،،،،،،سامحينا،،،،،

العلم سلاحي

عضو جديد
إنضم
30 سبتمبر 2007
المشاركات
131
مجموع الإعجابات
1
النقاط
0
اعجبتني هذه الابيات فاحببت ان تشاركوني فيها للأستاذ: عبد الله العسكر.

سراييفو

سراييفو الجريحة سامحينا *** إذا قلنا لعلك تسلمينا


إذا كانت إغاثتنا هباءً *** غذاءً أو دواءً أو انينا

نرجِّي هيئةَ الأمم التفاتاً *** وقد كاد الأمين بأن يخونا

ولو كنتم يهودا أو نصارى *** وجئتم مجلس الأمن اللعينا

ولو كنتم خليجاً سال نفطاً ***لزمجر بوش إنا قادمونا

وندد بالكوارث والمآسي*** وأجهش يذرف الدمع الثخينا

وأقنع مجلساً للأمن يدعى ***وطوع كيده روسا وصينا

هو القانون أعور حين يهوى** فيبصر جانباً ويتيه حينا

فأغضا عن أسى البلقان جفناً***وأبصر في الخليج البائسينا

ولم ير في الخليج دماء شعب*** ولكن أبصر النفط الثمينا

وخمر النفط تسكر كل صاح*** وتمنح كل ذي عقل جنونا

فمن في عينه منا غيوم*** رأى في الصرب ما فتح الجفونا

أدرتم في الخليج رحى حروب*** تدور على جماجمنا طحونا

وما جئتم لقانون وحق***ولا لحماية المتوسلينا

ولكن قلتمُ هبت رياح***ألا نذروا بها سماً دفينا

ندمر بيتهم ونقول نحمي*** بأسلحة ومالاً يجمعونا

فهل هذي النهاية أم ستأتي***فصول رواية عنها عمينا

ولو كان الخليج بغير نفط*** لأمسى مِن تدخُّلكم أمينا

تجرون الحليف لكل فخ***لكي يبقى بأيديكم رهينا

فلا حلفاؤكم عرفوا طريقاً***ولا أنصفتموا منهم خدين
ا
نصبتم في الخليج فخاخ مكر*** ليخنع في إساركمُ حزين
ا
فيصبح شعبنا بقراً حلوباً ***وصيداً في شباككمُ سمينا

