمه تكمن فى بعض المتفرقات التاليه - لأمير الشعراء :

ويســــــــــــأل فى الحوادث ذو صـواب .
...................

ليس التوسط للنبوغ سبيلا .
......................

فى العز حسن ليس فى الخيلاء .
...............

ومن المديح تضرع ودعاء .
......................

ولا ينبيك عن خلق الليالى ... كمن فقد الأحبة والصحابا
.............

وللعاميه نصيب فى الابداع - اقرأ معى.


فى الافراح – تغنى الصبايا سائلة العروس
جابلك ايه يا صبيه عريسك لما عاد ؟ ( بعد عودته من السفر والغربه )

ترد العروس
جابلى عقد وجلابيه . وقالى كفايه بعاد .

العقد والجلابيه – هديه بسيطه اسعدت العروس – واشارت الى بساطة الحياه – ولكن الابداع – كان فى القول الأخير الذى حمل بساطة وتلقائية المشاعر المغلفة بحكمة السنين فى الريف ......... كفايه بعاد .
..............

على حصير الجامع – نسمع شروحات تهز الوجدان –

انفعالات الوجدان لكل ما هو بديع – صوت قارئ بخشوع – شرح متقن – ملم وواعى – ردود وجدل واعى بدون تعصب – هكذا تمر الذاكره بسرعه على جمال ما سمعناه – اسمع معى :

وَنَادَوْا يَا مَالِكُ لِيَقْضِ عَلَيْنَا رَبُّكَ قَالَ إِنَّكُمْ مَاكِثُونَ .

" كأنهم يقولون : سل ربك ليقض علينا بالموت .

لقد فزعوا اولا إلى المؤمنين عندما قالوا :
أفيضوا علينا من الماء أو مما رزقكم الله قالوا إن الله حرّمهما على الكافرين ( الأعراف )

وبعد اليأس فزعوا إلى الله تعالى : ربنا أخرجنا نعمل صالحا غير الذي كنا نعمل (فاطر )
فلما أيسوا من ذلك يفزعون إلى مالك : وَنَادَوْا يَا مَالِكُ لِيَقْضِ عَلَيْنَا رَبُّكَ قَالَ إِنَّكُمْ مَاكِثُونَ
اى ليسأل ربه ليقضي عليهم بالموت ، فقال : إنكم ماكثون.
........

لؤلؤ فى صدفاته .... أحاول ان أجليه للقارئ . لعله يشاركنى ما احسست به عندما سمعت ما سمعت او قرأت ما قرأت.
 
التعديل الأخير:

مواضيع مماثلة

أعلى