إستفسار استفسار بسيط جدا لمن لديه خبره.؟؟؟

eng md

عضو نشط
إنضم
20 أكتوبر 2010
المشاركات
403
مجموع الإعجابات
126
النقاط
43
دلوقتي فيه لابات Apple وهي امكانيات جباره وشغل ذات كفاءه عاليه
ولكن هل يوجد كل البرامج الهندسيه مجانا ع نظام الماك مثل نظام الوندوز العادي ولا صعب الحصول عليها
ياااريت لو حد يعرف يفيدني في اسرع وقت ممكن
 

مواضيع مماثلة

eng md

عضو نشط
إنضم
20 أكتوبر 2010
المشاركات
403
مجموع الإعجابات
126
النقاط
43
مفيش اي حد يعرف اي معلومه يابشمهندسين
 

ArSam

إستشاري الهندسة المدنية
إستشاري
إنضم
17 أكتوبر 2010
المشاركات
1,496
مجموع الإعجابات
1,389
النقاط
113
اخي الكريم
نظام أبل سواء لاب توب او مشتقاته كالآيباد او الأيفون نظام متزن وقور
امكانياته جبارة يحترم الزبون ويحافظ على هيبته ويحمي خصوصيته ويرعى معلوماته.
مقابل الوندوز والاندرويد الذي يسرح فيه من هب ودب ويستعمله العموم من منافذ عدة ويتسلل من خلاله القراصنة دون استئذان ليسرقوا من انفاقه الغزيرة معلوماتك وخصوصيتك.

الفارق الكبير بين النظامين بالاضافة الى ما تم ذكر أعلاه ان الإبل يحترم حقوق الطبع فلا يمكنك ان تركب عليه الا البرامج الأصلية التي تشتريها بدريهمات زهيدة لتحافظ على المواصفات التي ذكرناها أعلاه. وهذه القناعه هي التي انصحك في ان تتبناها لأن القرصنة لحقوق الآخرين تعني انك انت بعت حقوقك وخصوصيتك مجاناً للغير نعم للغير ارجوا ان يكون هذا واضحاً.

فعندما اشتري لأب توب أبل او ايباد بسعر ألفين ريال مثلاً فشخصياً أضع فوقهم خمسمأة ريال لشراء خمسين برنامج اصلي لتعمل على نفس المنصة واعتبر هذا من تكلفة الجهاز، (هذه وجهة نظري) وبذلك أصبحت غنياً بمادة اصلية تنفذ لي ما اريد خلاف ما لو اشتريت النظام الثاني بزهد الدراهم معتمدا على القرصنة مع خسارتي لكل المميزات الاخرى.

نظام أبل كلاب توب من ضمن امكانياته كمنصة تشغيل بمقدوره ان يشغل نظام الوندوز نفسه وبالتالي يمكنك تشغيل كافة برامج الويندوز على منصته بشكل مباشر هذه واحدة.
نظام أبل والإيباد والأيفون كنظام متفرد في مكتبته من البرامج الانشائية السلسة البسيطة التي يلزمك ان تشتريها كبرامج اصلية وكثيرا ما تتسم بالسهولة وشمولية الإنجاز.
ارجوا لكم التوفيق
 

ArSam

إستشاري الهندسة المدنية
إستشاري
إنضم
17 أكتوبر 2010
المشاركات
1,496
مجموع الإعجابات
1,389
النقاط
113
اخي الكريم
نظام أبل سواء لاب توب او مشتقاته كالآيباد او الأيفون نظام متزن وقور
امكانياته جبارة يحترم الزبون ويحافظ على هيبته ويحمي خصوصيته ويرعى معلوماته.
مقابل الوندوز والاندرويد الذي يسرح فيه من هب ودب ويستعمله العموم من منافذ عدة ويتسلل من خلاله القراصنة دون استئذان ليسرقوا من انفاقه الغزيرة معلوماتك وخصوصيتك.

الفارق الكبير بين النظامين بالاضافة الى ما تم ذكره أعلاه ان الأبل يحترم حقوق الطبع فلا يمكنك ان تُركب عليه الا البرامج الأصلية التي تشتريها بدريهمات زهيدة لتحافظ على المواصفات التي ذكرناها أعلاه. وهذه القناعه هي التي انصحك في ان تتبناها لأن القرصنة لحقوق الآخرين تعني انك انت بعت حقوقك وخصوصيتك مجاناً للغير نعم للغير نعم نعم للغييير ارجوا ان يكون هذا واضحاً.

فعندما اشتري لاب توب أبل او ايباد بسعر ألفين ريال مثلاً فشخصياً أضع فوقهم خمسمأة ريال لشراء خمسين برنامج اصلي لتعمل على نفس المنصة واعتبر هذا من تكلفة الجهاز، (هذه وجهة نظري) وبذلك أصبحت غنياً بمادة اصلية تنفذ لي ما اريد خلاف ما لو اشتريت النظام الثاني الوندوز بزهيد الدراهم معتمدا على القرصنة مع خسارتي لكل المميزات الاخرى.

نظام أبل كــ لاب توب من ضمن امكانياته كمنصة تشغيل بمقدوره ان يشغل نظام الوندوز نفسه وبالتالي يمكنك تشغيل كافة برامج الويندوز على منصته بشكل مباشر هذه واحدة.
ثانياً نظام أبل والإيباد والأيفون كنظام متفرد في مكتبته من البرامج الهندسية العديدة كرسوميات والانشائية تعتبز سلسة الاستخدام بسيطة القيادة والتوجيه والتعلم والتي يلزمك ان تشتريها كبرامج اصلية وكثيرا ما تتسم بالسهولة وشمولية الإنجاز.
ارجوا لكم التوفيق
 
أعلى