فتبنون الحضارة في رباكم***وفوق ظهورنا نبني ديونا

زرعتم فتنة سقيت بظلم*** فجاء حصادها حقداً دفينا

رفضتم في الجزائر حكم شورى*** وأيدتم بها جيشاً تخينا

فصارت دولة الشورى حراماً*** علينا إن رعت خلقاً ودينا

تريدون الحكومة مثل غرب ***أكنا في حضارتكم بنينا


لنا خلق وللإفرنج خلق *** أيفرض دينه حتى ندينا

شعوب الغرب ساستكم دهتكم *** ونحن بساسة منا بلينا

فلا في الرأي قادتنا أصابوا *** ولا رؤساؤكم صدقوا الظنونا

وكان الشعب فيكم أهل شورى *** وكان الشعب فينا مستكينا

جهلتم مرةً أخرى جهلتم *** كما جهل الصليبيون حينا

ألم تتلوا من التاريخ سطراً *** يحدثكم إذا شئتم شجونا

فعودوا وافهموا جيلاً جديداً *** فسوء الفهم أعماكم قرونا

لماذا أيها الرؤساءُ فينا *** تفرقتم يساراً أو يمينا

وأجمعتم على شكوى شباب *** تديَّن بعد أن عرف اليقينا

لكل منكمُ فقهاءُ فتوى *** أصاروا الدين للدنيا دهونا

وإعلام يصورُ كل لصٍ *** حكيماً محسناً حراً أمينا

تفرقتم إلى عرب وعجم *** وسودتم وجوه المسلمينا

نقضتم عروة ما بين عرب *** وعادى كل ذي قرن قرينا

تشرذمتم إلى يمنٍ وشامٍ *** وأمسيتم يساراً أو يمينا

تفرقتم على وادٍ ومرعى*** وأجمعتم محبة قاتلينا

فيا حرب البسوس ألا سلاماً *** لقد عدنا لفخرك باعثينا

أصار الكفر والتغريب علماً *** وصار العري والبالي فنونا

فللفساق قد فتحوا ملاهي *** وللعباد قد فتحوا سجونا

فبعضُ إن تفرنج قيل مرحى *** وآخرَ من تدينه أهينا

مباحٌ أن ترى فخذاً ونهدا *** ويحرمُ أن ترى جسداً مصونا

وما هذا التطرفُ غير رفضٍ *** لعلمانيةٍ نشرت مجونا

ترون منابر الآراء عنفٌ *** أليس العنفَ قتلُ الواعظينا

وما الإرهاب إلا رد عنف *** على قهر رعاه الحاكمونا

أيا عرب التخلف هل وعيتم *** من النكبات درس الذاكرينا

فمن رام الحياة بغير فكرٍ *** تبدد في عواصفها طحينا

ومن ظن الحضارة في سلاح *** فقد يضحى به يوماً طعينا

ومن حسب الحضارة في المباني*** فقد ظن الورى حجراً وطينا

فلن تبني بها رأياً حكيماً *** ولو ربَّيْتَ مخلوقاً سمينا

فليس حضارةً زَرْعٌ وصُنْعٌ *** إذا لم تبن إنساناً رصينا

وما شاد الحضارةَ غيرُ عقلٍ *** تحرر مستنيراً مستبينا

ولا يبني العقولَ سوى حوارٍ *** وشورى تقتل الرأي الهجينا

ولا يبني الحضارة غير شعب *** تساوى الناس فيه أجمعينا


 

ابن البلد

عضو جديد
إنضم
19 يونيو 2006
المشاركات
7,038
مجموع الإعجابات
1,163
النقاط
0
قصيدة تصف حال الواقع

لقد مررت على هذه القصيدة بنظرة أولى , وسأعود لقراءتها إن شاء الله مجددا
ولا يخفى على القارئ انها قصيدة تستحق المتابعة والقراءة
ففيها من الحكم الشعرية ما يستحق الاقتباس والحفظ
 

نورة0

عضو جديد
إنضم
27 مارس 2006
المشاركات
1,449
مجموع الإعجابات
4
النقاط
0
سراييفو الجرح الدامى
عنوان لالبوم نشيد فى غاية الروعة
نعم لانه سراييفو ..افغانستان... فلسطين .... العراق
جميعها جرحى وثكلى
اللهم عجل لنا بالفرج فما النصر الا من عندك
شكرا لك اخى الكريم على هذه القصيدة الجميلة
بارك الله فيك
 

م المصري

عضو جديد
إنضم
25 مايو 2006
المشاركات
5,015
مجموع الإعجابات
25
النقاط
0
قصيده رائعه للأستاذ الكبير احمد عسكر ....

شكرل لك يا سلام عليها

-------------------------------------------------------------------------------------------​

سامحينا لو يجوز السمــــــــــاح
لأخوة كالنساء خلف الوشــــاح
سامحينا لو يجوز السمــــــــــاح
لمن يستحق رميا بالرمـــــــــاح
سامحينا لو يجوز السمــــــــــاح
او لا تسمحي من اولي بالكفـاح
سامحينا يا أختنا او لا تصفحي
فنحن حتما لا نستحق السمـــاح
-------------------------------------------------------------------------------------------
 

همسات الليل

عضو جديد
إنضم
10 فبراير 2007
المشاركات
427
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
ما شاء الله أبيات رائعه بارك الله فيك مؤثره حقا ....قبل أن تسامحنا فاليسامحنا الله على تقصيرنا
شكرا لك
تحياتي
 

العلم سلاحي

عضو جديد
إنضم
30 سبتمبر 2007
المشاركات
131
مجموع الإعجابات
1
النقاط
0
اخوتي شبلي موعد
رائد المعاضيدي
نورة0
غسان خليل علوة
م المصري
اكرم جبار
همسات الليل
اشكركم على مروركم
ونسال الله ان يسامحنا
 

أية المصرية

عضو جديد
إنضم
9 مايو 2007
المشاركات
47
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
سبحان الله و الحمد لله و لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم
 

الجدى

عضو جديد
إنضم
4 مارس 2007
المشاركات
3,873
مجموع الإعجابات
91
النقاط
0
سراييفو الجريحة سامحينا *** إذا قلنا لعلك تسلمينا

