البحث عن الجمال ... اما القبح .. ومالى انا به

إنضم
22 أكتوبر 2007
المشاركات
1,754
مجموع الإعجابات
345
النقاط
0

البحث عن الجمال ... اما القبح .. ومالى انا به


عاتبت اللغه العربيه ابنائها قائلة – على لسان شاعر النيل حافظ ابراهيم

أنا البحر في أحشائه الدرُّ كامــنٌ فهل سألوا الغواص عن صدفاتي

سنبدأ باللؤلؤ مع شاعر المهجر اليا ابو ماضى

أَيُّهَذا الشاكي وَما بِكَ داءٌ
كُن جَميلاً تَرَ الوُجودَ جَميلا



فى هدأة الليل ابدع ابى فراس الحمدانى فى وصفه

إذا الليلُ أضواني بسطتُ يدَ الهوى
وأذللتُ دمعاً منْ خلائقهُ الكبرُ
تَكادُ تُضِيءُ النّارُ بينَ جَوَانِحِي
إذا هيَ أذْكَتْهَا الصّبَابَة ُ والفِكْرُ


وعن الصبر على المحبين ووصف الدلال وبراعة الحوار يقول
تسائلني: " منْ أنتَ ؟ " ، وهي عليمة ٌ ،
وَهَلْ بِفَتى ً مِثْلي عَلى حَالِهِ نُكرُ؟
فقلتُ ، كما شاءتْ ، وشاءَ لها الهوى :
قَتِيلُكِ! قالَتْ: أيّهُمْ؟ فهُمُ كُثرُ


الصور الجماليه .... الرسم بالكلمات.

سمعت في شطك الجميـــــــــــــــلِ

ما قالت الريحُ للنخيــــــــــــــــــــلِ

يسبح الطيرُ ام يغنـــــــــــــــــــــي

ويشرح الحبَ للخميـــــــــــــــــــلِ

واغصنٌ تلك ام صبايــــــــــــــــــا

شربن من خمرة الاصيــــــــــــــلِ

الغربه

قلت, والنشوة تسري في لساني: هاجت الذكرى , فأين الهرمان

أين وادي السحر صداح المغاني؟ أين ماء النيل ؟ أين الضفتان

آه لو كنت معي نختال عبره

بشراع تسبح الأنجم اثره

حيث يروي الموج في أرخم نبره

حلم ليل من ليالي كليوبتره

قيس وليلى ... ام مجنون ليلى..

إذا طاف قلبي حولها جن شوقه ....كذلك يطفي الغلة المنهل العذب

الماضى نبراس للحاضرُ.... الشرق مهد الديانات والحضارات

ياسماء الشرق طوفي بالضياء
وانشري شمسك في كل سماء

ذكريه واذكري ايامه
بهدى الحق ونور الانبياء

كانت الدنيا ظلاماً حوله
وهو يهدي بخطاه الحائرينا
أذن الفجر على ايامنا
وسرى فوق روابيها الشروق

كل قيد حوله من دمنا
جذوة تدعو قلوب الشهداء

الكل يشبه الحبيب بالبدر – والشاعر يرى ان البدر هو الذى يشبه الحبيب

يا شبيه البدر وحده ... في ارتفاع برجه وسعده
يشبهك هوه في جمالك ... وانتا في نوره وبعده

العشق عند الصوفيه ... له معنى آخر

أحبّك حبّيْن حُبّ الهوى .. وحُبّاً لأنك أهل لذاك ..
فأما الذي هو حُبّ الهوى .. فشغلي بذكرك عمّن سواك
وأما الذي أنت أهل له .. فكشفك للحُجب حتى أراك
 
التعديل الأخير:

مواضيع مماثلة

أعلى