أمتنا تحت النار

إنضم
15 أكتوبر 2007
المشاركات
97
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
يسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله وبعد
يبدو ان العالمين العربي والاسلامي واللذين هما في أعتقادي جزء لا يتجزا عن بعضه البعض يمران بظروف حرجة لا تسر صديق ولا تغيظ عدو .والتي كما وصفها الاعلام ترقد على الجمر. والناظر في حال الامة يجد أنها تعاني الويلات سواء عربهم أو عجمهم . منه ما جلبناه على أنفسنا كما هو الحال في دارفور بظلمنا بعضنا البعض ،والعراق ومنه ما كان تخاذلا منا ومنه ما كان حماقة .ومنه ما كان بسبب نعمة فتحولت الى نقمة.:78:
في هذه النافذة أحببت أن نحاول أن نحدد بعض ما يعترض عالمينا العربي والاسلامي ونحاول نحن من لم تتلوث أيدينا بالسياسة وبأكل أموال الفقراء من أمتنا أن نجد لها الحل .
هل تسمحون لي أن أبدأ بدارفور والتي تكاد تشبه مثلث برمودا حيث أن ما يحدث فيها من أخبار وعجائب يتوالى بسرعة وكذلك ما يحدث فيها من جرائم وهو تارة بأيدينا وتارة بأيدي عدونا .
هل تعلمون أن دارفور هذه برغم فقرها وجفافها الا أنها تطفو على بحيرة من الذهب الاسود تكاد تغير أطماع امريكيا من الخليج الى أفريقيا
دارفور هذا الاقليم المهمش في غرب السودان والذي كان لا يذكر ولا يعرف عربيا بات الان ماركة عالمية ووسيلة للدعاية والاعلان.
تاتي اخبار منها فنصدقها على مضض ثم تاتي أخبار أخرى ضد تلك الاراء فتجعلنا في حيرة .
أخيرا أحب أن أرى اقتراحاتكم واراءكم وحلولكم
 

الجدى

عضو جديد
إنضم
4 مارس 2007
المشاركات
3,873
مجموع الإعجابات
91
النقاط
0
دارفور فوق بحيرة من البترول , لذا بدأ الأمريكان يشعلون الفتن لزعزعة استقرار السودان حتى تحصل على الذهب الاسود , إن تدخل الغرب ليس إلا لمصلحته هو اولا ً و ليس لمصلحة دارفور, فيجب أن نعرف عدونا الحقيقى و نحل مشاكلنا نحل بأنفسنا
 
إنضم
15 أكتوبر 2007
المشاركات
97
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
أخي محمد طلعت ، أشكرك على المرور .كما أشكرك على التعليق .
قد عرفنا عدونا وعرفنا ما يريد فما الخطوة الثانية . اننتظر حتى تقع الفاس في الراس أكثر من ذلك ؟؟ ام انها وقعت وانتهت
 

ahmad mohmmad

عضو جديد
إنضم
25 يونيو 2006
المشاركات
1,731
مجموع الإعجابات
24
النقاط
0
السلام عليكم
دارفوا خرجت العلماء والمثقفين المسلمين ..اطماع الغرب ببلاد المسلمين ليس لها حدود ..
 
أعلى