إذا كانت إغاثتنا هباءً *** غذاءً أو دواءً أو انينا

نرجِّي هيئةَ الأمم التفاتاً *** وقد كاد الأمين بأن يخونا

ولو كنتم يهودا أو نصارى *** وجئتم مجلس الأمن اللعينا

ولو كنتم خليجاً سال نفطاً ***لزمجر بوش إنا قادمونا


وندد بالكوارث والمآسي*** وأجهش يذرف الدمع الثخينا

وأقنع مجلساً للأمن يدعى ***وطوع كيده روسا وصينا

هو القانون أعور حين يهوى** فيبصر جانباً ويتيه حينا

فأغضا عن أسى البلقان جفناً***وأبصر في الخليج البائسينا

ولم ير في الخليج دماء شعب*** ولكن أبصر النفط الثمينا

وخمر النفط تسكر كل صاح*** وتمنح كل ذي عقل جنونا

فمن في عينه منا غيوم*** رأى في الصرب ما فتح الجفونا

أدرتم في الخليج رحى حروب*** تدور على جماجمنا طحونا

وما جئتم لقانون وحق***ولا لحماية المتوسلينا

ولكن قلتمُ هبت رياح***ألا نذروا بها سماً دفينا

ندمر بيتهم ونقول نحمي*** بأسلحة ومالاً يجمعونا

فهل هذي النهاية أم ستأتي***فصول رواية عنها عمينا

ولو كان الخليج بغير نفط*** لأمسى مِن تدخُّلكم أمينا

تجرون الحليف لكل فخ***لكي يبقى بأيديكم رهينا

فلا حلفاؤكم عرفوا طريقاً***ولا أنصفتموا منهم خدين
ا
نصبتم في الخليج فخاخ مكر*** ليخنع في إساركمُ حزين
ا
فيصبح شعبنا بقراً حلوباً ***وصيداً في شباككمُ سمينا

فتبنون الحضارة في رباكم***وفوق ظهورنا نبني ديونا

زرعتم فتنة سقيت بظلم*** فجاء حصادها حقداً دفينا

رفضتم في الجزائر حكم شورى*** وأيدتم بها جيشاً تخينا

فصارت دولة الشورى حراماً*** علينا إن رعت خلقاً ودينا

تريدون الحكومة مثل غرب ***أكنا في حضارتكم بنينا

لنا خلق وللإفرنج خلق *** أيفرض دينه حتى ندينا

شعوب الغرب ساستكم دهتكم *** ونحن بساسة منا بلينا

فلا في الرأي قادتنا أصابوا *** ولا رؤساؤكم صدقوا الظنونا

وكان الشعب فيكم أهل شورى *** وكان الشعب فينا مستكينا

جهلتم مرةً أخرى جهلتم *** كما جهل الصليبيون حينا

ألم تتلوا من التاريخ سطراً *** يحدثكم إذا شئتم شجونا

فعودوا وافهموا جيلاً جديداً *** فسوء الفهم أعماكم قرونا

لماذا أيها الرؤساءُ فينا *** تفرقتم يساراً أو يمينا

وأجمعتم على شكوى شباب *** تديَّن بعد أن عرف اليقينا

لكل منكمُ فقهاءُ فتوى *** أصاروا الدين للدنيا دهونا

وإعلام يصورُ كل لصٍ *** حكيماً محسناً حراً أمينا

تفرقتم إلى عرب وعجم *** وسودتم وجوه المسلمينا

نقضتم عروة ما بين عرب *** وعادى كل ذي قرن قرينا

تشرذمتم إلى يمنٍ وشامٍ *** وأمسيتم يساراً أو يمينا

تفرقتم على وادٍ ومرعى*** وأجمعتم محبة قاتلينا

فيا حرب البسوس ألا سلاماً *** لقد عدنا لفخرك باعثينا

أصار الكفر والتغريب علماً *** وصار العري والبالي فنونا

فللفساق قد فتحوا ملاهي *** وللعباد قد فتحوا سجونا

فبعضُ إن تفرنج قيل مرحى *** وآخرَ من تدينه أهينا

مباحٌ أن ترى فخذاً ونهدا *** ويحرمُ أن ترى جسداً مصونا

وما هذا التطرفُ غير رفضٍ *** لعلمانيةٍ نشرت مجونا

ترون منابر الآراء عنفٌ *** أليس العنفَ قتلُ الواعظينا

وما الإرهاب إلا رد عنف *** على قهر رعاه الحاكمونا

أيا عرب التخلف هل وعيتم *** من النكبات درس الذاكرينا

فمن رام الحياة بغير فكرٍ *** تبدد في عواصفها طحينا

ومن ظن الحضارة في سلاح *** فقد يضحى به يوماً طعينا

ومن حسب الحضارة في المباني*** فقد ظن الورى حجراً وطينا

فلن تبني بها رأياً حكيماً *** ولو ربَّيْتَ مخلوقاً سمينا

فليس حضارةً زَرْعٌ وصُنْعٌ *** إذا لم تبن إنساناً رصينا

وما شاد الحضارةَ غيرُ عقلٍ *** تحرر مستنيراً مستبينا

ولا يبني العقولَ سوى حوارٍ *** وشورى تقتل الرأي الهجينا

ولا يبني الحضارة غير شعب *** تساوى الناس فيه أجمعينا


فعلا أبيات جميلة
 
أعلى